الكشف عن فيديو يظهر تفاصيل جديدة للحظة اعتقال جورج فلويد..(فيديو)

واشنطن- وكالات- نشرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، لقطات حصرية للحظة موت الأمريكي من أصل إفريقي جورج فلويد، على يد ضابط بالشرطة في مينيابوليس الأمريكية.

وفي لقطات الفيديو، التي صورتها كاميرات كانت على جسم كل من ضابطي الشرطة توماس لين وأليكس كوينج، ظهر رجل شرطة وهو يوجه مسدسا إلى رأس فلويد، الذي كان داخل السيارة في تلك اللحظة. وردا على ذلك بكى فلويد وطلب ألا يطلق النار عليه.

وقال فلويد في لقطات ذلك الشريط: “من فضلك أيها الضابط، من فضلك لا تطلق النار علي. من فضلك، يا صاحبي”، وبعد ذلك كرر مرارا طلبه بعدم إطلاق النار.

وتظهر اللقطات الرجل الموقوف، وهو يبكي ويصرخ ويشكو من رهاب الأماكن المغلقة، ويقول أيضا إنه لا يستطيع التنفس. ومع ذلك، لم تظهر الشرطة شفقة عليه.

وأدت الوفاة المأساوية لذلك الرجل، في أواخر مايو الماضي، إلى اندلاع فعاليات احتجاج ضخمة ضد العنصرية، في المدن الأمريكية ومدن أخرى في العالم.

 

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

2 تعليقات

  1. .
    — تحدث يوميا في امريكا لكن اراد من يقف وراء تحريك الفوضى قبل الانتخابات ايجاد ” بو عزيزي ” امريكي لاشعال الشارع ،،، بضاعه امريكا ردت اليها .
    .
    .
    .

  2. رجل مسالم خاف جدا لدرجة البكاء إنصاع لأوامر الشرطة ولم يظهر مقاومة كلبشوا يديه الى ظهره بعد ذلك لايوجد شئ سوى أخذه للسيارة لاعتقاله لكنهم طرحوه أرضا وخنقوه حتى الموت مصيبة كبيرة عندما يصبح الشرطي مجرم عنصري و يتعمد قتل البرئ

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here