الغارديان: مخاوف الأردن من أن يضعف التقارب بين إسرائيل والسعودية وصايته على المسجد الأقصى

نشرت صحيفة الغارديان مقالا كتبه، مارتن تشولوف ومايكل صافي، يتحدثان فيه عن مخاوف الأردن من أن يضعف التقارب بين إسرائيل والسعودية وصايته على المسجد الأقصى.

ويقول الكاتبان إن الأردن يجد صعوبة في إثبات وصايته على المسجد الأقصى بعد اللقاء الذي يعتقد أنه جمع بين ولي العهد السعودي محمد بن سلمان ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.

وتخشى عمان أن يؤدي تطبيع العلاقات بين البلدين إلى ضم إسرائيل للمسجد، خاصة أن إدارة ترامب تسعى في الوقت المتبقي لها إلى ترك إرث لها في الشرق الأوسط.

وقد عبرت الخارجية الأردنية عن هذه المخاوف في بيان أصدرته الأربعاء يعترض على “تغيير وضع المسجد”، قائلة إن “المملكة ستواصل جهودها لحماية المسجد والقيام عليه، والحفاظ على حق جميع المسلمين فيه، وفق الوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس”.

ويخشى المسؤولون في الأردن أن يقدم ترامب ووزير خارجيته بومبيو مع نتنياهو على تغيير وضع المسجد الأقصى بمنح الوصاية عليه إلى السعودية مقابل تطبيع الرياض العلاقات مع إسرائيل. ويحجم هذا الاتفاق، إذا حصل، اتفاقات إسرائيل مع الإمارات والبحرين.

(بي بي سي)

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

3 تعليقات

  1. كل ذره من تراب الوطن الإسلامي والعربي..تقع تحت مسؤوليه كل مسلم وكل إنسان عربي.
    والحفاظ علي تراب هذا الوطن فرض مقدس مقدس مقدس..علي جميع ابنا الوطن بدون أي استشنا..
    نعم نحن ابنا اسره الوطن الإسلامي والعربي معا..
    فلنبدأ بالتخلص من جميع القواعد الاستعمارية الصهيوامركانبيربطنوفرنسروسي الوحشي الهمجي البربري
    من علي تراب هذا الوطن
    المنكوب
    يدفع ثمن تقاعص الشعوب وانحراف الأنظمة للأسف
    النشاشيبي

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here