بغداد وواشنطن يعلنان رغبتهما بمواصلة التنسيق المشترك لمحاربة داعش.. والعراق تؤكد تحول دور القوات الأمريكية لـ “استشاري”

 بغداد- د ب أ: أعلن العراق والولايات المتحدة الأمريكية مساء اليوم الأربعاء رغبتهما المشتركة بمواصلة التنسيق والتعاون الثنائي فيما بينهما.

وأكدت الدولتان خلال الجولة الثالثة للحوار  الاستراتيجي التي عقدت مساء اليوم بين وفد العراق برئاسة وزير الخارجية فؤاد حسين ووفد الولايات المتحدة برئاسة وزير الخارجية أنتوني بلينكن عبر الفيديو أن وجود القوات الأمريكية في العراق جاء بناءً على دعوة الحكومة العراقية لغرض دعم القوات الأمنية في حربها ضد داعش.

وذكر البيان أنه في ضوء تطور قدرات القوات الأمنية العراقية توصل الطرفان إلى أن دور القوات الأمريكية وقوات التحالف قد تحول الآن إلى المهمات التدريبية والاستشارية على نحو يسمح بإعادة نشر المتبقي من القوات القتالية خارج العراق، على أن يتفق الطرفان على التوقيتات الزمنية في محادثات فنية مقبلة .

وأوضح البيان أن هذا التحول يعكس طبيعة مهمات القوات الأمريكية والقوات الدولية الأخرى من العمليات القتالية إلى التدريب والتجهيز والمساندة ونجاح الشراكة الاستراتيجية ويضمن دعم الجهود المتواصلة للقوات العراقية لضمان أن داعش لن تهدد استقرار العراق مجددا .

وجددت الحكومة العراقية إلتزامها بحماية أفراد وقوافل التحالف الدولي والبعثات الدبلوماسية التابعة لدوله كما شددت الدولتان على أن القواعد التي يتواجد بها أفراد التحالف هي قواعد عراقية وهم موجودون فيها حصرا لدعم جهود العراق في الحرب ضد داعش.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here