العُقوبات النِّفطيّة والماليّة الأمريكيّة تَفقِد مَفعولَها في الأُسبوعِ الأوّل.. وحُصول الدِّيمقراطيين على الأغلبيّة في مَجلس النوّاب ضَربَةً ساحِقَةً لترامب وإدارته.. والحُلفاء العَرب سيَكونون مِن أبرَزِ الخاسِرين أيضًا

بعد سَماح الوِلايات المتحدة لأفغانستان بالاستمرار في استيرادِ احتياجاتِها مِن النِّفط الإيرانيّ، وحُصول العراق على استثناءٍ مِن أيِّ عُقوباتٍ بسبَب استيراد الكَهرباء الإيرانيّة أيضًا، تبدو الحُزمَة الثَّانية مِن العُقوبات الأمريكيّة المَفروضَة على القِطاعَين النِّفطيّ والمَصرفيّ الإيرانيين مِثل “الجُبن السويسريّة” مَليئةً بالثُّقوب، وشِبه مَعدومةِ الفَعاليّة بالتّالي.

إدارة الرئيس ترامب التي تَوعَّدت بشَلِّ الحياة كُلِّيًّا في إيران، وتَطبيق عًقوبات تَمنعها مِن تصدير برميل نِفط واحِد، تمهيدًا لتَركيعها، وإجبارها على تنفيذ 12 شَرطًا، أبرزها وقف صِناعَتها الصاروخيّة والامتِناع عن دَعمٍ حركات مُقاومة مِثل “حزب الله” و”حماس″ و”الجِهاد الإسلاميّ” وتَفكيك أجهزة الطَّرد المَركزيّ المُخصَّصة لتَخصيبِ اليورانيوم، باتَت في وَضعٍ يُثير السُّخرية، لأنّ هَذهِ العُقوبات فَقَدت زَخَمَها وتأثيرها في اليَوم الأوّل لبِدء تَطبيقِها.

إعفاء ثماني دُوَل هِي الصين والهند واليونان وتركيا وإيطاليا وتايوان واليابان وكوريا الجنوبية، مِن أي عُقوبات، والسَّماح باستيراد النِّفط الإيرانيّ لم يأتِ “مَكرُمة” مِن الرئيس ترامب وإدارته، وإنّما رُضوخًا للأمر الواقِع، فمُعظَم هَذهِ الدُّوَل أكَّدت أنٍها لن تَلتَزِم بالعُقوبات وستُواصِل علاقاتها التجاريّة مع إيران كالمُعتاد، ومِن المُفارَقة أنّ قائِمة الثَّمانية هَذهِ تَستورِد النِّسبَة الأعظَم مِن الصَّادرات النفطيّة التي تَصِل إلى 2.5 مِليون برميل يَوميًّا.

مَع حُصول الدِّيمقراطيين على أغلبيّة المَقاعِد في مجلس النوّاب الأمريكيّ، سيَجِد الرئيس ترامب نفسه في مأزَقٍ كبيرٍ، لأنّ الدِّيمقراطيين يُعارِضون خُطوَته العنتريّة بإلغاء الاتِّفاق النوويّ الإيرانيّ، وفَرضِ العُقوبات النفطيّة والتجاريّة على إيران.

رُبّما يكون مِن السَّابق لأوانِه القَول بأنّ إيران التي لم تَظهَر أي تَأثُّر بالعُقوبات هَذهِ، بل تَحدَّتها بشَراسةٍ، وأكَّدت أنّها ستَلتَف عليها، خَرجَت “مُنتَصرة” مِن هَذهِ المُواجهة وفي أُسبوعِها الأوّل، وهذا في حَدِّ ذاتِه هَزيمةً للرئيس ترامب وحُلفائِه الإسرائيليين والعَرب مَعًا.

إنّه الغَباء الأمريكيّ في أبشَعِ صُورِه، ربّما يُؤكِّد أنّ أُسلوب الغَطرسة باتَ يُعطِي نتائِج عكسيّة تمامًا، فها هِي كوريا الشماليّة تُلغِي اجتِماعًا بين وزير خارجيّتها ونظيره الأمريكيّ وتَعود للتَّخصيب، وها هِي الصين تقود تَحالُفًا مع روسيا لتَحطيم هَيمَنة الدولار، وها هِي العُقوبات الأمريكيّة على إيران تَفْقِد تأثيرِها قبل أن تَبْدأ فِعليًّا.

