القبض على حكم كرة قدم في الأرجنتين للاشتباه في تورطه في استغلال لاعبين صغار جنسيا

بوينس آيرس(د ب أ)- كشفت مصادر قضائية بالأرجنتين أنه تم القبض  الأحد على حكم كرة قدم ومحاميه على خلفية الشكوى التي تقدم بها بعض من اللاعبين الشباب بنادي اندبيندينتي الأرجنتيني والتي تتعلق بوقوعهم ضحايا للاعتداء الجنسي.

وألقي القبض على الحكم المساعد مارتين بوستوس ومحاميه كارلوس بيلدي أمس من قبل قوات الشرطة، حيث من المقرر أن يدليا بأقوالهما في هذه القضية أمام السلطات المختصة، حسبما أقادت وكالة “تيلام” الأرجنتينية للأنباء.

وأشارت الصحف الأرجنتينية المختلفة إلى أن المحققين يسعون إلى الوقوف على حقيقة انضمام بوستوس لإحدى شبكات الفساد المتورطة في استغلال الأطفال جنسيا.

وأوضحت “تيلام” أنه تم إلقاء القبض على محامي بوستوس أيضا بعد أن قام بتحطيم الهاتف المحمول لموكله من أجل تدمير الأدلة الموجودة به.

وكانت إدارة اندبيندينتي قد تقدمت بشكوى للقضاء يوم الخميس الماضي استنادا على اعترافات بعض اللاعبين في قطاع الناشئين التابع للنادي بتعرضهم للاعتداء الجنسي.

وكشف أحد الضحايا ويلعب في دوري الشباب لمواليد 2001 ويعيش في إحدى دور الإقامة التابعة لاندبيندينتي في حديث له مع الطبيب النفسي للفريق أنه كان يجبر على القيام بأعمال غير أخلاقية.

وتحدث الطبيب في هذا الشأن مع منسق فرق الشباب بالنادي ومع مجلس إدراة اندبيندينتي، التي قررت التقدم بشكوى رسمية أمام النيابة العامة.

وأوضحت صحيفة “أوليه” الأرجنتينية أن أربعة أو خمسة زملاء للاعب الضحية، يبلغون من العمر ما بين 16 و17 عاما، وقعوا أيضا بين براثن هذه الشبكة الفاسدة.

وأشارت بعض التقارير والمعلومات الواردة في هذا الشأن إلى أن عدد اللاعبين الذين تقاضوا أمولا نظيرا للقيام بأعمال غير أخلاقية مع رجال راشدين يصل إلى 20 لاعبا.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here