العراق: قرار واشنطن بشأن الحرس الثوري لا يخدم استقرار المنطقة

بغداد / عامر الحساني / الأناضول – اعتبر العراق، الأربعاء، أن القرار الأمريكي تصنيف الحرس الثوري الإيراني  منظمة إرهابية ، لا يخدم استقرار المنطقة.
جاء ذلك في بيان صادر عن الخارجية العراقية، تلقت الأناضول نسخة منه.والاثنين، أعلنت واشنطن إدراج الحرس الثوري الإيراني ضمن  لائحة المنظمات الإرهابية الأجنبية .

ونقل البيان عن المتحدث باسم الوزارة، أحمد الصحاف، قوله إن قرار الولايات المتحدة الأخير بشأن الحرس الثوري لا يأتي بسياق استقرار المنطقة .
‎ وأضاف الصحاف نتمسَّك بموقفنا الثابت، ولن نسمح بأن تكون أراضي العراق مقرّاً أو ممرّاً لإلحاق الضرر بأيٍّ من دول الجوار .

والثلاثاء، وصف رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي، قرار واشنطن بهذا الخصوص، بأنه  خاطئ

في المقابل، أعلن المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني، باليوم نفسه، إدراج القيادة المركزية الأمريكية  سنتكوم  ضمن لائحة التنظيمات الإرهابية.

ويرتبط عدد من الفصائل العقائدية أو ما تعرف بـ المقاومة الإسلامية  في العراق بالحرس الثوري الإيراني، وكان بعض تلك الفصائل قد أعلن في وقت سابق أنه يتلقى دعما وتدريبا وتسليحا من طهران.

ويعد الحرس الثوري، الذي تأسس بعد الثورة الإسلامية في إيران عام 1979 لحماية المؤسسة الدينية الحاكمة، أقوى منظمة أمنية في البلاد، ويسيطر على قطاعات كبيرة من الاقتصاد وله تأثير كبير في النظام السياسي.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here