زَمَن الهيمَنة الأمريكية يتآكَل بسُرعةٍ، ومِن المُؤسَف أن هُناك بعض العَرب يَضَعون كُل بيضهم في السَّلَّة الأمريكيّة، والإسرائيليّة أيضًا، وسيَندَمون أشدِّ النَّدم فيما هُوَ قادِمٌ مِن أيّام.

“رأي اليوم”

Print Friendly, PDF & Email
مشاركة

26 تعليقات

  1. بومات النحس التي تطل بتعاليقها خلف و أمام كل مناورة للاعب البوكير الامريكي المخادع –و اسمه وافقه كشن لطبقة في ترجمته الفرنسية (خدع = trompe)– تغطس رأسها في رمال البلادة و لا تريد أن تفهم أن أمريكا عاجزة كل العجز أمام لاعب الشطرنج الفارسي ….فلا هي قادرة على شن حرب مواجهة مفتوحة على ايران يعرف رجال استراتجياتهم بأنها مكلفة و غير مضمونة النتائج …و لا عقوباتها كفيلة بتحقيق اهدافها في خلق تشقق في نسيج الدولة الايرانية يؤدي الى انفجارها من الداخل ….
    و هدا يعلمه جيدا الامريكي و الايراني فقط غربان النحس تنعق بأمانيها المخيبة كالعادة ….
    أشباه دولكم التي تحكمها العائلات هي التي ينتظرها الخراب و الدمار ، تلك التي رأت الجنة ( رؤية 2030 و مدينة نيوم ….و قطار السلام …) في نار الاطلسي و الصهيوني ، فاستقلت قطار فاحشة التطبيع البواح …
    أما ما تحسبونه نارا ( حروب -الشام و اليمن- ، عقوبات و حصار – غزة و ايران – …) فتلك جنة المقاوم المؤمن ….مصداقا لحديث خير الانام صلى الله عليه وسلم :(( …جنته نار و ناره جنة…..)) …

  2. قوات #الأمن_الإيراني و #الحرس_الثوري تستمر بحملة اعتقالات عشوائية غير مسبوقة ضد الشباب العرب في مناطق عدة في الأحواز ومدن عربية أخرى في الإقليم وطالت 800 شخصاً بينهم 5 نساء.

    حصلت هذه الاعتقالات في مدن الأحواز والمحمرة وعبادان والخفاجية والشوش ومدن وقرى أخرى من الإقليم.

  3. الف مبروك الانتصار
    ولكن مع محور “اكبر الفائزين دوما” لا نعرف ما هو تعريف الخسارة.
    ===
    ترامب وعد بمنعهم نهائيا من بيع النفط وانتهى بمنع جزئي للسيطرة على الاسعار
    ايران وعدت باغلاق هرمز وانتهت بتحدي السلطة الامريكية بالتخفي والتهريب
    هل هذا يصنع من اميركا شرطي ظالم وايران بالخارج عن القانون الذي يتخفى !!!
    ======
    كنا نتمنى ان نرى ناقلات نفط ايرانية تحميها فرقاطات ايرانية، فتهريب النفط وبيعه في السوق السوداء شئ يليق بداعش لا بدولة اقليمية وقوة عالمية صاعدة تحاصر اسرائيل وتقدر على حرق الخليج كما تدعون

  4. أسعار النفط الحاليه أصبحت لرفاهية المواطن الامريكى على حساب المواطن السعودى !!

  5. ايران ليست وليدة اليوم فهي حضارة ضاربة في القدم اما اشباه الدول فهي كراكيز يحركها صانعها بالطريقة التي يراها مناسبة لمصالحه
    معادات ايران من طرف الغرب حق اريد به باطل فهي مسرحية ابطالها امريكا وايران واسرائيل والضحايا دول الخليج خاصة والسنية عامة
    ولكم في العراق عبرة يا اولي الالباب وسوريا واليمن والدور على من ياثرى قد يكون اي دويلة من الاشباه التي يراها المالك قربانا للتضحية في سبيل اكمال مشروع التهويد او التشييع وهي بالمناسبة وجهين لعملة واحدة

  6. الحل الأفضل لفض الهيمنه الامريكيه على العالم هو استخدام عملات موحده في قارتى اسيا و أمريكا اللاتينيه يعنى عمله موحده بين روسيا و الصين و الهند و عمله أخرى موحده بين البرازيل و الارجنتين وفنزويلا و تشيلى .

