الكشف عن عقيدة كوخافي القتاليّة الجديدة: سحق حزب الله وحماس كليًّا ونهائيًا برًا وبحرًا وجوًا وإتبّاع سياسة الأرض المحروقة وتدمير البنيّة التحتيّة كامِلةً وقتل الأبرياء

الناصرة-“رأي اليوم”- من زهير أندراوس:

كشفت صحيفة (يديعوت أحرونوت) العبريّة، اليوم الجمعة، عن الخطّة الجديدة، التي أعدّها رئيس هيئة الأركان العامّة في الجيش الإسرائيليّ، الجنرال أفيف كوخافي، والتي أُطلِق عليها اسم (تنوفا) وبالعربيّة دَفْع، والتي تؤكّد على القضاء كليًّا على العدوّ وبشكل منهجيٍّ، فيما ستٌقاس قدرة الوحدات المُقاتِلة في عدد القتلى الذين تُوقعِهم في صفوف العدوّ، كما أكّدت المصادر العسكريّة بتل أبيب، التي أضافت أنّها ستبدأ في كانون الثاني (يناير) من العام القادم وتنتهي في العام 2024.

بالإضافة إلى ذلك، فإنّ الخطّة الجديدة، لا تعتمِد بتاتًا على الحروب الطويلة، التي تنتهي عادةً بتدّخل المُستوى السياسيّ للتوصّل لتهدئةٍ، بل أنّ كوخافي يُشدّد في خطّته على القضاء الكامل على العدوّ دون توقّفٍ، وتفعيل القوى الناريّة المُكثفّة، بهدف إيقاع مئات القتلى في صفوف العدوّ خلال فترةٍ قصيرةٍ، حتى تكون النتيجة واضحةً لجميع الأطراف، وعلى كلّ وحدةٍ قتاليّةٍ الإثبات بأنّها تمكّنت على الأقّل من القضاء على نصف المُقاتلين من الطرف الثاني، وهذا الأمر ينسحب على حزب الله في لبنان، وعلى فصائل المُقاومة الفلسطينيّة في قطاع غزّة، كما أكّد مُحلِّل الشؤون العسكريّة في الصحيفة، أليكس فيشمان.

عُلاوةً على ذلك، فإنّ الخطّة الجديدة لا تسمح للمُستوى السياسيّ بالتدّخل خلال الحرب، لأنّ من شأنْ ذلك أنْ يُفقدها قوّتها، وأنّ استكمال العمليات منوطٌ فقط بالانتصار الساحِق، والذي يتمثّل في القضاء كليًا على قوّة العدوّ إنْ كان في لبنان أوْ في غزّة، بكلماتٍ أخرى، أكّدت المصادر عينها أنّ القصد امنحوا الجيش الفرصة للقيام بالعملية الساحقة، مُشيرةً في الوقت عينه إلى أنّ إستراتيجيّة (الحرب بين الحروب) باتت في خبر كان.

ولكنّ المُحلِّل عبّر عن خشيته من أنْ يرفض المُستوى السياسيّ في الكيان منح الجيش القيام بعمليّةٍ عسكريّةٍ بريّةٍ كاسحةٍ لحسم المعركة، وذلك لعلمه أنّ عملية من هذا القبيل ستُوقِع عددًا كبيرًا من القتلى والجرحى في صفوف جيش الاحتلال، بالإضافة إلى أنّ جيش البريّة الإسرائيليّ، بحسب المصادر بتل أبيب، ما زال ضعيفًا ويُعتبر بمثابة الخنجر في خاصرة الجيش.

وتابعت الصحيفة قائلةً إنّ كوخافي جمع كبار الضباط والجنرالات في الجيش وعرض أمامهم الخطّة الجديدة، وقال لهم فيما قال إنّه لا يُمكِن لإسرائيل أنْ تسمح لنفسها بعد اليوم بأنْ تُطلِق عليها حماس في يومين فقط أكثر من 800 صاروخ وقذيفة، وتحديدًا الصواريخ الدقيقة، لأنّ من شأن ذلك أنْ يلإقِد الكيان الردع والقدرة على حسم المُواجهة العسكريّة.

