الفنان العراقي القدير بهجت الجبوري يهاجر الى امريكا

 

bahjat88

 

الرباط ـ “راي اليوم” ـ عادل العوفي:

ربما بات المنفى قدرا ملازما للعراقي وشرا لا بد منه، ملايين من ابناء الرافدين يجوبون العالم بحثا عن الامان والطمانينة والعيش الكريم.

مبدعون وعباقرة واناس عاديون ذنبهم الوحيد انهم ينتمون لتلك الارض الطيبة التي يصر الغزاة على تدنيسها وقهرها لكنها كطائر الفينيق تنهض من رمادها صامدة شامخة رغما عن انف الخونة والعملاء، غير ان واقع الهجرة القسرية لاغلب الادمغة والمواهب العراقية يستحق التوقف عنده طويلا والتامل في مغزاه لان الوطن هو اكبر المتضررين من هذا العبث الذي يطال هؤلاء.

مؤخرا قرر الفنان العراقي القدير ذو المشوار الحافل “بهجت الجبوري” الانضمام الى الكوكبة التي تغرد خارجا مكرها لا بطل بالتاكيد بعد تصاعد الاتهامات ضده والتهميش الكبير الذي يعانيه كاسم قدم الكثير للدراما والفن العراقي لفترات طويلة، قد تكون مشاركته في مسلسل “فرقة ناجي عطالله”  مع الفنان المصري “عادل امام” القشة التي قصمت الظهر بعد موجة التخوين بدعوى الاساءة لبلده والانتصار لطائفة معينة، لكن من المخجل حقا ان يضطر فنان في هذه السن للهجرة النهائية والاستقرار بامريكا في وقت كان يجدر بالمسؤولين عن الثقافة والفن تكريم هذه الاسماء ووضعها في الاطار الذي تستحقه.

من المؤسف على مبدع من هذه الطينة القبول بالمشاركة في اعمال سينمائية مصرية بادوار ثانوية رغم حيازة دوره في فيلم “الريس عمر حرب” على جائزة افضل دور ثانوي في المهرجان القومي للسينما المصرية  وموقفه الثابت في رفض المشاركة في فيلم “دكان شحاتة ” لوجود مغنية معروفة.

غير ان الاهمال والتقصير مع  من افنوا عمرهم في ارساء اسس الفن والدراما يجعلنا حقا نتحسر على الاختلالات الفاضحة التي تهم هذا القطاع المهم في شتى ارجاء الوطن العربي وليس العراق فحسب، ليبقى السؤال المطروح: الى متى هذا النزيف ومن سيوقفه؟

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here