الغارديان: السياسات المعادية للمهاجرين تقوض جهود بريطانيا في العراق

نشرت صحيفة الغارديان موضوعا لماثيو ويفر تناول فيه الجهود التي تبذلها بريطانيا في العراق والمعوقات التي تواجهها.

ويقول ويفر إن المشروعات التي بدأتها بريطانيا قبل سنوات لمواجهة حالة الفوضي في العراق في فترة مابعد الحرب أصبحت تواجه معوقات كبرى بسبب السياسات الحكومية المعادية للمهاجرين في لندن.

ويوضح ويفر أن مشروعا حكوميا لتدريب العراقيين في مجالات الخدمة المدنية في الجامعات البريطانية المختلفة تلقى ضربة مؤجعة مؤخرا بعدما رفضت الداخلية البريطانية منح العشرات من المتدربين العراقيين تأشيرة الدخول لبريطانيا.

ويضيف ويفر أن برنامجا تموله وتنظمه الحكومة البريطانية أيضا لمواجهة العنف والتفرقة بين الجنسين في مناطق الأكراد في العراق واجه أيضا معوقات مشابهة بعدما رفضت الداخلية البريطانية منح تأشيرة الدخول لستة من أعضائه.

ويوضح ويفر أن هؤلاء الأعضاء تلقوا الدعوة لحضور مؤتمر في بريستول الشهر الماضي كان يفترض أن يكون بمثابة ثمرة عملهم الدؤوب في البحث والذي استمر نحو عامين.

ونقل ويفر عن منظمي الفعاليتين اتهامهم للداخلية البريطانية بمضاعفة حجم الفشل البريطاني في الحرب في العراق بتقويض الجهود المبذولة لمواجهة أثاره.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here