كما جاء في الخطّة أنّ القوّات المسؤولة عن الحرب الالكترونيّة هي التي ستقوم بتحديد بنك الأهداف، بمعنى أنّه خلال أريع ثواني من تحديد الهدف يجب تدميره، كما أنّ القوّات المُقاتِلة ستتدرّب على القتال في ضواحي المدن الإسرائيليّة لفهم كيفيّة وآلية القتال في الأماكن المبنية والمُكتظّة بالسُكّان، مُضافًا إلى ذلك، أكّد كوخافي، على أنّه إذا قام حزب الله أوْ حماس باستهداف العمق الإسرائيليّ، فإنّ ذلك سيكون أخلاقيًا وقف الاستهداف حتى بثمن المسّ بالسُكّان غير المُتورّطين في الحرب، وأيضًا بتدمير البنيّة التحتيّة، وإذا على سبيل المثال، إذا كان مطار بيروت الدوليّ يخدِم حزب الله فإنّه سيُدمّر بالكامل، على حدّ قوله.

وبحسب كوخافي، فإنّ الاستخلاص الأهّم من حرب لبنان هو فيما يتعلّق بنظرية (بنت جبيل)، كوخافي يؤكّد أنّ الهدف ليس احتلال القرية، كما جري عام 2006، فالاحتلال يخدِم الوعي فقط، وعليه، فإنّ المُهمّة بالحرب القادِمة ستتمحور في القضاء على حزب الله في القرية المذكورة. أمّا في قطاع غزّة، فيؤمن كوخافي بأنّه بدون تدّخل سلاح البريّة لا يُمكِن حسم المعركة، وعلى سبيل الذكر، شدّدّ على أنّه بدون احتلال بيت حانون، واستخدام المُشاة، لما كانت إسرائيل استطاعت وقف إطلاق الصواريخ من هذه البلدة، وبالتالي، أضاف، لا يُمكِن بأيّ حالٍ من الأحوال التنازل عن العملية العسكريّة البريّة.

رئيس الأركان، تابعت الصحيفة العبريّة يعتقد أنّ الكيان لا يُواجِه تنظيماتٍ إرهابيّةٍ، أيْ حزب الله وتنظيمات المُقاومة في غزّة، بل برأيه، أنّ الحديث يجري عن جيوشٍ بكلّ ما تحمل هذه الكلمة من معانٍ، فحزب الله يملك، وفقًا له 120 ألف صاروخ وقذيفة والمُقاومة الفلسطينيّة أكثر من 20 ألفًا، كما أنّ جيوش التنظيمات المذكورة يصل عددها إلى عشرات الآلاف، وهذه الأرقام هي جزءُ ممّا نعرفه، وبالتالي، عندما يقومون باستهداف العمق الإسرائيليّ، فإنّ ذلك قيمي وأخلاقيّ أنْ نُوقِف هذا الاستهداف حتى بثمن قتل الأبرياء، كما أكّد.

وخلُص المُحلِّل فيشمان إلى القول إنّه يتعيّن على الجمهور الإسرائيليّ الفهم أنّه لا يوجد في القاموس حروبًا نقيّةً بدون إصاباتٍ حتى في صفوف المدنيين، تعتمِد فقط على سلاح الجوّ، مُكّرًا في الوقت عينه أنّه في عدوان 67  قُتِل 779 جنديًا، أيْ 130 واحِدًا يوميًا، وعلى الرغم من ذلك، اعتُبرت الحرب انتصارًا تاريخيًا، على حدّ قوله.

Print Friendly, PDF & Email

36 تعليقات

  1. الله صاحب البأس الشديد قريب ورقيب وبشر الصابرين وسيمحق الله الظالمين وعد الله حق يقين

  2. هذه مجرد فرقعات اعلامية تهدف الى تهويل وتضخيم القدرات العسكرية للعدو الاسرائيلي وتخويف مقاتلي المقاومة ولكنها في الواقع لا تخيف احدا ولا ينخدع بها احد، فلو كانت اسرائيل قادرة على القضاء على حزب الله او حماس او غيرهما لغعلت ذلك منذ عشرات السنين ولكنها ترزح تحت عقوبة الله تعالى الذي ضرب عليهم الذلة والمسكنة ولذلك ستبقى اسرائيل عاجزة وضعيفة مهما امتلكت من امكانيات

  3. تعالوا ايها الصهاينة المجرمين قتلة الابرياء هذا الزمان ولا الى الابد انتم الان مع رجال يحبون الشهادة مثل ما تحبون انتم الحياة تعالوا الى لبنان و الى غزة يترون بأم اعينكم كيف تتغير الخارطة يا جبناء انتم كما فالها السيد الشريف حسن نصر الله انتم اهون من بيت العنكبوت

