الغارديان: ترامب يستشيط غضبا والديمقراطيون يستعدون لجلسات استماع علنية مريرة

نشرت صحيفة الغارديان تقريرا عن محاولات عزل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لمراسلها في نيويورك توم ماكارثي بعنوان “ترامب يستشيط غضبا والديمقراطيون يستعدون لجلسات استماع علنية مريرة”.

يقول ماكارثي إنه لم يحدث في التاريخ أن عقد الكونغرس الأمريكي جلسات علنية يمكنها أن تؤدي إلى عزل رئيس البلاد من منصبه إلا ثلاث مرات، والرابعة على وشك الحدوث اليوم الأربعاء حيث تستعد القنوات المتلفزة ووسائل الإعلام بحشد مراسليها في طرقات الكابيتول -مقر الكونغرس- في واشنطن لمعرفة كل التفاصيل الممكنة.

ويضيف ماكارثي أن الديمقراطيين يتهمون ترامب باستغلال منصبه للضغط على أوكرانيا للإعلان عن تحقيقات مع جو بايدن منافسه المحتمل في الانتخابات القادمة بينما يقول مؤيدو ترامب إنه ضحية لمسؤولين غير منتخبين دون تحديد لأشخاص بعينهم.

وينقل ماكارثي عن كوري بريتشنايدر أستاذ القانون الدستوري في جامعة براون الأمريكية قوله إن “هذه واحدة من أهم اللحظات في التاريخ الأمريكي لأنها المرة الرابعة التي نصل فيها إلى هذه النقطة في عملية قانونية محددة، وانا أقول إنها واحدة من اخطر الاتهامات على الإطل  اق”.

ويضيف ماكارثي أنه من المنتظر أن يكون تأثير جلسات الاستماع العلنية في التحقيقات كبيرا على المواطنين قبل انتخابات العام المقبل كما حدث خلال جلسات الاستماع العلنية في محاولة عزل الرئيس السابق ريتشارد نيكسون والتي أثرت على الرأي العام وحولته ضده ما سمح للحزب الجمهوري بالضغط عليه للاستقالة.   (بي بي سي)

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here