49 قتيلا واصابة العشرات في هجومين على مسجدين في نيوزيلندا خلال صلاة الجمعة وتفكيك عبوات ناسفة يدوية الصنع .. وفرنسا وبريطانيا تعززان التواجد الأمني حول المساجد.. وادانات عربية وعالمية.. وايران تحمّل “النفاق الغربي” المسؤولية.. وترامب يعرض مساعدة أمريكية

كرايست تشيرش (نيوزيلندا)- واشنطن- (أ ف ب) – د ب أ – أعلنت رئيسة وزراء نيوزيلندا مقتل 49 شخصا على الأقل وإصابة العشرات بجروح بالغة في الهجومين المسلحين على مسجدين خلال صلاة الجمعة في كرايست تشيرش.

وقالت جاسيندا أرديرن “من الواضح أنه لا يمكن وصف ذلك إلا بهجوم إرهابي” وأضافت أنه “تم التخطيط بشكل جيد بحسب معلوماتنا” للعمليتين، مشيرة إلى “العثور على عبوتين ناسفتين مثبتتين على سيارتين مشبوهتين وتفكيكهما”.

وأضافت “رفعنا مستوى الإنذار من متدنٍّ إلى عالٍ (…) وعززنا رد وكالاتنا على الحدود وفي المطارات”، مؤكدة “لدينا مستوى رد مشدد على جميع المستويات”.

ولم يعرف بعد عدد منفذي عمليتي إطلاق النار لكن أرديرن ذكرت توقيف ثلاثة رجال، فيما أفادت الشرطة عن تفكيك عبوات ناسفة يدوية الصنع.

من جهته، أعرب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن تعاطفه مع ضحايا الهجوم الارهابي الذي استهدف مسجدين في مدينة كرايستشيرش النيوزيلندية اليوم الجمعة، وعرض تقديم المساعدة لنيوزيلندا.

وقال ترامب في تغريدة على موقع “تويتر”: “أبلغ التعاطف وأصدق الأمنيات لشعب نيوزيلندا بعد المذبحة المروعة في المسجدين.. 49 من الأبرياء قضوا نحبهم بدون معنى، وكثيرون آخرون أصيبوا بجروح بالغة”.

وأضاف: “الولايات المتحدة تقف إلى جانب نيوزيلندا للقيام بكل ما نستطيعه.. بارك الرب في الجميع”.

في أستراليا، أعلن رئيس الوزراء سكوت موريسون أن أحد منفذي الهجومين مواطن أسترالي وصفه بأنه “إرهابي متطرف يميني عنيف”.

واكتفى بالقول إن أجهزة الأمن الأسترالية تحقق بشأن روابط محتملة بين أستراليا والهجوم، مؤكدا دعمه الكامل لنيوزيلندا.

وروى شهود أنهم رأوا جثثا مضرجة بالدماء، مشيرين إلى وجود أطفال بين القتلى.

وطلبت الشرطة عدم تشارك “صور مؤلمة للغاية” بعد نشر مقطع فيديو يظهر فيه رجل أبيض يصور نفسه وهو يطلق النار على المصلين في مسجد.

وكان مسجدا هذه البلدة الواقعة في الجزيرة الجنوبية، إحدى الجزيرتين الرئيسيتين في هذا البلد، يكتظان بالمصلين عند وقوع الهجومين.

وأصدر مسؤولون بريطانيون وفرنسيون، الجمعة، أوامر بتعزيز التواجد الأمني حول المساجد، على خلفية مقتل 49 شخصا في هجوم إرهابي، استهدف اليوم مسجدين في مدينة كراست تشيرش، بنيوزيلندا.

وقال عمدة العاصمة البريطانية لندن، صادق خان، على “تويتر” إن “الشرطة ستزيد حضورها الأمني حول المساجد اليوم في العاصمة، وستنشر قوات من الرد المسلح”.

وأرجع “خان” قرار تعزيز التواجد الأمني إلى ضرورة “طمأنة المسلمين في لندن” عقب الهجوم الذي شهدته نيوزيلندا صباح اليوم.

