القوات الأمريكية تخلي أول مستودعاتها شمالي سوريا والجنود العاملون في المستودع يغادرون إلى العراق

 

الحسكة ـ أنقرة/ الأناضول: أفرغت الولايات المتحدة الأمريكية، أحد مستودعاتها العسكرية شمال شرقي سوريا، للمرة الأولى، عقب إعلانها قرار سحب قواتها منها.

وأفادت مصادر محلية موثوقة في محافظة الحسكة، للأناضول، السبت، أن الولايات المتحدة أخلت أحد مستودعاتها في مدينة المالكية التابعة للمحافظة، الجمعة.

وأردفت أن المستودع يضم عدة مخازن، ويعمل فيه نحو 50 جندي أمريكي.

ولفتت إلى أنه جرى إرسال سيارات مصفحة من نوع “همر” وشاحنات كانت موجودة داخل المستودع، إلى العراق.

فيما أكدت مغادرة الجنود الأمريكيين العاملين في المستودع  إلى العراق.

ويعد المستودع أحد مراكز توزيع الأسلحة التي ترسلها الولايات المتحدة إلى تنظيم “ي ب ك/ بي كا كا” الإرهابي في سوريا عبر العراق.

وتتوزع القوات الأمريكية في سوريا، على 18 قاعدة عسكرية.

ومنذ عامين زودت الولايات المتحدة تنظيم ي ب ك/بي كا كا الإرهابي، المتمركز شمالي سوريا، بكميات كبيرة من الأسلحة والذخيرة عبر آلاف الشاحنات.

وفي 19 ديسمبر/ كانون أول الجاري، أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بدء انسحاب قوات بلاده من سوريا، دون تحديد جدول زمني.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here