العراق.. حملة لتوزيع ألف كتاب من مؤلفات روائي ردا على اغتياله تحت عنوان “صوت الكلمة أعلى من صوت الرصاص”

العراق – الأناضول

أطلق مدونون على مواقف التواصل الاجتماعي في العراق، مبادرة لتوزيع ألف كتاب من مؤلفات الناشط والروائي علاء مشذوب، الذي اغتيل السبت في مدينة كربلاء جنوبي البلاد.

وتبنت المبادرة عددا من دور النشر في العراق تحت عنوان (صوت الكلمة أعلى من صوت الرصاص)، والتي تهدف الى طبع وتوزيع ألف كتاب من مؤلفات مشذوب مجانا.

وحسب بيان لصفحة “دافينشي” التي تعنى بالدفاع عن الأنشطة الثقافية، قالت فيه “لأن الظلاميين أرادوا إسكات صوت مشذوب، ولأن صوت الكلمة سيبقى أعلى من صوت الرصاص ولكي لا تموت الأفكار والآراء الحرة باغتيال صاحبها، أطلقت دافينشي في بغداد مبادرة بالتعاون مع دار آشور بانيبال لتوزيع ألف كتاب من مؤلفات الشهيد مجانا”.

وكان الراحل اجتمع مع مجموعة من الكتاب والصحفيين في أحد الملتقيات، حتى قرر مشذوب المغادرة إلى منزله الذي يقع بالقرب من مركز المدينة القديمة، ليعترضه مسلحون ويطلقون عليه الرصاص.

وعرف الكاتب والناشط والروائي بكتاباته التي تنتقد التدخلات الخارجية في شؤون البلاد، وانتقاده للدور السلبي لبعض رجال الدين على مدى السنوات الماضية.

والروائي الراحل من مواليد 1968، تخرج من كلية الفنون الجميلة بجامعة بغداد عام 1993، وحاصل على دكتوراه في الفنون الجميلة عام 2014.

وصدرت له روايات منها “مدن الهلاك – الشاهدان” (2014)، و”فوضى الوطن” (2014) و”جريمة في الفيسبوك” (2015) و”آدم سامي – مور” (2015). كما صدرت له عدة مجموعات قصصية أبرزها “ربما أعود إليك” و”زقاق الأرامل”.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here