كما شدد على أن لندن ستقف بجانب سكان مدينة كراست تشيرش بوجه “الهجوم الإرهابي المرعب”.

وفي السياق، أعلن قائد الشرطة البريطانية لمكافحة الإرهاب، نيل باسو إنه تم “تعزيز الدوريات الأمنية حول جميع مساجد المملكة المتحدة”، على خلفية الهجوم ذاته.

كما أشار إلى استعداد الضباط البريطانيين المكلفين بمكافحة الإرهاب، لمساعدة نظرائهم في نيوزيلندا، فيما يتعلق بالهجوم على المسجدين في كراست تشيرش.

من جهته، أمر وزير الداخلية الفرنسي، كريستوف كاستانيه، المسؤولين المحليين بتعزيز التواجد الأمني والرقابة على دور العبادة في جميع أنحاء البلاد.

وقال على “تويتر”: “سيتم توفير دوريات (أمنية) قرب أماكن العبادة”.

كما أعرب “كاستانيه” عن دعمه للشرطة النيوزيلندية في كفاحها ضد “الكراهية والهمجية (في إشارة إلى هجوم كراست تشيريش)”.

في وقت سابق اليوم، استهدف هجومان إرهابيان بأسلحة نارية مسجدين في مدينة كرايتس تشيرس النيوزيلندية، أثناء صلاة الجمعة، ما أسفر عن مقتل 49 شخصا وإصابة 48 آخرين، وفق آخر محصلة رسمية.

أدان قادة دول العالم بشدة الهجوم الإرهابي على مسجدي مدينة كرايست تشيرش في نيوزيلندا اليوم الجمعة، الذي أسفر عن مقتل 49 شخصا وإصابة العشرات.

ودانت السعودية بأشد العبارات الهجوم الإرهابي، وشدد مصدر في وزارة الخارجية السعودية على إدانة السعودية للإرهاب بكل أشكاله وصوره وأيا كان مصدره، وعلى أن  الإرهاب لا دين له ولا وطن.

وقدمت دولة الإمارات تعازيها لأهالي وذوي ضحايا الهجوم، وأكدت وزارة الخارجية والتعاون الدولي تضامنها الكامل مع “دولة نيوزيلندا الصديقة في مواجهة التطرف والإرهاب ووقوفها إلى جانبها في كل ما تتخذه من إجراءات لحفظ أمنها وسلامة مواطنيها والمقيمين على أراضيها”.

وجددت الوزارة التأكيد على ثبات موقف الإمارات الرافض للإرهاب بكافة أشكاله، معربة عن تعازيها للحكومة النيوزيلندية وأهالي وذوي الضحايا وتمنياتها بالشفاء العاجل للمصابين.

ودانت خارجية قطر حادثة نيوزيلندا بأشد العبارات، وقدمت العزاء لأهالي وذوي الضحايا والشفاء للجرحى.

ودانت الخارجية الإيرانية بشدة الهجوم ووصفته بالعمل “العنصري والوحشي واللإنساني” وتطالب الحكومة النيوزيلندية بالتعرف على المهاجمين ومعاقبتهم.

من جهته عبّر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في تغريدة على حسابه في تويتر عن حزنه للهجوم، طالبا الرحمة للذين قضوا فيه، متمنيا الشفاء العاجل للجرحى.

من جهتها أعربت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي عن تعازي المملكة المتحدة لنيوزيلندا، وكتبت في بيان باسمها: “نيابة عن المملكة المتحدة، أبعث بأحر التعازي لشعب نيوزيلندا في ضحايا الاعتداء الإرهابي المروع، وأعرب عن مواساتنا لجميع المتضررين من هذا العنف المقزز”.

وأعربت دولة إسرائيل عن خالص تعازيها وتضامنها مع ضحايا الهجوم الإرهابي وعائلاتهم في نيوزيلندا.

ونشرت الحكومة الإسرائيلية بيانا أكدت فيه ضرورة القضاء على العنف والإرهاب والعمل على القضاء على الكراهية في أي مكان بالعالم.