  4. عقيدة هذا الجنرال العسكرية هي باختصار حرب نفسية لارهاب الخصوم

  5. يعد التحيه
    للعلم أرجو من الجميع وضع هذه النقاط والتحليل عليها
    ١- اسرائيل من دراسات استراتيجيه تعلم تعداد السكاني في مناطق الاحتلال منذ ٧٠ عام نفس التعداد وهذه كارثه مقارنه بالدول المجاوره وأهل فلسطين بما فيهم الداخل ٤٨
    ٢- ما يسمى صفقة القرن هيه وسيله لاقناع العام الفلسطينين لا يردون سلام وعلى ذلك مراحل اقتلاع الحقوق بالطرق العسكريه قريبا سيكون بجميع قرى فلسطين تصفيه عرقيه ونكبه جديده وهذا بسيط عدم تواجد اسلحه عميل يطلق رصاصه تحرق قرى ويهجر أهلها
    ٣- مايمنع الاسرائلين من التصفيه العرقيه في هذه ألفتره الخوف من رد المقاومه وتريد إنهاء المقاومه وهذا الطلب يتواجد على مكاتب جميع مخابرات الدول العربيه لإنهاء غزه اولا وحزب الله ثانيه
    ٣- اذا الجميع بحث عن اجتماع ١٩٠٧ عندما دعت برطانيا ٦ دول أوروبيه كان الاجتماع باختصار يقول تريدون ان نبقى بالقمة او العكس الكل طلب القمه فقال لهم رئيس وزراء برطانيا انظرو الي خرائط التي أمامكم من خليج عمان بالشرق الي محيط بالغرب هناك خطر استراتيجي دين واحد ولغه واحده وهم يتقاتلون على قطرة ماء علينا باتستعبادهم لانهم يملكون مقومات التقدم ونحن عدة ديانات وعدة أصول ولغات وهم يتنقلون من الشرق الغرب دون مترجم

    ٤- الجيوش العربيه لو اجتمع نصفها لحفلة مشاوي بالبحر الميت دون اعلان وبشكل وطني للشواء أكرر للشواء والاحتفال تختلف جميع معادلات المنطقه و طرق الحوار
    ٥- تريدون الوطن العربي يبقى بذل او تريدون دول سايكس بيكو تبقى بذل ذكر مسميات سايكس بيكو والخصوصية والتقسيم معتقدات داخليه هذا نصرهم الساحق نحن اليوم نتكلم عن حدود كل دوله وخصوصيه وسياسات منفصله عن الوطنيه العربيه هنا الجهل ونجاح سياسة فرق تسد ?✌️

  6. تقرير فينوغراد حرب ٢٠٠٦ يؤكد ان مثل كوخافي يحتاج لمشفى امراض عقلية ,,
    ما يتم ذكره هو لرفع المعنويات للصهاينة وجنودهم المنهارة بعد ٢٠٠٦ والانتحارات بالجملة للجنود الصهاينة وهم مرتزقة جاؤا لاحتلال ارض لا يملكونها ,, فالصهاينة شعب جبان ولا يقاتلون سوى من وراء حديد مدرع وطائرات متطورة ,, ففي اي مواجهة يسمعون فيها صوت المقاومين يصرخون الله اكير تراهم يقعون بارضهم مرتعبين خائفين باكين يلعنوا ساعة ورطهم قياداتهم بحروب مع المقاومة الفلسطينية واللبنانية ,,

    النظريات كلها لم تفلح بحروبهم مع المقاومات ,, السلاح المدجج كله لم ينفعهم بحروبهم مع المقاومات ,, والمقاومة هزمتهم في ٢٠٠٦ ,, وهزمت مشروع الارهاب الذي اعده الصهاينة بمعونة مئات المليارات الخليجية كلها تحطمت تحت نعال المقاومين في حربهم ضد الارهاب في سوريا والعراق ولبنان وهذا الارهاب الذي اصاب العالم باسره بالهلع كاكبر ارهاب واخطره بالعصر الحديث تحطم على يد المقاومات ,, فمن سيكون الصهاينة الجبناء مقارنة ,, سيكون الصهاينة لقمة سائغة امام بواسل المقاومة وسيكون انتحارا للصهاينة ونهاية بني صهيون ,,

