الطالب الأسترالي الذي كان محتجزا في كوريا الشمالية يصل اليابان

طوكيو (د ب أ) – وصل الطالب الأسترالي أليك سيجلي إلى العاصمة اليابانية طوكيو اليوم الجمعة بعد توقف قصير في العاصمة الصينية بكين عقب إطلاق سراحه من كوريا الشمالية.

وشكر الطالب الأسترالي، الذي أطلق سراحه بعد عدة أيام من الاحتجاز في كوريا الشمالية، المشاركين في إطلاق سراحه، قائلًا إنه يعتزم “العودة إلى حياته الطبيعية”.

ولم يتمكن الطالب البالغ من العمر 29 عامًا من الاتصال مع عائلته وأصدقائه منذ 24 حزيران /يونيو الماضي. وتم إطلاق سراحه يوم أمس الخميس ووصل إلى طوكيو حيث تعيش زوجته بعد توقف قصير في بكين. وحتى الأن ليس من الواضح سبب اعتقال سيجلي.

وقال سيجلي في بيان صدر من طوكيو اليوم الجمعة “أريد فقط أن يعرف الجميع أنني بخير وأن أشكرهم على اهتمامهم بسلامتي ودعمهم لعائلتي خلال الأسبوع الماضي.”

وأضاف “أنا سعيد جدًا بالعودة إلى زوجتي، يوكا ، والتحدث مع عائلتي في بيرث (أستراليا) لطمأنتهم أنني على ما يرام”.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here