الحرس الثوري الإيراني: مقتل سليماني سيؤدي إلى تحرير القدس وسنضرب إسرائيل وأمريكا إذا ارتكبتا أقل خطأ

 

 

دبي – وكالات: نقلت وكالة تسنيم للأنباء عن المتحدث باسم الحرس الثوري الإيراني قوله اليوم الخميس إن قتل القائد العسكري البارز قاسم سليماني سيؤدي إلى تحرير القدس.

وقُتل سليماني، الذي كان قائدا لفيلق القدس المسؤول عن العمليات الخارجية للحرس الثوري الإيراني، في ضربة عسكرية أمريكية بطائرة مُسيرة في بغداد في الثالث من يناير كانون الثاني ومعه القيادي في الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس.

وقال رمضان شريف في احتفال بمناسبة الذكرى الأربعين لوفاة سليماني بمدينة أرومية “الاغتيال الجبان والخسيس للقائد سليماني وأبو مهدي المهندس على أيدي أمريكيين سيؤدي لتحرير القدس بإذن الله”.

ومن جهته قال قائد الحرس الثوري الإيراني في كلمة نقلها التلفزيون الرسمي على الهواء اليوم الخميس إن إيران ستضرب إسرائيل والولايات المتحدة إذا ارتكبتا أقل خطأ.

وقال الميجر جنرال حسين سلامي في ذكرى مرور 40 يوما على مقتل القائد العسكري الإيراني قاسم سليماني “إذا ارتكبتم أقل خطأ، فسنضربكما”.

وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب خطة تؤدي لقيام دولة فلسطينية بشروط صارمة وتسمح لإسرائيل ببسط سلطتها على المستوطنات اليهودية، المتنازع عليها منذ فترة طويلة، في الضفة الغربية المحتلة. ورفض الزعماء الفلسطينيون الخطة باعتبارها منحازة لإسرائيل.

وعلى صعيد منفصل حث سليماني الإيرانيين في وصيته على دعم خامنئي وقال إن على الفصائل السياسية تنحية خلافاتها جانبا. وقرأ الوصية القائد الجديد لفيلق القدس إسماعيل قآني في احتفال بطهران.

وقال الزعيم الإيراني الأعلى آية الله علي خامنئي الأسبوع الماضي إن إيران ستدعم الجماعات المسلحة الفلسطينية بقدر استطاعتها وحث الفلسطينيين على مواجهة خطة أمريكية لسلام إسرائيلي فلسطيني.

وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب خطة تؤدي لقيام دولة فلسطينية بشروط صارمة وتسمح لإسرائيل ببسط سلطتها على المستوطنات اليهودية، المتنازع عليها منذ فترة طويلة، في الضفة الغربية المحتلة. ورفض الزعماء الفلسطينيون الخطة باعتبارها منحازة لإسرائيل.

وعلى صعيد منفصل حث سليماني الإيرانيين على دعم خامنئي وقال إن على الفصائل السياسية تنحية خلافاتها جانبا. جاء ذلك في وصيته التي تلاها القائد الجديد لفيلق القدس إسماعيل قآني في احتفال بطهران.

Print Friendly, PDF & Email

7 تعليقات

  1. هنالك مسلمات شرعية وقانونية نصت عليها
    كافة دساتير الأرض والسماء لا نقاش فيها !
    – الجهاد في سبيل الله خالق السماوات والأرض
    – الدفاع عن الأرض والنفس والعرض والمال
    – نصرة المظلوم ومساعدة المحتاج
    – قولة حق عند سلطان جائر

    والحق يزهق الباطل لا محالة
    .

  2. الی Straightforward
    انصحک التهیّئ للرحیل عن تل ابیب!
    هذا وعد صــــــــــــــــــــادق جدّاً!
    ولم یبق لتحققه اکثر من ثلاث سنوات ان شاءالله.

  3. الله سبحانه وتعالى اختار الشعب الفلسطيني البطل
    لذاك الشعب اللقيط… يمكرون ويمكر الله، والله خير الماكرين
    امهلهم رويداً رويدا…مهاجر

  4. سلام. وتحيه. للشعب. الفلسطيني. قادة. الكفاح. لحرية العقل. . .
    ستصلون. بالعلم. والكثير من الثقة
    فقد. اختار الشعب. الفلسطيني. في السابق طريق. المقاومة . وساندته دول عربيه. بالدم ،والمال
    بل ومنهم من ضحى بجزء من سيادته أراض وطنه (ولم يرجع الحق الى الفلسطينين. ولا اخوتهم العرب)
    وما لا يتحقق. بالقوه . . لا تعجز عن تحقيقه السياسيه.
    وربما. ثنائية المعادلة. ( إذا تم تسويف قرارات
    . الأمم المتحدة ) ستفقد. . إسرئيل المحيط. العربي المتطلع. للسلام. العادل. وتطوق نفسها . .
    . بدول قويه. تملك. العلم السياسي. والخبرة. الاقصاديه. . والتكنولوجيا. المتقدمه لتحويلها
    فقط ( جسر للعبور. . الاقتصادي. . بدايته. شراكه. ونهايته. شرك)

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here