ودانت الخارجية البحرينية، بشدة إطلاق النار الذي استهدف مسجدين بنيوزيلاندا، واعتبرته “عملا إرهابيا جبانا”.

وقالت في بيان إنها “تدين بشدة العمل الإرهابي الجبان الذي يتنافى مع جميع المبادئ الدينية والقيم الأخلاقية والإنسانية”.

وأكدت وقوف البحرين إلى جانب نيوزيلندا في جهودها لمحاربة الإرهاب والحفاظ على أمن وسلامة مواطنيها والمقيمين فيها، وشددت على موقف البحرين المناهض للعنف والتطرف والإرهاب.

واستنكرت الحكومة الأردنية “المجزرة الإرھابیة” التي وقعت الیوم الجمعة في نیوزیلندا.

وأكدت وزیرة الدولة لشؤون الإعلام الناطقة الرسمية باسم الحكومة جمانة غنیمات موقف الأردن “الرافض للإرھاب والاعتداء على الآمنین ودور العبادة، والاستھداف الغاشم والمتكرر للأبریاء الذي عد من أبشع صور الإرھاب”.

وأكدت غنیمات أن ھذه الأعمال الإرھابیة البشعة تتطلب العمل وفق منھج تشاركي دولي تتضافر من خلاله الجھود الرامیة لمحاربة الإرھاب بمختلف أشكاله، أمنیا وفكريا.

وأعربت غنیمات عن تعازي الحكومة الأردنیة لضحایا المذبحة الإرھابیة وأمنیاتھا بالشفاء العاجل للمصابین.

وندد الرئيس التركي رجب طيب إردوغان “بشدة” الجمعة بالاعتداءين اللذين استهدفا مسجدين في نيوزيلندا وأوقعا ما لا يقل عن أربعين قتيلا معتبرا أنهما “مثال جديد على تصاعد العداء للإسلام”.

وقال إردوغان “أندد بشدة بالاعتداء الإرهابي الذي نفذ ضد مسلمين كانوا يصلون في نيوزيلندا” في مسجدين في بلدة كرايست تشيرش، في بيان نشر على صفحة الرئاسة التركية على تويتر.

ورأى في الاعتداءين “مثالا جديدا على تصاعد العنصرية والعداء للإسلام”.

ومن جهته اعتبر وزير الخارجية الإيراني الجمعة ان الاعتداء على مسجدين في نيوزيلندا الذي أودى بحياة 49 شخصا وجرح العشرات جاء نتيجة “النفاق الغربي”.

وقال ظريف في تغريدة على تويتر “النفاق الغربي بالدفاع عن شيطنة المسلمين باعتباره +حرية تعبير+ يجب أن ينتهي”.

وأضاف في تغريدته “إفلات المروجين للتعصب من العقاب في +الديموقراطيات+ الغربية يؤدي الى هذا”.

وكان المتحدث باسم وزارة الخارجية بهرام قاسمي قد أعرب في وقت سابق عن الإدانة الشديدة لهذه الاعتداءات “اللانسانية والمتوحشة”، وحض حكومة نيوزيلندا على معاقبة “الجناة… بدون تحفظ”.

وأعلنت رئيسة وزراء نيوزيلندا مقتل أربعين شخصا على الأقل وإصابة عشرين بجروح بالغة في الهجومين المسلحين على مسجدين خلال صلاة الجمعة في كرايست تشيرش.

وقالت جاسيندا أرديرن “من الواضح أنه لا يمكن وصف ذلك إلا بهجوم إرهابي”.

وأضافت أنه “تم التخطيط بشكل جيد بحسب معلوماتنا” للعمليتين، مشيرة إلى “العثور على عبوتين ناسفتين مثبتتين على سيارتين مشبوهتين وتفكيكهما”.

وأضافت “رفعنا مستوى الإنذار من متدنٍّ إلى عالٍ (…) وعززنا رد وكالاتنا على الحدود وفي المطارات”، مؤكدة “لدينا مستوى رد مشدد على جميع المستويات”.