  7. حان محاسبة اترامب من قبل الشعب الامريكي خصوصا عن
    الظرايب التي يخفيها التي سوف تسقطه لامحاله كذالك التحقيق ب التدخل في لانتخابات اما العبيد من العربان
    سوف يصبحون مسخره للعالم اجمع والايام بيننا

  8. أولا حصول الديمقراطيون على مجلس النواب لن يغير من سياسة الرئيس ترامب الداخلية أو الخارجية، الديمقراطيون فازوا ب مجلس النواب لأن الناخب الأمريكي يعتقد ان الديمقراطيين يولون اهتماما للخدمات الاجتماعية والتأمين الصحي بشكل افضل، وهذه حقيقة وهذا كان شعار الديموقراطيين ووعودهم أثناء الحملة الانتخابية. لا ايران ولا الصين او روسيا كانت محور أو اهتمام الناخب الأمريكي .

  9. هناك من يكتب ويحلل وفقا لحبه او كرهه بايران او امريكا او السعودية ونحن الشرقيين عاطفيين غير عمليين ولا ادري هذا عيب او ميزة ومن اوضح الامثلة ما يحدث حاليا ومنذ زمن من صراع بين المحورين بالشرق الأوسط وكلنا لنا اتجاهات ولذا تجد من يحقد على الجمهورية الاسلامية الايرانية يراها فاشلة وتنهار وتهزم وايامها معدودة وهي دولة الشر والمشروع الفارسي وووو هنا ترامب والصهاينة وحلفائهم من محور الانبطاح يعزفون نفس معزوفتهم .
    جمهورية الملالي كما تسموها ها هي 40 عاما تحت الحصار وكل سنة يقولك خلاص ما بقى شي ستنتهي .
    اوربا والصين والهند وتركيا وكوريا وغيرها كلهم وقفوا مع ايران وفعليا افشلوا الحصار الاخير ولكن لا يزال الربع بعزفهم المنفرد .
    عمي والله والله ولو كنا بشهر رمضان كنت ساقسم نفس القسم والله هذه جمهورية مسددة بعون الله ولن يستطيع لا ترامب ولا الف مثله ان ينال منها . انتم تحلمون . يقولك حصار ولا يستطيعون توفير الدولار والشعب الايراني جائع وسيثور والازمة والافلاس ووو . الشعب الايراني يعيش احسن بالف مرة من كثير من شعوبنا وحتى من يحتج بالغلاء فلينزل لطهران وليرى انواع السيارات وكمية السلع بالاسواق وعدد السواح الايرانيين بالمطارات من اين ياتون بالدولارات؟ .
    انتم يامن تصفقون لامريكا هل تحبكم امريكا ؟ هل من يدمرنا ويقصفنا باسلحة ايرانية؟ اليست هي نفسها امريكا وباموال السعودية؟
    تعبنا وتعبت شعوبنا ولم تتعبوا
    ايران اليوم قوة ودبلماسية ومكانة وستراتيجية وتخطيط وتحالفات عالمية .. دولة الملالي التي تتمسخرون عليها تحدت سيدكم ترامب واعوانه بالدنيا والله ناصرها .
    انتم بالسعودية صحيح تتصورون ان الله ناصركم وانتم تتحالفون مع امريكا واسرائيل وتقصفون المسلمين وتتكبرون على شعوب الارض؟ هل تخدعون انفسكم؟ اوك نحن شيعة وليس هناك مودة بيننا وبينكم ولكن السعودية اليوم تلعن من قبل السنة من الشرق للغرب . كافي سقطت الاقنعة فلا انتم تخجلون من تحالفاتكم وصفقاتكم مع الصهاينة والامريكان ولا تخجلون من قصف شعوبنا ولا تخجلون من جرائمكم بالعالم ولكن لا تتحدثوا بصفتكم حامي حمى الاسلام فانتم اعوان وادوات الكفرة والله مخزيهم ومخزيكم .
    يقال دوام الحال من المحال ووجودكم ككيانات تكونت بمساعدة الامريكي والصهيوني ستنتهي كما انتهت قبلكم فراعنة وامبراطوريات برزت لله بحربه .

