العاهل السعودي يتباحث مع وزيرة القوات المسلحة الفرنسية تطوير المجالات العسكرية بين البلدين ومستجدات الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط

الرياض – (د ب أ) – بحث العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز اليوم الاحد مع وزيرة القوات المسلحة الفرنسية فلورانس بارلي ، التي تزور المملكة حاليا ، السبل الكفيلة بتطوير المجالات العسكرية بين الرياض وباريس .

وذكرت وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس) اليوم أن الملك سلمان استعرض مع الوزيرة الفرنسية خلال لقاء معها ، في قصر السلام في جدة ، “أوجه العلاقات بين البلدين الصديقين خاصة في المجالات العسكرية، وسبل تطويرها”.

وبحث الجانبان- وفقا للوكالة الرسمية -“تطورات الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط والجهود المبذولة تجاهها”.

واعلن صندوق الاستثمارات العامة في السعودية، في أيار/ مايو الماضي، عزمه إنشاء شركة صناعات عسكرية وطنية جديدة تحمل اسم “الشركة السعودية للصناعات العسكرية”.

وتنفق المملكة، بالمتوسط، حوالي 70 مليار دولار سنويا على استيراد الأسلحة والمعدات العسكرية من الخارج، وفق تقارير غير رسمية.

Print Friendly, PDF & Email

2 تعليقات

  1. كل هذه المعدات العسكرية التي تشتريها المملكة العربية السعودية ( 70 ) من الدولارات من ستقاتل يا ترى ؟
    دمرت البمن وهو شعب مسلم ودمرت سورية وهو ايضا مسلم باكثرية والمخفي اعظم.
    هل هذه رشوة لتبقى قوات ماكرون في سورية ؟

  2. وتنفق المملكة، بالمتوسط، حوالي 70 مليار دولار سنويا على استيراد الأسلحة والمعدات العسكرية من الخارج، وفق تقارير غير رسمية.
    ====================================
    ولهذا فإن كل ذا بصر يرى أن المملكة تقفز من نصر الى نصر بسرعة الضوء….حرب اليمن السعيد التي تدور رحاها و النصر يتحقق بسرعة البرق….حروب سوريا….من نصر الى نصر……لو زادت المملكة من الإنفاق ليصل ٢٠٠,٠٠٠,٠٠٠ لتسارع النصر ليصل سرعة سلحفاء هزيلة في جبال اليمن السعيد…فإلى الأمام…و يا سعدكم يا بائعي السلاح

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here