الكويت تنفي استخدام أراضيها في هجمات بدولة مجاورة

الكويت/ الأناضول: نفت رئاسة أركان الجيش الكويتي، الأحد، استخدام القواعد الكويتية في تنفيذ هجمات ضد أهداف بإحدى دول الجوار.

يأتي ذلك في إشارة إلى ما أعلنته حركة “عصائب أهل الحق” العراقية، المقربة من إيران، من أن الطائرة الأمريكية التي قصفت موكب قاسم سليماني، قائد فيلق القدس الإيراني، انطلقت من الكويت.

وشددت رئاسة الأركان الكويتية، في سلسلة تغريدات عبر “تويتر”، على أن هذه المعلومات “مغلوطة ولم يتم استخدام القواعد الكويتية في هذه العمليات”.

وأهابت رئاسة الأركان بجميع ناشري ومرددي ومتداولي مثل هذه الأخبار الكاذبة تحري الدقة والابتعاد عن نشرها أو تداولها.

وعقد رئيس الوزراء الكويتي الشيخ صباح الخالد الحمد الصباح، الأحد، اجتماعا أمنيا، بحضور وزراء الخارجية والداخلية والدفاع وكبار القيادات الأمنية، لبحث “التطورات بالمنطقة”.

وقتل قاسم سليماني، قائد فيلق القدس الإيراني وأبو مهدي المهندس، نائب رئيس هيئة “الحشد الشعبي”، إلى جانب 8 من قادة الحرس الثوري الإيراني والحشد العراقي، الجمعة، في ضربة جوية أمريكية قرب مطار بغداد.

ويشكل هذا التطور تصعيدا كبيرا بين الولايات المتحدة وإيران، وهما حليفان وثيقان لبغداد، وسط مخاوف واسعة في العراق من تحول البلد إلى ساحة صراع بين واشنطن وطهران.

وقالت واشنطن إن قتل سليماني “يأتي في إطار الدفاع عن النفس”، وإن الأخير كان يخطط لشن هجمات وشيكة على مصالح أمريكية في المنطقة.

ويتهم مسؤولون أمريكيون إيران، عبر وكلائها من الفصائل الشيعية العراقية، بشن هجمات صاروخية ضد قواعد عسكرية تستضيف جنودا ودبلوماسيين أمريكيين في العراق، وهو ما تنفيه طهران.

وينتشر نحو 5 آلاف جندي أمريكي في قواعد عسكرية بأرجاء العراق، ضمن التحالف الدولي لمحاربة تنظيم الدولة الإسلامية “داعش”.‎

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here