  10. Even America is a democratic country depends on Rules of Law but the Americans are living behind their means and sooner or later America will fall apart specially the morals of new generations are not solid enough to keep America as the most powerful country. It is the history of destruction of civilizations.

  11. بسم الله القادر المتعال
    ۴۰ عام حصار و نحنو وقفنه علا رجلینا صامدین و نزرع و نصنع کل ما نحتاجهو کل شی فی الاسواق صنع فی ایران

  12. ترامب الى الزوال ومن اتبعه ، فالمؤتمر الصحفي امس وعصبيته دليل قاطع على أنه متجهه للسقوط

  13. من يكتب هذا التحليل عليه ان يزور إيران ليرى كيف يعيش الإيرانيون هذه الايام، هل حقا فقدت العقوبات مفعولها ، قرأنا الكثير مثل هذه الأخبار في السابق التي يعتقد من يصدقها بأن الولايات المتحدة الأمريكية لم تعد دولة عظيمة بإقتصادها، وأنها ترضخ تحت رحمة العقوبات التي تفرضها عليها أيران روسيا والصين وأن مجلس النواب الأمريكي الديمقراطي سيُفشل العقوبات ويقف الى جانب ايران.. كان من المفروض أن يذكر كاتب الرأي هل بقيت هنالك دولا لا تزال تعمل في إيران، حتى السفن التجارية وخطوط الطيران أوقفت رحلاتها الى ايران، والدول التي استُثنيت من قِبل الولايات المتحدة فهي لفترة زمنية محددة لتنهي تعاملاتها وتبحث عن مصادر أخرى، الأساطيل الأمريكية قريبة من الحدود والموانئ الايرانية وتُراقب، المفروض المصداقية في نقل الخبر.

  14. استاذ عبدالباري ،، مفعول العقوبات لم يبدأ حتي ينتهي ،، روحاني نفسه يقول
    على الايرانيين الاستعداد لايام صعبه قادمه ،
    الثماني دول تم اعفائها لفتره مؤقته ، وايران لن تستلم ثمن نفطها ، فهذه الدول
    المعفاة ، لن تسلم الاموال لايران ، بل ستحتفظ بهذه الاموال ، حتى تقدم ايران
    احتياجاتها من الغذاء والدواء فتدفع هذه الدول ثمن هذه الاحتياجات ،
    ثم قطاع البنوك الايراني سيواجهه معضلة ، فالصين أوقفت التعامل مع البنوك
    الايرانيه ، والاهم نظام سويفت العالمي والخاص بالتراسل المالي أوقف التعامل
    مع البنوك الايرانيه ، لن يستطيع اي شخص ان يحول اموالا من والى ايران ،
    مئة شركه عالميه انسحبت من ايران ، والخطوط الجويه الايرانيه ستعاني
    فتركيا اول من أوقفت تزويدها بالوقود في مطاراتها ،،
    استاذ عبدالباري لن يبدأ مفعول العقوبات على ايران في يوم او اسبوع
    او حتى شهر ، وايران تهدد بخرق العقوبات وترامب يهدد بمضاعفة العقوبات
    ايران قد تتحمل شهورا او اكثر ، لكن الى متى الشعبالغلبان يتحمل العقوبات
    وما ذنبه ، احمدي نجاد في رساله للمرشد قبل اشهر قال ان ايرانيين يصطفون
    في طوابير لبيع كلاهم ، وقناة البي بي سي اجرت لقاءات في الشارع الايراني
    اغلبهم محبطين ويتمنون الهجره ،
    وفي تقرير نشر في صحيفة رأي اليوم قبل شهرين عن معاناة الايرانيين
    وقبل العقوبات المشددة ذكر ان بعض المرضى يموتون بسبب عدم قدرتهم
    على ثمن الدواء الغير موجود أصلا ،
    لماذا كل هذا العبث ، وما المقابل ، المقاومه ، فنحن لم نرى مقاومه ايرانيه
    يعني لا هذه ولا تلك ، كان الله بعون هذا الشعب الغلبان ، منذ اربعين عاما
    وهو في حصار وحروب ،،
    اما ترامب ، يعتبر لم يفز ولم يخسر ، خسر في مجلس النواب وفاز باغلبية
    مجلس الشيوخ ، اوباما خسر أصوات مجلس النواب في فترته الاولى وفاز في
    ولايتين ، وايضا بوش الابن واعتقد كلينتون ،
    تحياتي ،،

