صحيفة بريطانية: حزب العمال البريطاني لن يعارض توسيع الحظر المفروض على الجناح العسكري لحزب الله اللبناني ليشمل الحزب ككل

نشرت الغارديان تقريرا لمراسل الشؤون السياسية بيتر ووكر حول آخر التطورات في ملف تصنيف حزب الله ككل كمنظمة إرهابية في بريطانيا.

ويركز ووكر على استجابة حزب العمال البريطاني المعارض لمقترحات الحكومة البريطانية على قانون مكافحة الإرهاب، والتي أعلنها وزير الداخلية ساجد جويد الإثنين، مشيرا إلى أن الحزب لن يعارض التعديلات والتي يعد أبرزها توسيع الحظر المفروض على الجناح العسكري لحزب الله اللبناني ليشمل الحزب ككل.

ويوضح ووك أن حزب العمال رغم ذلك يشكك في دوافع جويد لاقتراح هذه التعديلات متهما إياه بأنه اقترحها دعما لطموحه السياسي وليس بهدف القضاء على الإرهاب فعليا.

ويضيف ووكر أن حزب العمال طالب في السابق بالدخول في حوارات مع حزب الله، كما أن زعيم الحزب جيريمي كوربين وصف حزب الله في اجتماع برلماني عام 2009 “بالأصدقا” لكنه عاد لاحقا وأعرب عن ندمه على ذلك.

ويقول ووكر إن التعديلات أيضا تشمل حظر جماعين أخرتين في غرب أفريقيا هما “جماعة نصرة الإسلام والمسلمين” وجماعة “أنصار الإسلام” لكن الجماعتين ليسا مثل حزب الله الذي يشارك في الحكومة اللبنانية.

وينقل ووكر عن المتحدث باسم حزب العمال تاكيده أن وزارة الداخلية لم تقدم أي ادلة لمجلس العموم تدعم حظر الجناح السياسي لحزب الله، مطالبا الحكومة بتقديم الروابط التي تمتلكها بين كبارة القادة في الجناح السياسي لحزب الله ونظرائهم في الجناح العسكري إن كانت تمتلك أدلة على ذلك. (بي بي سي)

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here