القذافي شوهد حيا في تشاد قبل أيام.. خطأ! الخبر غير صحيح والصورة قديمة

دكار ـ (أ ف ب) – نقل موقع إخباري سنغالي أن الزعيم الليبي معمر القذافي الذي قتل في العام 2011، شوهد حيا قبل أيام في تشاد وهو يصلّي، لكن الموقع في الحقيقة لم يفعل شيئا سوى أنه نسخ مقالا من موقع آخر ساخر وأضاف عليه صورة تعود للعام 1991 لتعزيز مزاعمه.

وقال موقع “أفريسيري” السنغالي “نظنّ أن الإعلام الغربي كذب علينا بشأن موته، لعلّها كانت معلومة كاذبة لتدمير البلد”.

وأضاف “أكّد مراسلنا الذي تمكن من إرسال هذه الصورة لنا، أنه شاهد القذافي وهو يصلّي في قرية معزولة عدد سكانها أقل من مئة”.

وأرفق الموقع بهذا المقال صورة قال إنها ملتقطة حديثا في قرية في تشاد.

لكن بحثاً سريعاً على الإنترنت يظهر أن الموقع نسخ هذا المقال من موقع “24 جور” الساخر الذي يوضح في “شروط الاستخدام” أن “الشخصيات الواردة في المقالات، حتى تلك التي تستند إلى شخصيات حقيقية، هي وهمية”.

أما الصورة المرفقة فهي تعود في الحقيقة إلى العام 1991، وهو تاريخ تدشين المرحلة الأولى من “النهر الصناعي العظيم” في بنغازي في شرق ليبيا.

وتمّ البحث عن هذه الصورة في أرشيف وكالات فرانس برس ورويترز وأسوشييتد برس.

وأظهرت مقاطع مصوّرة عدّة لتدشين الجزء الأول من النهر في ذلك الوقت السياق الذي التقطت فيه الصورة، منها مقطع علّقت عليه المؤسسة الوطنية الفرنسية للمرئي والمسموع في العام 2005 على الشكل التالي “يظهر القذافي وهو يصلي داخل أنبوب ضخم”.

ويظهر البحث في بنك الصور “ألامي” عددا من الصور تحمل توقيع المصور باري إيفرسون ملتقطة في السادس من أيلول/سبتمبر 1991، يظهر القذافي في بعضها بالملابس نفسها التي تظهرها الصورة المنشورة على الموقع السنغالي على أنها ملتقطة في تشاد في العام 2019.

Print Friendly, PDF & Email

5 تعليقات

  1. إلى 444
    القذافي هو من صنع عز واستقلال ارض ليبيا عن المحتل ونعرف جيدا هذه الصورة وهو يصلي داخل أنبوب النهر الصناعي العظيم، هل تذكر النهر الصناعي العظيم؟ الذي تغلقه اي ميليشيا فتعطش طرابلس وتشرب مياه البحر؟ كان صنيعة معمر القذافي.
    اما الشعب الليبي الطيب فهو ضحية كل المؤامرات من ثورة هنري برنارد ليفي للعب المخابرات الغربية والعربية بارضه ومقدراته واتمنى ان يفيق المغيبون يوما ما.
    رحم الله الشهيد الصائم والخزي والعار لثوار الناتو ومن تبعهم بغير احسان.

  2. وَلَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا ۚ بَلْ أَحْيَاءٌ عِندَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ (*) فَرِحِينَ بِمَا آتَاهُمُ اللَّهُ مِن فَضْلِهِ وَيَسْتَبْشِرُونَ بِالَّذِينَ لَمْ يَلْحَقُوا بِهِم مِّنْ خَلْفِهِمْ أَلَّا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ

  3. صراحة عير مأسوف عليه لان السبب الرئيسي فيما وصلت اليه ليبيا هذه الدولة التي نعم الله عليها بالخيرات وبأطوال ساحل على البحر المتوسط كان بأمكانها ان تكون أيقونة في التطور والصناعة السياحية لكن غرور ونرجسية ودكتاتورية القذافي أنهى كل شيء في هدا البلد العربي .

  4. نعم هو حي يرزق اليس شهيدا( من دافع عن وطنه وقتل فهو شهيد والشهداء احياء يرزقون لكن لا نشعر بهم)

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here