“الزيت الصخري” في الاردن ومصدر يؤكد: المقاول “بالباطن” للتعدين أحد إثنين حتما

عمان – “راي اليوم”:

كشف مصدر مطلع جدا النقاب عن الحيثية الرئيسية التي ارتبطت بتوقيع اتفاقية الزيت الصخري في الاردن مع شركات استثمارية صينية وماليزية قبل عدة اعوام في مشروع يعارضه البنك الدولي رسميا ويضغط على الحكومة للتراجع عنه.

 واشار المصدر بحديث مباشر لـ”رأي اليوم “بان عطاءات التعدين الخاصة بهذا المشروع لا تستطيع وزارة الطاقة او الحكومة التدخل بها باعتبارها عطاءات فنية لها علاقة بالشركة المستثمرة.

واعتبر المصدر نفسه بان شركتان فقط في الاردن متخصصان في التعدين ولديهما الاهلية الفنية لأشغاله مشيرا الى انه من الطبيعي جدا ان يختار المستثمر احدى الشركتين في الباطن كمقاول فرعي لأغراض التعدين ومؤكدا عدم وجود مخالفة من لأي نوع في هذا السياق.

وكانت وزارة الطاقة الاردنية قد قررت تجميد تنفيذ اتفاقية الزيت الصخري معبرة عن رغبتها في اعادة التفاوض على الاسعار وعلى اساس ان سعر انتاج الكهرباء من تعدين الزيت الصخري ثلاثة اضعاف سعر انتاجها من التقنيات والوسائل الاخرى.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

6 تعليقات

  1. الذين يدعون ان هذا المشروع مشروع فاشل لا يريدون الخير للأردن , فهو مشروع واعد للإقتصاد الأردني ولمن استثمر فيه , ولو كان فاشلا لما استثمر فيه الصينيون والماليزيون اكثر من 2 مليار دولار للآن , اما القول بان من يملك هذا المشروع فلان وفلان فهو قول مقيت , فمن يريد الإستثمار فاليستثمر حتى ولو كان جلالة الملك نفسه , كفا تحبيطا وكفا ترديد ما يروجه البنك الدولي وما تروجه امريكا لكي لا يستمر هذا المشروع الذي اوجد اكثر من 1300 وظيفة عمل للأردنيون , فامريكا التي تدعى عدم الجدوى الأقتصاديه لأستخراج الغاز او النفط من الصخر الزيتي تستثمر نفسها المليارات في مشاريع مشابهة حيث قالت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية في تقرير شهري، إن إنتاج النفط من التشكيلات الصخرية السبع الرئيسية في الولايات المتحدة من المتوقع أن يرتفع بمقدار 85 ألف برميل يومياً في سبتمبر/أيلول إلى مستوى قياسي مرتفع عند 8.77 مليون برميل يومياً , وبسبب زيادات الإنتاج في برميان وباكان كحقول صخر زيتي جعلهما في طليعة طفرة النفط الصخري التي ساعدت على جعل الولايات المتحدة أكبر منتج للنفط في العالم، متقدمة على السعودية وروسيا.

  2. تحية لك يا أخي …أكرم زيدان … وابارك لك شعورك الوطني السليم وفهمك الاجتماعي والسياسي الصحيح ودمت ناجحا سعيدا

  3. قرات في جريده اردنيه ان الامارات قدمت منحه 200 مليون دولار لتوسعة مدينة الحسين الطبيه..اتضح بعد الدراسه ان التوسعه بحاجه الى اربعة اضعاف هذا الميلغ!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
    800 مليون يا اخوان…..خصخصه يا اخونا المغترب…لكم الله يا شعب الاردن…الصخر الزيتي مش للاردن

  4. كلها عقود مشبوهة وكان الاردن بقالة …مسخرة وليست بلد مؤسسات

  5. كل مافي الأمر أن الولايات المتحدة ضغطت على الاردن لإلغاء مشروع منتج محلي ومجد اقتصاديا لتوليد الكهرباء من الصخر الزيتي باستثمارات صينية-استونية ، والبديل المقابل المفروض من الأمريكي (وذنبه الإسرائيلي والاوروبي ) هو الإعتماد على استيراد الغاز من الكيان الصهيوني ومن شركة مملوكة للصهاينة واليانكي و بأسعار غير مجدية اقتصاديا ( يباع الغاز الصهيوني للاردن بسعر5.6 دولار للمتر المكعب ، بينما السعر الحالي العالمي للغاز 2.1 دولار للمتر المكعب !!! ). المشكلة أنه تم إيصال الاردن حاليا إلى وضع التابع الذليل الذي لايملك قراره .

  6. .
    — ومن “المصادفة “طبعا ان احدى شركه التعدين يملك اغلب أسهمها شخصيه مهمه بالبرلمان مع اخوانه وهي الشركه التي تم “بالصدفه” أيضا اختيارها للتعدين في مشروع الصخر الزيتي ,
    .
    — و” بالصدفه ” أيضا فان لذات المجموعة حصه في مشروع استخراج الوقود من الصخر الزيتي الصيني الماليزي الاسترنيذ والذي ” بالصدفه ” وليس بعقد مشبوه تم بيع إنتاجه من الطاقه سلفا بأسعار مرتفعه للدوله بعقد طويل الأجل .!!
    .
    — من الطبيعي والمفروض من وزيره الطاقه توقيف هذه المهزله التي ستكلف الاردن المليارات عبر عقود مشبوهه تنهب البلد فوق معاناتها .
    .
    .
    .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here