  15. كيف استنتجتم بان العقوبات قد فشلت ؟؟ اليس اعفاء السوق التركي (وهو اقرب الاسواق لها) من العقوبات .. فيه دعم لسوق السلطان العثماني على حساب سوق نظام الملالي ؟؟ اليس في هذا ترجيح لكفة الامبراطوريه العثمانيه؟؟ اليس في صعود الامبراطوريه العثمانيه مصالح جمه للناتو ؟؟ الا يمكن ان تمثل الاعراق التركيه سدا في وجه الصين؟؟

  16. زوال الغطرسة والهيمنة الغربية على مقدرات الدول العربية والإسلامية يستدعي التخلص من أدواتهم في المنطقة من سياسيين ورجال دين.

  17. الحمدلله وحده ولا يدوم إلا ملكه فلولا خيانة المسلمين منا بعضهم لبعض لكنا احسن أمة في هذا الكون لكن للأسف ويبقى الأسف يقتلني الى ان يأتي حال احسن من هذا

  18. اصرار بعض العرب على ان امريكا تملك جميع الاوراق هو دليل على عجزهم و على جهلهم بالتطورات اللتي حدثت على مدار السنوات الاخيرة..فهم في اغلبهم تعودوا على معادلة الخضوع للامريكي ..ولا يوجد عندهم اي فهم او اي استعداد لمحاولة النهوض و تغيير الواقع… فاشلون وساقطون في الدنيا والاخرة

  19. هؤلاء العرب لن يندموا على شيء وسياساتهم هي ذاتها من عشرات السنين الفرق الوحيد انها اصبحت علانية

  20. اظن ان هذا ثالث او رابع مقال يكرر نفس الاستنتاجات.ويتحذث عن هزيمة امريكا وانتصار ايران.
    لكن على ارض الواقع.الديموقراطيون لايستطيعون تغيير اي شيء ,ولا الغاء ما قرره ترمب.
    العقوبات في اسبوعها الاول,ولم يصرح حتى اكبر المتفاءلين بان نظام الملالي سيسقط في الاسبوع الاول لتطبيقها. فصدام لم تسقطه العقوبات رغم انها كانت اقسى من هذه العقوبات المفروضة على نظام طهران.
    استثناء بعض الدول مؤقت,وسينتهي الأمر بانصياعها الى ماتقرره امريكا.
    روسيا تتمنى التقرب من امريكا والغاء العقوبات المفروضة عليها ,وسيركض بوتين نحو ترمب في اول اشارة من هذا الاخير.اما الصين فاقتصادها مرهون بأمريكا واوروبا,وماتقوم به الآن هو فقط للتخفيف من اثر الضراءب المفروضة على صادراتها.
    امريكا هي اقوى دولة في العالم في كل المجالات ,بدون منازع.ومن يعول على سقوطها كمن يعول على نظام الملالي لمحاربة اسراءيل.

  21. لقد نصحهم حسن نصر الله، حين حثهم على المصالحة مع شعوبهم و المراهنة عليها، بدل المراهنة على الصهاينة أعداء البشرية عامة والعالم الاسلامي خاصة.. لقد كان السيد صادقا معهم، وهو صدوق، رغم غدرهم وطعنهم في الظهر.. هذه آخر فرصة لهم، فالعالم مقبل على تحولات مصيرية، فسوف يُداسون بالأقدام إن لم يتّعظوا، وتكون نهايتهم أذل وأخزى ممن سبقهم..

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here