العراق: “يونامي” تطلق بريدا لتلقي شكاوى انتهاكات المظاهرات

بغداد- الأناضول- أطلقت بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق “يونامي”، السبت، بريدا إلكترونيا لاستقبال شكاوى وبلاغات من المواطنين حول أي انتهاكات يتعرضون لها خلال المظاهرات.

وذكرت البعثة الأممية، في بيان، أن الخطوة تأتي في إطار سعيها “لتقوية وتوسيع نطاق جهودها لتقصّي الحقائق حول انتهاكات حقوق الإنسان”، خاصة فيما يتعلق بالاحتجاجات الحالية في العراق.

وأشارت أنها ستتعامل مع كافة المعلومات الواردة إلى البريد الإلكتروني، “بسريّة مطلقة”.

وكانت البعثة الأمميّة قد أصدرت خلال الأسبوعين الماضيين، تقريرين خاصين، يظهران انتهاكات وخروقات الجسيمة لحقوق الإنسان خلال المظاهرات، ويحدّدان توصيات للحكومة بغية حماية حقوق المتظاهرين السلميين السّاعين للتغيير.

من جهتها، دعت الممثّلة الخاصّة للأمين العام للأمم المتحدة في العراق جينين هينيس بلاسخارت، في البيان ذاته، كلّ من لديه معلومات ذات صلة، سواء كانت شهادات، أو ضحايا، أو صور أو مقاطع فيديو، إلى إرسالها للبعثة عبر عنوان البريد الإلكتروني الذي أعلنت عنه.

وقالت بلاسخارت: “نحن مستمرون في مراقبة انتهاكات حقوق الإنسان وحالات الاختطاف والتهديدات والترهيب وتوثيقها في جميع أنحاء البلاد وطرحها على السلطات المعنيّة”.

والجمعة، أعربت المفوضية السامية لحقوق الإنسان عن قلقها البالغ إزاء استمرار ورود تقارير عن استخدام قوات الأمن للقوة ضد المتظاهرين، فضلا عن عمليات القتل المتعمدة التي ترتكبها عناصر مسلّحة في العراق.

كما دعت المفوضيّة إلى اتّخاذ خطوات فوريّة للتّحقيق مع المسؤولين عن عمليات القتل هذه ومقاضاتهم، وتوفير العدالة والحقيقة للضّحايا وعائلاتهم.

ويشهد العراق احتجاجات متواصلة منذ مطلع تشرين أول/أكتوبر 2019، تخللتها أعمال عنف خلفت مئات القتلى فضلاً عن آلاف الجرحى، وفق إحصاء للأناضول استنادًا إلى مصادر حقوقية وطبية وأمنية، فضلًا عن تصفيات واغتيالات لناشطين وصحفيين.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here