الغارديان: مأساة حمص تستمر بعد تلاشي الآمال بحصولها على معونات إنسانية

 syria-1311.jpg77

لندن ـ نشرت صحيفة الغارديان مقالاً لإيان بلاك بعنوان ” مأساة حمص تستمر بعد تلاشي الآمال الاغاثة”. وقال بلاك إن آمال التوصل إلى إتفاق بشأن السماح بمساعدات إنسانية لحمص تبخرت في الهواء أمس بعد وصول محادثات السلام الدائرة في جنيف إلى طريق مسدود بشأن انتقال السلطة السياسية في البلاد.

وأضاف بلاك إنه بالرغم من الحديث عن التوصل إلى وقف لإطلاق النار في حمص، إلا أن حدة القصف والقتال اشتدت في الفترة الأخيرة.

ودان أحد قادة المتمردين سياسة الحكومة بـ “تجويع” المواطنين المحاصرين في المدينة القديمة منذ العام الماضي، وسط إنعدام مطلق للكهرباء وللتدفئة.

وفي مقابلة أجراها بلاك مع أبو عزام، زعيم جبهة النصرة في المدينة قال فيها: “لسنا متفائلين جداً بجنيف 2، فنحن نعارض إي اجتماع مع النظام، إلا إذ كان حول تنسيق عملية انتقال السلطة”، مضيفاً “الاجتماع معهم سيكون خيانة لدماء الأبرياء الذين سقطوا”.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. هل كانت حمص قبل دخول المتزقة اليها تحتاج الى اغاثة وهل كانت تقطع الكهرباء او المياه في حمص او في سوريا قبل الازمة ومتى كانت تهتم بريطانيا والصحف الريطانية بالشعوب العربية وهي التي اسهمت بزرع الجرثومة اسرائيل في الارض المقدسة لتدنثها وهي التي استباحت الشعوب العربية من قبل وهي التي صنعت الاخوان المسلمين ودعمتهم لتحقيق مصالحها من قبل .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here