ولم يعرف بعد عدد منفذي عمليتي إطلاق النار لكن أرديرن ذكرت توقيف ثلاثة رجال، فيما أفادت الشرطة عن تفكيك عبوات ناسفة يدوية الصنع.

Print Friendly, PDF & Email

27 تعليقات

  1. رحم الله شهداء هذه المجزره الارهابيه، و السأل هل حكام العرب سوف يتوجهون الى نيوزيلندا كما فعلوا في فرنسا و هل ستقوم نيوزيلندا بالحداد على الشهداء و تنكس اعلام البلاد؟؟؟؟؟؟

  2. إنا لله وإنا إليه راجعون أومن يتحمل المسئولة الساسة الغربيون ثم الإعلام الغربي الذي يشيطن المسلمين صباح مساء

  3. الى المحترم الصادق الانسان المتدين // ابو محمد من غزة / تحياتى لصدقك مع الذات نحن المسلمون نحتاج للصدق مع الذات اليوم اكثر من اى وقت مضى

  4. الى المحترم الصادق الانسان المتدين // ابو محمد من غزة / تحياتى لصدقك مع الذات نحن المسلمون نحتاج للصدق مع الذات اليوم اكثر من اى وقت مضى

  5. ودانت السعودية بأشد العبارات الهجوم الإرهابي، وشدد مصدر في وزارة الخارجية السعودية على إدانة السعودية للإرهاب بكل أشكاله وصوره وأيا كان مصدره، وعلى أن الإرهاب لا دين له ولا وطن.

    الله يرحمك يا خاجقجي ….

  6. ومن سيحاسب هؤلاء في الدنيا لااحد سيوطعون في سجون الخمس نجوم هدا ان القي القبض عليهم وبعد خمس سنين او اقل سيفرج عنهم لحسن السيرة والسلوك سلوكهم الساقط العنصري الدي ينحدر يوما بعد يوم الى اقل درجة من الحيوانية حتى في الغاب الاسد لا يقتل الا ما سياكل اما هاته الصنيعة التى نجد غلات اليهود يروجون لها كرها للاسلام والمسلمين فتسمى الاسراف في القتل الناتج عن الحقد الشديد الدي لم ياتي من فراغ فالاعلام اليهودي والغربي يمجد هؤلاء القتلة وتاريخ الصراع العربي الاسرائيلي مليئ بما هو اشد وامر من سيحاكم دلك الصهيوني الدي دعا الى تحويل قطاع غزة الى مقبرة كفنا ضحكا على الدقون ولنقل بملئ افواهنا الاسلام والمسلمين مستهدفون سرا وعلانية بدون شعارات حقوق الحيوان هدا هو الواقع المر يامة الاسلام الى هنا اوصلنا انبطاحنا وسداجتنا عبودية لغير الله ولكن حساب الله مع الجميع في الاخرة سيكون عسيرا جدا وحين دلك ستطهر عدالة الله من الغالب ومن المغلوب كفا نفاقا يامة الاسلام

  7. الدواعش خلعوا ثيابهم وعادوا إلى بلادهم واسمائهم الحقيقية ولكن هذا لن يرهب المستضعفين في العالم هل سوف نرى رؤساء الدول يمشون سويا كما فعلوا في باريس او وهذه ال او لها تأثير كبير أو سوف يحملوا المسلمين مسؤولية هذه الجريمة او يخرج الفاعل وأعوانه على اساس مرض نفسي

  8. أنا لله وأنا اليه راجعون ..اللهم يتغمد جميع الشهداء المصلين برحمته ويلهم ذويهم الصبر والسلوان ..اللهم صلي على محمد وال محمد ..

    طبعا المسؤول الأول هو ترامب الذي جاء بالعنصرية ومخابراته التي صنعت القتل ..
    وحتى كلمته لم يذكر فيها ابدا كلمة (المسلمين) لأنه مخلص للكراهية والحقد وهو من أتى بها ..