    هو لرفع معنوياتهم المنهارة بحيث تفيد تقارير لهجرة صهاينة مضادة اي يغادرونها ليعودوا لاوروبا او اميركا لانهم لا يجدون سوى عدم الثقة ببقاءهم مطولا وعدم الثقة بقياداتهم التي تضللهم ,, ويصدقون قائد المقاومة اكثر من قادتهم ,, فقادتهم منشغلون باختلاق التضليل واستخدامهم وقودا من اجل مكاسب سياسية انتخابية احيانا ومن اجل فساد احيانا اخرى ,, فنتن ياهو متهم بالرشى كما غيره ارتشى وسجن ,, فالصهاينة الى زوال ومن يهرب منهم حاليا سيكون ربما قد نجا ومن سيبقونة منهم لا بد ان ياتي يوم صاعق لا يستطيع الصهاينة اللحاق بسفن يهربوا فيها بالبحر بعد ضرب وتعطيل كل مطاراتهم ,, فسبيلهم فقط البحر ,,
    فتلك الادعاءات لرفع معنويات الصهاينة المنهارون منذ ٢٠٠٦ ويزدادوا انهيارا يوما بعد يوم ,,

  7. عندما يكون هناك فقط احتمال بالرد من هذه الأحزاب والمنظمات باتجاه ما يسمى الان اسراءيل بنفس الأسلوب الاسراءيلي عند ذلك لن تقدم اسراءيل على هذا الأسلوب. عندما كانت المدن اليهودية خارج إطار الحرب مع العرب فعلت اسراءيل هذا في حروب ما قبل ٢٠٠٦ , أما الان فاسرائيل تضرب ضربة أو ضربتين سريعتين في سوريا وهي متفقة مع الروسي هناك على مستوى الضربة وأحيانا مع المصري في غزة. والمصري والاسرائيلي والروسي معا لا يريدون حرب هذا الجنرال الاسراءيلي لان التدمير في اسراءيل سيكون بحجم التدمير عند الجهة الأخرى ان أم يكن اكثر. وهذا ما لا يتحمله من يقاتلون في حصن أو من وراء سور.

  8. لا جديد
    إنها العقيدة السوفياتية الروسية، والتي يطبقها أذيال السوفيات والروس منذ عقود

  9. الى الأستاذ Alnashashibi
    ارجوك ان ترحمنا من لغتك الإنجليزية الركيكة … ولماذا الإصرار على استخدام لغة لا تتقنها بشكل جيد وإضاعة الفرصة على القراء لمتابعة تعليقاتك ؟ وما المانع لديك من استخدام اللغة العربية خاصة انك تستخدمها احيانا ؟

  10. افلست دولة اسرائيل ولم تعد تدري كيف تتصرف ولولا شلة الحكام العرب المفلسين هم ايضا لسقطت هذه الدولة منذ زمن بعيد ، اسرائيل والسعودية مخاوفهما واحدة وسياساتهما واحدة وليس من المستبعد ابدا بعد الضغوط التي تتعرض لها هذه الدول من رؤية انهيارات وتصدعات ، اسرائيل تحتاج الى ركلة حتى تنهار كقلعة الرمل ، اننا أمام متغيرات ما كنا لنحلم برؤيتها في زمانا ولكنها تحدث بسرعة مخيفة

  11. اليكم ايها القتله المتعطشون للدماء نقول بأنه وباذن الله لن يكون كيانكم الهش موجود سنة 2022 وليس 2024 وان الايام دول .

  12. منذ متى تهتم اسرائيل بقتل الابرياء ؟ قتل الابرياء جزء لا يتجزاء من سياسات حكومة وجيش اسرائيل منذ قبل وبعد قيامها !!

