المبعوث الأممي يبحث مع حفتر مستجدات مؤتمر برلين حول الأزمة الليبية

ليبيا/ جهاد نصر/ الأناضول -ببحث المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة مع قائد قوات شرق ليبيا اللواء المتقاعد خليفة حفتر، مستجدات مؤتمر برلين، الذي تعتزم ألمانيا إطلاقه الشهر المقبل، في محاولة لحل الأزمة بالبلاد.

وقال المتحدث باسم حفتر، العميد أحمد المسماري، في بيان، الإثنين، إن “القائد العام (حفتر) التقى خلال اليومين الماضيين، في مدينة الرجمة (مقر حفتر/شرق) مع مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة غسان سلامة”.

وأوضح المسماري أن زيارة المبعوث الأممي جاءت في إطار التشاور المستمر بين الطرفين حول الأحداث في ليبيا.

وأشار أن سلامة أطلع حفتر على مستجدات المباحثات بشأن مؤتمر برلين، المزمع عقده في ديسمبر/ كانون الأول المقبل، واستمع لوجهة نظر الأخير حياله.

وتستعد ألمانيا منذ أسابيع لعقد مؤتمر حول ليبيا في برلين بداية الشهر المقبل، يجمع الأطراف الدولية المؤثرة في الملف الليبي لبحث حل ساسي ينهي الصراع القائم في البلاد بعيدا عن الحلول العسكرية.

وأكد حفتر، خلال اللقاء، على الدور المهم للبعثة الأممية في ليبيا.

كما شدد على موقفه بضرروة القضاء على المجموعات الإرهابية وتفكيك المليشيات ونزع سلاحها، وإيجاد سلطة شرعية يرتضيها الشعب الليبي وترتكز على أساس دستوري، وفق البيان ذاته.

وتشن قوات خليفة حفتر منذ 4 أبريل/ نيسان الماضي، هجوما مسلحا للسيطرة على العاصمة طرابلس مقر حكومة الوفاق المعترف بها دوليا والتي استنفرت قواتها لصد الهجوم.

ومنذ عام 2011، تعاني ليبيا من صراع على الشرعية والسلطة يتركز حاليًا بين حكومة الوفاق وقوات حفتر.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here