العثور على طرود مشبوهة في ستة مواقع حكومية وعسكرية أمريكية حول العاصمة الأمريكية واشنطن احتوت على مكونات متفجرة

واشنطن  (د ب أ) – ذكرت تقارير إعلامية الاثنين أن طروداً مشبوهة أرسلت إلى ستة مواقع حكومية وعسكرية حول العاصمة الأمريكية واشنطن.

وقال مكتب التحقيقات الاتحادي (إف بي آي) والسلطات العسكرية إنهم يحققون في ست عبوات مشبوهة احتوت على مكونات متفجرة، حسبما أفادت شبكة “إن بي سي نيوز”. وتم إرسال تلك الطرود إلى عناوين عسكرية واستخباراتية في منطقة واشنطن.

وقال مكتب التحقيقات الاتحادي على موقع تويتر: “في 26 آذار/مارس، استجاب المكتب لبلاغات عن طرود مشبوهة في عدة منشآت حكومية. وقد تم جمع كل الطرود لإجراء المزيد من التحليل من قبل المكتب”.

واكتشف الطرد الأول صباح الاثنين في جامعة الدفاع الوطني ، بحسب (إن بي سي).

وظهرت طرود أخرى في منشأة لفرز البريد تابعة لوكالة الاستخبارات المركزية (سي آي إيه)، ومنشأة فرز بريدية تابعة للبيت الأبيض في ضواحي واشنطن ، ومنشأة أخرى تابعة للبحرية الأمريكية في دالجرين بولاية فيرجينيا ، ومواقع أخرى ، وفقاً لـ (إن بي سي).

وقال مسؤولو إنفاذ قانون لـ (إن بي سي) إنه تم إرسال الطرود عبر البريد.

ويفحص مكتب التحقيقات الاتحادي الطرود لمعرفة ما إذا كانت من عمل نفس الشخص أو الأشخاص، ولتحديد ما إذا كانت تحتوي على عبوات ناسفة حقيقية أم أن الأمر مجرد خدعة.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here