    لم يخترع العجلة كوخافي ولم ولن يأتي بجديد وعلى العكس هذا اعتراف كامل بالعجز وما يقترحه احلام يقظه !! لو تستطيع كان زمان اقدموا عليها و ٢٠٠٦ ما زالت حاضره في وجدان هذا الجيش …

  13. انشاء الله سنقضي عليكم اليوم قبل الغد
    ولكن اخ على الخيانات العربية

  14. في خطة اسمها حمساوي 1 والجهاد الاسلامي 1
    هذول سيضربوا بكل ما اوتيه من قوة لان الارض محروقة محروقة
    اضف الى ذلك المدنيين سيهجموا بالملايين
    وحزب الله سيضرب
    واللي بظل بظل واللي بموت بموت هي الحياة مرة واحدة
    وكلها مرار خلينا نموت

  15. كل هذا الكلام يدل على أن الهدف هو القتل والتدمير وخاصة المدنيين … من هنا يتحتم على حزب الله أن لاي يخشى لومة لائم ويرد بأقسى قوة يملك وما مهمى كلف الامر وعلى أي شيء يمكن أن يتصوره العقل …. الحرب جنون وخلف هذا الجنون يكمن النصر .

  16. الاستاذ عبد الباري المحترم
    تحية طيبة وبعد

    اعتاد العسكريون الصهاينة ومعهم السياسيون أيضا على تسمية معاركهم ضد حزب الله وضد غزة الصمود بكافة فصائلها بمسميات والقاب كالرصاص المصبوب وما شابه ذلك من مسميات…
    إن معارك الصهاينة منذ عشر سنوات لم تخلف الا القتل والدمار ولم تحقق النصر المامول باي حال…
    لقد تراجعت القوة العسكرية الصهيونية ليس لقلة زخمها وضعف إمكانياتها بل لان المقاومة الفلسطينية واللبنانية أصبحت مقاومة نوعية وحققت توازن الرعب وبالتالي تقهقرت العسكرية الصهيونية وتوسلت وقف إطلاق النار..
    واليوم انا متفائل جدا اذا ما نشبت مواجهة ان تنطلق مرحلة عبور حدود القتال وتحرير أجزاء من الأراضي الفلسطينية في الشمال والجنوب ولعل أخطر ما في الأمر لن يكون فقط الصواريخ النوعية والدقيقة وإنما صواريخ الدفاع الجوي التي صنعتها المقاومة في الشمال والجنوب وعندما يتم تحييد سلاح الجو سيكون للمواجهات الأرضية الدور الفاعل في حسم المعركة.. وما النصر الا من عند الله هو ولي ذلك والقادر عليه

  17. *عقيدة كوخافي* طالما هي حبيسة الجمجمة فهي * أضغاث أحلام * وبمجرد خروجها إلى الهواء الطلق تحولها نزلة برد أو ضربة شمسة إلى وعكة قاتلة تتناثر مع شظايا جمجمة كوخافي

  18. يبدو أن هذا ألصهيوني “كوخافي” و من حوله لم يتعلموا من ألحروب ألتي خاضوها من عام 2006م لليوم … وأن ألعام ألان ليس 1967م … دعونا نبدآ لننتهي مرة وللأبد … لكن ليس منكم فقط بل وحُلفائكم … أيضآ. ألسيكاوي

  19. الله يستر! مع النجاح المتوقع لورشة البحرين وبالتالي صفقة القرن، ومع اشتداد الحصار على ايران وتهورها؛ يبدو انه انتهى دور حزب الله وحماس من تقديم كل التبريرات والمسوغات لاسراءيل للقيام بعمليات مدمرة لا يعترض عليها المجتمع الدولي.

  20. ان دل هذا على شيئ فانه يدل على ان المؤسسة العسكرية الإسرائيلية في ورطة وهذه الخطط تظهر بشكل واضح ان اسرائيل لا تعرف كيف تتصرف مع مقاومة شعبية. جيوش العربان في حروب اسرائيل السابقة صمدت ستة ايام اما الان فالوضع تغير هناك عقول رهيبة تدير المعارك والإيمان الراسخ بعدالة قضيتنا قلبت المعادلة راسا على عقب. كوخافي يعرف جيدا ان ما يسمى باسرائيل ما هي الا ثلاث تجمعات سكانية. والباقي نتركه لفهمكم…

  21. حرب نفسيه فاشله ومفلسة. وكأنهم كانوا يرمون الورود على حماس وحزب في الحروب الماضية !! لقد دمرتم الحجر والبشر ونفذت مخزوناتكم من القنابل الذكية والغبية ومارستم ابشع انواع الارهاب بدعم امريكي وتصفيق وتمويل عربي ولم تحصدوا سوى الفشل والهزيمة والخيبة
    الحرب القادمة وبإذن الله سوف اسوء وأمر عليكم. فرجال الله في انتظاركم . انهم فتية آمنوا بربهم فزدناهم هدى….

