الغارديان: تباهي حماس بأسلحتها في غزة قد يعود ليطاردها

نشرت صحيفة الغارديان مقالا لبيتر بومونت قال فيه “جولات القتال والعنف بين حماس وإسرائيل في غزة في السنوات الاثنتي عشرة الماضية، أظهرت أنّ جهود حماس والجهاد الاسلامي في استهداف إسرائيل من داخل قطاع غزة كانت غير فعالة تماماً، إذ كانت جهودهما بدائية”.

لكنّ مراسل الصحيفة يقول إنّ “شيئاً ما تغير هذه المرة. ففي الساعات الأولى من القتال الحالي، بدت الجماعات المسلحة في غزة أكثر فاعلية وتصميماً”.

إذ وجهوا “إنذاراً لإسرائيل ثم أطلقوا وابلاً ضخماً من الصواريخ في محاولة للتغلب على نظام القبة الحديدية الدفاعي المضاد للصواريخ – الذي يعترض عادةً ما بين 85٪ و 95٪ من الصواريخ – مما تسبب في وقوع إصابات ووفيات”.

وتقول الصحيفة ان ذلك دفع البعض للتساؤل عما إذا كانت حماس قد فهمت حدود القبة الحديدية.

وأشارت الى انه خلال العام الماضي “وفي خطوة غير عادية، شاركت حماس تفاصيل مشترياتها من الأسلحة مع برنامج على قناة الجزيرة وبدا أن هدفه الرئيسي هو إظهار كيف أن الجهود التي تبذلها إسرائيل ومصر، على الحدود الجنوبية لغزة، لم تمنعها من إعادة بناء ترساناتها”. وتقول ان ذلك يفترض انه تم بمساعدة من سوريا وإيران/ بحسب الصحيفة.

وتعتبر الغارديان انه وبالرغم من ذلك، فإنّ هذا التفاخر قد يعود ليطارد حماس والجهاد الإسلامي لاحقاً.

واعتبرت أن المهم هذه المرة هو إمدادات صواريخ كورنيت عالية الدقة المضادة للدبابات التي حصلت عليها حماس واستخدمت واحدة منها يوم الأحد لاستهداف سيارة إسرائيلية بالقرب من حدود غزة. وأطلقت ثانية في وقت مبكر من يوم الأربعاء على سيارة دفع رباعي، مما أسفر عن مقتل أحد الركاب وإصابة اثنين آخرين بجروح خطيرة. واعتبرت أنّها بذلك “أعطت رسالة واضحة حول ما قد تواجهه القوات الإسرائيلية التي تدخل غزة”.

وتقول الصحيفة انّ “كل ذلك يساهم في ديناميكية خطيرة للغاية، حتى لو أرادت حماس التفاوض على إنهاء العنف كما يقترح البعض، بمن فيهم إسماعيل هنية، رئيس المكتب السياسي لحماس، فإن الضغط السياسي في إسرائيل يمكن أن يعمل ضدها”. (بي بي سي)

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

6 تعليقات

  1. بريطانيا هي العدؤ الإول للعرب والمسلمين. يليها الغرب الإمبريالي المتصهين. قاطعوا البضائع البريطانية ولإمريكية. أن كنتم مسلمون .

  2. لا وايش يا سيد عبد الله الجميل ؛ بقولك التقرير ؛ مقتل راكب واصابة اخرين ! وجيش إسرائيل نشر صورة القتيل وهو مجند في جيش الصهاينة هو ومن معه ! ونقول لهؤلاء ؛ المقاومة فتحت النار على مغتصبي الارض ومن يسيرون في نعالهم ، ومن يفعل ذلك مش خايف من الصهاينة ولا العملاء ولا المطبعين حتى ولا الذين يعلنون ليلا نهارا انهم يحمون إسرائيل ويضعونها في نني العين !؟

  3. المجد والخلود لشهداء فلسطين الابرار والخزي والعار للذين يستنقصون من شأن المقاومة ، ورغم تخادل الامة الاسلامية والعربية في دعم اخواننا في فلسطين ، فانهم يؤمنون بانهم قادرين على دحر الاحتلال الغاشم بكل ما اوتوا من قوة ، فما يسعنا الا ندعو لهم بالنصر على رعية النت ياهو .
    تحيات تقدير واجلال مني لك فلسطيني وفلسطينية ًشعب الجبارين ً

  4. اعلامكم صهيوني ، اين كنتم عندما حاولت اسرائيل طرد اهالي الشيخ جراح ، الغرب صهيوني ومخترق

  5. الإعلام الغربي في بريطانيا و أمريكا أكثر صهيونية من إعلام الصهاينة …
    عندما أقرأ مثل هذه المقالات أشعر بأن كاتبها إما جاهل أو أنه فعلا يريد نهاية الصهاينة بطريقة دفعهم للتصرف بغباء …
    إعلام الصهاينة يقول لأن القيادة الصهيونية قيادة غبية و أنها تكذب على شذاذ الآفاق من قطعان المستوطنين … ثم تقرأ مقالا لجاهل كهذا و تتساءل: لم لا يذهب هذا الجاهل و يرى بنفسه ما يجري قبل نشر كلامه الفارغ؟؟؟

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here