العراق: استبعاد العيداني وتداول 3 أسماء جديدة لتشكيل الحكومة المقبلة وغضب واحتجاجات شعبية تجتاح الشوارع والميادين

بغداد- (د ب أ)- أفاد تقرير إخباري عراقي اليوم الاثنين بأن “تحالف البناء” في البرلمان العراقي استبعد مرشحه لتشكيل الحكومة المقبلة أسعد العيداني، وطرحت ثلاثة أسماء جديدة، اثنان منهم من كبار قادة الجيش.

وكشفت صحيفة “الصباح” الحكومية اليوم الاثنين أن الأسماء المرشحة حاليا هي كل من الفريق الركن المتقاعد عبد الغني الأسدي والفريق الركن توفيق الياسري والمرشح المستقل محمد توفيق علاوي، مضيفة أنه يبدو أن هناك توافقا من قبل المتظاهرين والكتل السياسية على قبول أحدهم لتشكيل الحكومة.

ونقلت الصحيفة عن النائب فاضل جابر عضو تحالف البناء القول إن “الأسدي يعد الأوفر حظا لكونه يحظى بمقبولية من جميع الأطراف بما فيها الشارع العراقي”.

وكان الرئيس العراقي برهم صالح وضع الخميس الماضي استعداده للاستقالة من منصبه تحت تصرف مجلس النواب، واعتذر عن تكليف العيداني لتشكيل الحكومة القادمة.

وكانت أنباء تكليف العيداني قد قوبلت برفض المحتجين.

واشتدت حدة التظاهرات والاحتجاجات في شوراع وميدانين العراق، ويطالب المتظاهرون في العموم بمعالجة الفساد المستشري في البلاد والبطالة التي خلفتها تحكم الأحزاب السياسية التي تسيطر على مقدرات البلاد منذ 16 عاماً.

وتعرضت الاحتجاجات منذ انطلاقها في الاول من تشرين الاول/أكتوبر، لقمع واسع أدى الى مقتل قرابة 460 شخصاً واصابة حوالى 25 الف ، غالبيتهم العظمى من المتظاهرين.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here