  22. في الحرب القادمة سيتم سحق الجيش الاسرائيلي بإذن الله
    وكوخافي بيرجع حافي

  23. This military planner is naive at best if not completely deranged. Jews were drawn to Palestine for the ultimate prize of having a ready made country emptied of its indigenous population but with all its resources intact. It has never been part of the deal that a large number of them should be sacrificed in a futile campaign only to satisfy his war-mongering instinct. Luckily, with the envisaged date of 2024 for his plan, he is giving enough notice for the Israelis to escape this grim eventuality. Has this general never heard of something called peace to spare people’s lives by reaching a fair settlement with his aggrieved foes? Doubt it

  24. بشرفكم يا عرب هل سمعتم عن قائد عسكري يحكي (على الهواء مباشرة!!) خطته العسكرية..

    مضحك حال اسرائيل بعد ان حولها حزب الله الى نسخة من دولنا العرببية يجعجع فيها القادة بلا طحن. ما شاء الله حتى اسم الخطة منشور. هاهاهاها. يا مستر كوخافي عندنا مثل يقول “هذا الميدان يا حميدان” و تعال لحزب الله و قل بعدها لماما امريكا “يما ارحميني”.

  25. كويس والله يكشفون عن خططهم العسكريه مسبقا فما على المقاومين سوى اتخاذ احتياطاتهم والتحضير الجيد للمعارك القادمه.

  26. إذا فلتهيا إسرائيل نفسها لحرب الأرقام وهم يعلمون ان الحرب لن تنتهي بمجرد ان تقول إسرائيل كفى بل من يبداء الحرب ليس من ينهيها انها لغة الرعب وكرة الثلج التي بدأت عام ٨٢ الاجتياح لا زالت تكبر وتكبر اذا هي حرب لا هوادة فيها انا هم اما نحن العدو امامنا والبحر خلفنا ميت ميت يا اهلا بالمعارك

  27. الحمد لله أن الله يهيئ للكيان الصهيوني قادة أكثر جنونا , فعلى يد هؤلاء بإذن الله سوف تكون نهاية الكيان الصهيوني. القادة السابقون كانوا أكثر حذرا وكانوا يستخدموا حلفاءهم من الصهاينة العرب ليقوموا بجزء من المهمة بمماحكة ومحاربة المقاومة سياسيا واقتصادية وحتى في بعض الأحيان بإشغال المقاومة في معارك لا ناقة لها فيها ولا جمل كما يحدث في سوريا . بإذن الله المعركة القادمة تكون بداية النهاية لكيانكم المصطنع.

  28. لا أدري هذا الشطط في الجهل وغباء الصهاينة في التحليل العسكري لأنهم على علم اكيد انه اذا وقعت الحرب فان إسرائيل ستكون في خبر كان .. المقاومة اللبنانية يا جاهل حققت المعادلة الصعبة والتوازن الاستراتيجي مع الآلة العسكرية الصهيونية منذ عامين ..

  29. يمكن لحزب الله الاستعانه ب 15 مقاتل حوثي مع ولاعاتهم لتفشل هذه الخطط

  30. هههه تفكير متخلف جدا جدا . هؤلاء مازالوا يعيشون او ربما يحلمون باجواء 1967 وكانهم لم يستوعبوا دروس ما بعد 2006. ما زال هناك اعراب من مخلفات 1967 لكن عرب 2006 موجودون في كل مكان يحيط بالصهاينة.

  31. لست ادري متى كان الصهاينة يحجمون على القتل فهذه عقيدتهم دوما و ابدا ،قتلوا الأطفال و الشيوخ و كل شيء حي وبالتالي فهذه العقيدة لا حدث

  32. صراحة يعجبني هذا المخافي لانة كان واضح و صريح . سيتم قتل الابرياء و تدمير كل شيء . و على حسب نظرية سيم سيم المشهورة فهذا يبيح قتل المدنيين عندهم و لا مدنيين فعلا لديهم لانه كلهم احتياط في الجيش . و الميه تكذب الغطاس .

  33. ما الجديد في عقيدة الصهاينة القتالية هذه؟
    انها العقيدة التي طبقتها اسرائيل منذ ما قبل انشائها، ولكنها في هذه الايام، وكما يقول المثل: العين بصيرة واليد قصيرة.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here