المؤتمر الشعبي العام عنوان بارز  للوحدة الوطنية يا هادي

 د. علي محمد الزنم

آه آه يا هادي ماذا أقول

لكل داء دواء يستطب به إلا الحماقة أعيت من يداويها.. ،هل يفهم الرئيس المستقيل عبدربه منصور هادي بأن المؤتمر الشعبي العام وجد ليبقى وأنه عنوان عريض وبارز للوحدة الوطنية من صعدة حتى المهره ومن أقاصي حوف إلى باب المندب .للأسف الشديد يطل علينا مجددا بعد فشلهم الذريع من أستنساخ حزب بأسم المؤتمر في القاهره أولا ثم في الرياض وأستلموا من محمد بن سلمان عشرة مليون ريال سعودي لعقد مؤتمر وإنتخاب هادي رئيسا وكان هناك سباق محموم بين الدكتور أحمد عبيد بن دغر وهادي والعليمي ووووالخ  وضرب من تحت الحزام من سيكون الوريث الشرعي لحزب ولد ميتا بفعل تدخل الجيران تسابق بعض من في الخارج ليفوز بكعكة بن سلمان ..

وما أحب أن أذكر الرئيس هادي بأنك مقال بقرار من اللجنة الدائمة الرئيسية ولم تعد نائب لرئيس المؤتمر والبديل عنك كان بن دغر في 8فبراير 2014م وأتذكر في الأجتماع تم تشكيل لجنة لصياغة البيان الختامي وكنت أناعضوا فيها وكان بن دغر رئيسا للجنه وقال لنا أثناء مراجعة البيان بأن قرار عزل هادي له تبعات وله مابعده وكان محقا لمعرفته بهادي وتخصصه في تفكيك كل شئ يصادفه وطن جيش حزب يمارس هوايته المفضله وهاهو اليوم يوعز لزبانيته بعقد أجتماع  بعاصمتنا الأقتصادية  الحبيبه عدن ليخرجوا بقرار تنصيب هادي رئيسا لما أسموه المؤتمر الشعبي العام الجنوبي ونعدها خطوه إنفصاليه بإمتياز ونرفضها وسيرفضها كل قيادات وأعضاء المؤتمر وفي مقدمتهم في المحافظات الجنوبية والشرقية ونقول له ولهم لاتقودونا إلى معارك جانبيه ليس وقتها الآن همنا الأول وطن وكيف يتم إيقاف الحرب والدخول في مفاوضات جديه لإعادة وطن مزقته الحروب والأهواء والعمالة والإرتزاق للخارج .

وبالنسبة للمؤتمر لدينا قيادة برئاسة الشيخ المناضل صادق بن أمين أبورأس ومعه الأمناء المساعدون ورئيس هيئة الرقابة يديرون مؤتمر موحد على مستوى الوطن وإياكم والعبث بتنظيمنا الرائد الصامد الوطني وعلى هادي أن يستفيد من مواقف الأستاذه المناضله فائقة السيد باعلوي والتي أصبحت علم من أعلام المؤتمر وبمواقفها النادره قزمتنا جميعا  نعم الحياة موقف  والزعيم الراحل الشهيد علي عبدالله صالح وأمينه العام الأستاذ عارف الزوكا علمونا دروسا كبيره ويجب أن نقف بجديه أمام كل التحديات لا أن نكون سببا في الأنقسام والتشظي للمؤتمر الشعبي العام .

وكلمة أهمسها في إذن صديقي أحمد الميسري عضو اللجنة العامة للمؤتمر من يتصدر الموقف للتطبيل لرئاسة هادي في الجنوب المحتل أقول له هل نسيت صديق العمر الشهيد عارف الزوكا وهل هذا هو الوفاء له وللزعيم وللمؤتمر يوم تمسكوا بك وتركوا طارق الفضلي واليوم ياصديقي نسيت أوتناسيت الشئ الكثير ولم تبقي من الماضي ولو الشئ اليسير لاتكن معول هدم لوطنك وتنظيمك وإستفيد من سياسة وحكمة الدكتور أحمد عبيد بن دغر يلعب بالبيضة والحجر كما يقال وأنت مثل مدفع رمضان جاهز للقراح هون عليك وقل لمن حولك في عدن الحبيبه المؤتمر للوطن وليس للأشخاص ووحدته يهمنا جميعا وكما قال الشيخ أبورأس المؤتمر يمرض لكنه لايموت .

وفي ضوء ماسبق أقترح الآتي .

 

 

أولا إن كان قصدكم في ماتقومون به من أجتماعات بأسم المؤتمر الحفاظ عليه من الأندثار فهذه مسألة فيها نظر مع أنني أشك في ذلك لكن خلينا نضع هذا الإحتمال ويجب أن يكون في إطار قيادة موحده مقرها صنعاء عاصمة اليمن الموحد .

ثانيا إذا كان الرئيس هادي متمسك بالمؤتمر وغاوي مريسه عليه أولا ان يركز جهوده في إيقاف الحرب وإنجاح المفاوضات القادمه لإحلال السلام فالوطن قبل الحزب لا أن يظل يدندن ويصارع طواحين الهواء وبعد التسوية السياسية يقدم طلب إعادة عضوية للمؤتمر بأعتباره مفصولا والهيئة الرقابية تبت بالطلب وفق النظام الداخلي للمؤتمر وإذا أردتم نتجاوز كل ذلك نعجل بعقد المؤتمر العام الثامن وهو أعلى مستوى تنظيمي يفصل بكل المسائل الخلافيه ويترشح من ترشح لرئاسة الحزب ويقول أعضاء المؤتمر كلمتهم في من يجمعون عليه من القيادات الوطنية المخلصة التي ليس لها إرتباطات خارجية مشبوه ونمضي في ذلك وتحت سقف واحد يجمعنا كمؤتمريين .

وعليه رسالتي للعميد أحمد علي ويحيي صالح والبركاني والقيادات التي يمكن أن تكون همها الوطن والمؤتمر قيادتكم موجوده في صنعاء الحضاره ورئيسنا لم يأتي من كوكب آخر بل مناضل ومضحي وقدم أغلى مافي جسده وفاء للوطن والزعيم وللمؤتمر الشيخ صادق أبورأس لايختلف عليه أثنان ولاينبغي تجاوزه من منطلق الحفاظ على المؤتمر وليس الأشخاص .

وبالختام أحيي موقف الدكتور أبوبكر القربي على مواقفه المتزنه والوطنيه وللأستاذه فائقه السيد أقول لها ممتنين لكل مواقفكم القويه وأملي فقط التنسيق المستمر في أي مشروع قادم كان ورديا أو غير ذلك مع قيادة المؤتمر وأتخاذ مواقف جماعيه لافرديه تحرجنا وتضعنا في خانة  المتفرج فنحن حزب قوي والكل ينظرلنا كشريك فاعل وأساسي في اي عملية سياسية قادمه ولن تهزنا مؤتمرات هادي والميسري ففاقد الشئ لايعطيه وكفففففففففففففى .

 

 

عضو اللجنة الدائمة الرئيسية

للمؤتمر الشعبي العام

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here