الكرملين: بعض بنود “صفقة القرن” لا تتوافق مع قرارات مجلس الأمن ورد فعل الفلسطينيين في رفض الخطة يجعلنا نفكر في جدواها

موسكو/ الأناضول – قال الناطق باسم الرئاسة الروسية (الكرملين)، دميتري بيسكوف، إن بعض بنود صفقة القرن التي أعلن عنها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، لا تتوافق مع قرارات مجلس الأمن الدولي.

وأشار بيسكوف في تصريح لقناة “روسيا 1″، الأحد، إلى وجود جملة من قرارات مجلس الأمن الدولي بخصوص القضية الفلسطينية.

وأضاف أن بعض بنود صفقة القرن، لا تتوافق مع تلك القرارات.

ولفت إلى أن فلسطين وبعض الدول العربية الداعمة لها، احتجت على “خطة السلام” التي أعلنت عنها الولايات المتحدة الأمريكية.
وقال بيسكوف في هذا السياق: “نرى رد فعل الفلسطينيين. كما نرى رد فعل عدد من الدول العربية المتضامنة مع الفلسطينيين في رفض هذه الخطة. وهذا، بطبيعة الحال، يجعلنا نفكر في جدواها”.

والثلاثاء الماضي، أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، في مؤتمر صحفي بواشنطن “صفقة القرن”، بحضور رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.

وتتضمن الخطة التي رفضتها تركيا وعدة دول وكذلك السلطة الفلسطينية وكافة فصائل المقاومة، إقامة دولة فلسطينية في صورة أرخبيل تربطه جسور وأنفاق، وجعل مدينة القدس عاصمة غير مقسمة لإسرائيل.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here