  9. الإرهاب والتطرف ليس حكرا على المسلمين ولكننا الطرف الضعيف الذي لايقوى للدفاع عن نفسه بسبب تجهيل الشعوب من قبل الطغاه الجاثمين على قلوبنا والذين نهبوا البلاد وشردوا العباد وها نحن عراه في مهب الريح.
    لو كانوا ٥٠ يهوديا لدفعت نيوزلندا مليارات المليارات واذلت إلى الأبد لكن حكام الشماته فلا رجاء منهم ولا عهد.
    اقول للمسلمين عودوا لبلدانكم وابنوا مستقبل ابناءكم وكفى هروب فوالله لن تجنوا من غربتكم سوأ الذل وألوان.

  10. هجوم وهمي من تنفيذ الاستخبارات الغربية، المهاجم و الضحايا ممثلون محترفون، الهدف هو اثارة العداء و بث الفتنة بين المسلمين و المجتمعات التي يعيشون فيها، بالاضافة الى استفزاز المسلمين للقيام باعمال انتقام، لا استبعد حصول هجمات في الفترة القادمة يتم نسبها للمسلمين. حذار يا قوم! اعداء البشرية لن يكلوا حتى يخربو العالم باسره من اجل اسرائيل الكبرى!

  11. ان لله وان اليه راجعون ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم من اين ياتي الانسان بكل هذا الحقد والكره
    حسبي الله

  12. ما تنلام الذئاب مادام اللي قدامها نعاج
    الرحمة لشهداء المسلمين في كل مكان
    من مسلمي الايغور الى الرهوينجا
    الى كشمير الى نيوزيلاندا الى اليمن
    الى معتقلات الطغاة في بلاد العرب
    الى شام العز و الاباء و فلسطين السليبة
    الى غياهب سجون مصر و زنازين المخزن المغربي
    وصولا الى اسرى غوانتانامو.

  13. ابو محمد . غزة
    كان ينبغي أن تساق إلى العدالة أسوة بهذا الأسترالي، لأن تبريرك للارهاب الغربي … تشجيع للارهاب، فلربما تبريرك هذا تسوقه للصهاينة ايضا في اعمالهم تجاه اهل غزة .

  14. فرسان المعبد اليمين المتطرف دواعش النسخه الاصليه المصنع واحد والعنوان واحد والمطلوب أن يتركونا وشائننا
    فلن نكون بحاجه للهجره لبلدانهم وان دعمهم للظلم في بلداننا وتركهم للمتطرفين أحرارا مدججين بهذه الاسلحه
    في بلدانهم لهو صوره الديمقراطية التي بها ينادون

  15. كارثة بكل المقاييس و جريمة منكرة لها عدة دلالات منها انهيار اخلاقي للعالم الغربي الدي هو احد اسبابها باعلامه العنصري التافه المحرض كل يوم على المسلمين و غيرهم ..؟!
    بالاضافة الى ظهور ايديولوجيات خظيرة متطرفة كنا نعتقد انها اختفت لكن هيهات السلوك الغربي الانتهازي الدي يدعي الحرية و الديمقراطية التي ينشرها بالصواريخ و القنابل شجع مثل هؤلاء على جرائمهم ..
    انا شخصيا اضحك من قضية حوار الحضارات و التعايش السلمي ..! الامر اعظم من المجاملات و صور السيلفي بدون تفاصيل ..!؟
    ادا ندائي من هدا المنبر و قد سبق لي ان قلته
    ( على المسلمين المقيمين في امريكا خاصة و غيرها من دول الغرب المتعصب ان يفكروا بجد في الرحيل الى بلدانهم او على الاقل مكان امن لان القادم يا سادة سيكون اسوا حيث ستنهار هده الدول خاصة امريكا و تطبق القوانين العرفية و تعاد دكرى الهنود الحمر على المسلمين و ان لم يقتلوا سيسومونهم سوء العداب في محاشر التفتيش (الجزء الثاني )..)
    هدا ليس مجرد تخمين .
    شكرا

