الكويت تستدعي القائم بأعمال السفارة السورية بسبب ممولي الارهاب

الكويت ـ (د ب أ)- أكد مصدر دبلوماسي أن الخارجية الكويتية استدعت القائم بأعمال السفارة السورية لدى الكويت صباح اليوم الأحد .

ونقلت صحيفة “الراي” الكويتية اليوم على موقعها الالكتروني عن المصدر قوله إن سبب الاستدعاء هو ما تردد عن وضع الحكومة السورية قائمة تضم العشرات ممن وصفتهم بـ”ممولي الإرهاب” بينهم عدد من الكويتيين.

Print Friendly, PDF & Email

6 تعليقات

  1. لعل الحكومة الكويتية نست نواب برلمانها كوليد الطباطبائي وأمثاله

  2. لسورية الحق في ملاحقة هؤلاء المجرمين ومطاردتهم، وجعلهم إلى دمشق، وإخضاعهم للمحاكمة بسبب الفظائع التي اقترفوها ضد أبناء الشعب السوري ودولته.

    لا يجب مسامحة هؤلاء أو نسيان جرائمهم بغض النظر عن جنسياتهم أو من أين أتوا. المجرمون يجب أن يدفعوا ثمن جرائمهم ولو بعد حين.

  3. وهل ينسى العالم داك الشيخ الكويتي الدي تلدد بدبح طفل الى جانب ابيه ان المكر لن ينفع فالتاريخ سجل لحظاته بايديهم ليدينو انفسهم با انفسهم الانترنت مليى بظائعهم وسيدفعون الثمن هم وجميع دول الخليج الهيا لان وعد الله حق فكم من اب وام ثكلى واطفال ايتام مهما تكلمنا فالواقع لن نصل اليه مافعلوه ان مان جهلا فهو عظيم وان كان متعمدا وبفهم فداك اغظم وحسبنا الله ونعم الوكيل

  4. كان من الافضل ان يستدعوا ممولي الرهاب الذين يعرفوهم هم جيدا،فمنهم لايزال في البرلمان الكويتي والاثباتات عليهم مثبتة بالصوت والصورة،الحكومة السورية يجب عليها ان تطالب الحكومة الكويتية بتسليم هؤلاء المجرمين ومحاكمتهم في سورية واعدامهم في ساحة المرجة،لانهم لم يكتفوا بالتمويل والتحريض بل ظهر البعض منهم يفتخر بانه نحر شخص وابنه.

  5. الحق حق و يجب عدم تكرار اخطاء الماضي و الشعوب تراقب باستمرار !!!

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here