القضاء المصري يحسم مصير عرض برنامج رامز جلال

متابعات  – قضت محكمة مصرية بمجلس الدولة برفض دعوى وقف بث برنامج الفنان المصري رامز جلال، الذي يذاع على إحدى القنوات الفضائية، في شهر رمضان من كل عام.

ودفع المستشار القانوني لمجموعة القنوات الفضائية سامح عطية، بعدم قبول الدعوى لانتفاء شرط المصلحة، فأخذت المحكمة بهذا الدفع وقضت برفض الدعوى لانتفاء شرط المصلحة .

وكانت سيدة مصرية تُدعى هند عبد الله قد رفعت دعوى قضائية أمام القضاء المصري طالبت كلاً من مقدم البرنامج رامز جلال والقناة وشركة نايلسات، التي تقدم خدمات البث لها، بتعويضٍ ماديٍ، إثر اصابتها بضرر نفسي فى أحد تصوير حلقاته ببرنامج رامز يلعب بالنار، حسبما جاء في الدعوى.

والسيدة المذكورة من ضحايا أحد حوادث الحرائق التي أصابتها في الوجه، و البرنامج الذي تدور حلقاته حول استضافة مشاهير وخداعهم بالتعرض لحريق عليهم الهرب منه، تسبب لها “بأضرار نفسية جسيمة”، خاصة أن مقدمه قال في البرومو الدعائي للبرنامج إنه “يستمتع بمناظر الناس وهي تحترق”.

ويقدم الفنان رامز جلال في شهر رمضان من كل عام برنامجًا يحمل اسمه مع اختلاف اسم المقلب المدبر للضيف الذي يقع فريسة في مصيدته، حيث استضاف عددًا من الوجوه البارزة سواء عربية أو أجنبية.

وطالت حلقات رامز وما يدور فيها من أحداث مخيفة ومرعبة، يتعرض لها الفنانون والمشاهير العرب، عدد من الانتقادات كالفبركة والمبالغ الطائلة التي يحصل عليها الـ”ضحايا” خلال مشاركتهم في البرنامج بحسب موقع ارم الالكتروني .

ومن بين هذه البرامج التى قدمها: “رامز قلب الأسد ، رامز تحت الصفر، رامز تحت الأرض، رامز قرش البحر، رامز يلعب بالنار، رامز عنخ آمون، رامز ثعلب الصحراء، رامز واكل الجو”.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here