القيادي في “حماس” الزهار: دعم إيران لفلسطين بلا ثمن ولن ندخل في لعبة المحاور

غزة- متابعات: قال عضو المكتب السياسي لحركة حماس محمود الزهار، إن الدعم الإيراني لفلسطين كان دعماً بلا ثمن وإن العلاقة مع إيران والدعم الإيراني ليس قضية شخصية حتى ينتهي بعد اغتيال قاسم سليماني.

وأضاف الزهار في حديثه لقناة الميادين، أن حماس لن تدخل في لعبة المحاور وتبدد جهودها في الصراعات خارج فلسطين، “بوصلتنا موجهة الى فلسطين ولا نريد أن نكون مع أيّ من المحاور المتصارعة في المنطقة، وأتحدى أيّ انسان أن يثبت أن أحداً في غزة تشيّع أو تم افتتاح مركز لإيران هنا”.

وأشار إلى أنّ اغتيال سليماني كان بسبب جهد وعمل قوة القدس في دعم المقاومة ومن المنطقي “أن تطلب حماس من القائد الجديد لقوة القدس أن تستمر العلاقة بيننا”.

وتابع الزهار: “لم نلعب في أمن أي دولة عربية وعيوننا مفتوحة على فلسطين ولم ندخل في لعبة المحاور”.

وحول الحديث الإسرائيلي عن منع مصر وفد حماس من العودة إلى غزة قال الزهار: هو تحريض للقاهرة على فعل ذلك، والحديث عن منع هنية من العودة الى غزة بعد زيارته طهران إشاعات وتحريض.

وتابع: “نشجع فصائل المقاومة الفلسطينية على فتح علاقات مع الشعوب والحكومات التي تدعمنا من دون مقابل، وأدعو علماء المسلمين لعقد مؤتمر يعلنون فيه انتهاء لعبة المذهبية التي يمارسها الاستعمار، وأدعو علماء المسلمين من السنة والشيعة ليجدوا حلاً لكل الخلافات الموجودة”.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here