القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي تتبنى هجوما انتحاريا بتمبكتو

34.jj

نواكشوط- (ا ف ب): تبنى تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي هجوما انتحاريا استهدف السبت مدينة تمبكتو في مالي مؤكدا انه قتل 16 جنديا وفق ما افادت وكالة الاخبار الموريتانية.

وافادت الوكالة الخاصة استنادا إلى ناطق باسم التنظيم ان انتحاريين نفذا اعتداء “بسيارة تحمل طنا من المتفجرات” تمكنت “من الوصول إلى ثكنة عسكرية في تمبكتو”.

واعلنت الحكومة المالية أن مدنيين قتلا وجرح سبعة جنود في الهجوم الانتحاري الذي قتل فيه ايضا اربعة انتحاريين.

وقال تنظيم القاعدة ان عناصره فجروا سيارة ملغومة ما اسفر عن “مقتل أكثر من 16 جنديا ماليا بالإضافة الى العديد من الجرحى ودمار في الآليات والمباني” ونسف جزء من مباني الثكنة وفق ما اعلن المتحدث الذي قال انه عضو في “امارة الصحراء الكبرى” الخاضعة لسلطة تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي.

و”وكالة الاخبار” مع “وكالة نواكشوط للانباء” و”الصحراء ميديا”، ثلاثة مواقع اعلامية تستعملها المجموعات الاسلامية المسلحة، ولهذه الوكالات مراسلون ومخبرون من جاليتي الطوارق والعرب في شمال مالي.

وهذا ثالث هجوم انتحاري في تاريخ هذه المدينة التاريخية التي تعرضت الى اعتداءين انتحاريين في 21 و30 اذار/ مارس 2013.

وفي 23 ايلول/ سبتمبر اعلنت وكالة نواشكوط للانباء ان تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي عين قادة جددا في وحداته المقاتلة في شمال مالي الذي احتله اسلاميون مسلحون خلال 2012 قبل ان يطردوا اثر عملية عسكرية قادتها فرنسا.

ومن بين القادة الجدد الجزائري سعيد ابو مقاتل الذي حل محل مواطنه عبد الحميد ابو زيد الذي قتل خلال التدخل الفرنسي الافريقي الذي بدأ في كانون الثاني/ يناير وما زال متواصلا.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here