العراق.. مقترح قانون يطالب المجتمع الدولي بدفع تعويضات

 

بغداد/ علي جواد/ الأناضول – كشف عضو في لجنة العلاقات الخارجية ببرلمان العراق، عن صياغة مقترح قانون يطالب المجتمع الدولي بدفع تعويضات عن خسائر لحقت بالبلاد أعوام 1981 و1991 و2003.
وقال رامي السكيني، خلال مؤتمر صحفي عقده السبت، بمقر البرلمان في بغداد، قدمنا مقترح قانون، يقضي بتشكيل لجنة عليا للمطالبة بالتعويضات اللازمة للأضرار التي لحقت بالعراق جراء الحرب التي شنتها أمريكا وحلفاؤها وإسرائيل في السنوات 1981 و1991 و2003.
وأوضح السكيني أن مسودة القانون المقترح تلزم رئاسة الوزراء ووزارة الخارجية بمطالبة المجتمع الدولي بتعويضات أضرار الحروب التي دمرت البنى التحتية، ونشرت التلوث البيئي الذي تسبب بمئات اللآف من أمراض السرطان.
وأشار إلى أن التعويض المطلوب وفق القانون، يكون بأثر رجعي ماديا ومعنويا.
وتعرض مفاعل تموز النووي الواقع جنوب شرق بغداد في 7 يونيو/ حزيران 1981 إلى قصف بقذائف صاروخية أطلقتها مقاتلات إسرائيلية اخترقت الأجواء العراقية ما تتسبب بتدمير أجزاء واسعة من المفاعل الذي كان قيد الإنشاء.

كما دمرت الولايات المتحدة الأمريكية وحلفاؤها عام 1991 مئات من المواقع العسكرية والمنشآت الحيوية والبنى التحتية في حرب الخليج الأولى، بعد غزو الجيش العراقي للكويت.
كذلك أسقطت واشنطن وحلفاؤها عام 2003 نظام الرئيس العراقي الأسبق صدام حسين، بالاحتياج العسكري، وتسببت الحرب بتدمير البنى التحتية، فيما قال مسؤولون عراقيون وقتها إن أمريكا استخدمت أسلحة محرمة دوليا في الحرب.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. الحمد لله أخيراً نبع الحس الوطني لدى بعض العراقيين للمطالبة بتعويضات عن ويلات ودمار حروب أمريكا وبريطانيا وأسرائيل وحلفائهم ، تلك الحروب التي أتت على كل شئ في العراق من البشر والشجر والحجر .
    فهل ياترى القانون سوف يرى النور ويطبق أم سيبدأ دور العملاء الخبثاء للدول الأجنبية والدول المجاورة ، وما أكثرهم ، لوأد القانون في المهد ؟

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here