  16. وين العرب والمسلمين ,,, ام ينتظرون الاذن من ترامب ؟؟

    لو الفاعل مسلم لخرجت جيوش االصليبيه كلها

  17. هي سياسه ترامب العنصريه!!!!!!!! السبب المباشر بموجه الكراهيه والحقد تجاه الآخرين من مسلمين وحتى ضد من غير شاكلته سمسار السلاح البلطجي سارق أموال العرب.
    وتحريضه على المسلمين باتهامه لهم بالإرهاب ومنع دخول مواطنين من ٦ دول عربيه وإسلامية من دخول أمريكا
    وايضا السبب الآخر السياسه العنصريه للحكومه
    الأسترالية. والقتله الإرهابيين هم استراليين.

  18. في الحقيقة هذا الهجوم الإرهابي الغادر على المساجد يثبت ويدل على أن الإرهاب صناعة عبارة للحدود وليس لها دين أو وطن وأنما هي مجموعة من المختلين عقليا تعيش بين البشر ولها معتقداتها الخاصة بها وهى من تبيح قتل الاخرين بحجج واهية ويوجد للأسف من يؤجج تلك المعتقدات ومنهم الرئيس الأمريكي المعتوه الذى يغرد ليل نهار بتوتير ضد المسلمين والمهاجرين وبالطبع هناك من المعاتيه بالعالم من يستمع له يوميا ويطبق نظريات المعتوه الأمريكي حرفيا على طريقته الخاصة.

  19. اعتداءات متكررة على المسلمين في كل مكان،
    سببها الاول ضعف الحكام و انبطاحهم لاعداء
    الاسلام و فسادهم و حرصهم على عروشهم.
    الا لعنة الله على الظالمين.

  20. لا تدفنوا رؤوسكم فى الرمال….هذه هى نتائج مافعلته داعش..فى الرأى العام العالمى…برغم من ان من انشأها و نماهاهى المخابرات الامريكيه واسرائيل…فكيف تبررون اخر مربع لداعش كان تحت السيطره الامريكيه..لطمس الدلائل…بمساعده للاسف اطراف اسلاميه من تركيا و قطر وباقى دول الخليج…رحم الله الشهداء الابرياء..سيخرج الاعلام الغربى. ويعلن ان من فعلها مختل عقلى. كما عودونا دائما..الغريب فى الامر ان دوله نيوزلندا تفتخر بان شرطتها لا تحمل سلاحا…ولكن ماذا نفعل نحن المسلمون..الذى تعرض ديننا الحنيف للتشويه على يد هذه العصابات المجرمه…..

  21. الرحمة للشهداء الأبرار مع تمنياتنا للمصابين بالشفاء العاجل.

  22. أنا لله وانا اليه راجعون، والرحمة على القتلى والشفاء للجرحى…. عمل اجرامي مستهجن بكل المقاييس،فدور العبادة لكافة الاديان هي خط احمر، ونحن مستهجن هذه الجريمة سواء كان الهجوم على مسجد أو حسينية أو كنيسة أو دير أو معبد. للأسف الكثير لم يدرك خطر الهجومات المتطرفة لطالبان والقاعدة وداعش على الكنائس والحسينيات، لنرى بعدها هجوم على المساجد…. اليوم نرى هجومات معاكسة، وهذا ليس تبريرا، بل إن المتطرفين من كل الأطراف هم السبب الاول، ولكن عندما تسكت الأغلبية من الطرفين نرى المتطرفين يسرحون ويمرحون في أفعالهم الإجرامية…

  23. لاحول ولاقوة الا بالله
    انا شاهدالفليم لا إطلاق النار ويظهر ان المصلين مستسلمين لقدرهم ولم يقوموا بالمقاومه

  24. طبعا الدول الاسلاميه في سبات. بعض الاستنكارات وانتهت القصه.. لو سقط يهودي لقامت الدنيا ولم تقعد فما بالكم عشرات القتلى؟؟…. الويل ثم الويل لهذه الامه.. انا لاه وإنا إليه راجعون

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here