العثور على مقبرة جماعية تضم 11 جثة في السلفادور

سان سلفادور (د ب أ)- قال ممثلو الادعاء في السلفادور يوم الاثنين إنه تم اكتشاف مقبرة جماعية تضم 11 جثة في البلاد.

ويعتقد أن الجثث التي عثر عليها شرقي العاصمة سان سلفادور هي جثث ضحايا عصابة إم إس 13- الذين اختفوا في عامي 2017 و .2018

وتم احتجاز إجمالي 128 عضوا بالعصابة.

وما زال البحث عن المفقودين في منطقة إيلوبانجو وما حولها /بضعة كيلومترات شرقي العاصمة/ مستمرا.

وأفادت صحيفة “لا برينسا جرافيكا” بأنه من المتوقع أن تكتشف فرق البحث أيضا رفات أربعة من ضباط الشرطة الذين اختفوا في عام .2016

وقال النائب العام راؤول ميلارا للصحفيين إن الإدارة الجديدة للرئيس نجيب أبو كيلة جعلت البحث عن المفقودين أولوية.

وتم الإبلاغ عن فقدان أكثر من 3000 شخص في السلفادور في العام الماضي وحده.

وتعهد أبو كيلة، الذي تولى منصبه منذ الأول من حزيران/يونيو، بسحق عصابات الشباب العنيفة في البلاد في غضون أربع سنوات. وينتمي 70 ألف شخص إلى هذه العصابات وفقا للتقديرات الرسمية.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here