الشيخ بن أحمد وافَق على التقاط الصورة ونشرِها ونظيره الإسرائيليّ بعد الاجتماع العلنيّ: سنُواصِل تطبيع العلاقات مع دول الخليج وناقشنا الملّف الإيرانيّ والتهديدات الإقليميّة

الناصرة-“رأي اليوم”- من زهير أندراوس:

مهرجان التطبيع العلنيّ ما زال مُستمرًا وبوتيرةٍ عاليّةٍ بين كيان الاحتلال الإسرائيليّ وبين دولٍ خليجيّةٍ، وتحديدًا مملكة البحرين، وفي هذا السياق، كشف مساعد الرئيس الأمريكيّ ومبعوثه الخاص لعملية السلام جيسون غرينبلات على حسابه في “تويتر”، كشف النقاب عن أنّ لقاءً جمع بين وزيري الخارجية البحريني الشيخ خالد بن أحمد والإسرائيليّ يسرائيل كاتس، من صقور حزب (ليكود) الحاكِم، بقيادة رئيس الوزراء، بنيامين نتنياهو، وذلك في العاصمة الأمريكيّة، واشنطن.

ونشر غرينبلات في تغريدة صورة تجمع المسؤولين البحرينيّ والإسرائيليّ، وكتب: “تقدّم رائع في واشنطن هذا الأسبوع لصالح إسرائيل والبحرين والمنطقة، يسرائيل كاتس وخالد بن أحمد تبادلا الحديث الوديّ في الاجتماع الوزاريّ لتعزيز الحريّة الدينية في مبنى وزارة الخارجية الأمريكيّة”، على حدّ تعبيره.

وأضاف، ناقلاً كلامًا أدلى به لوزير الخارجية البحرينيّ: عندما نقول إنّ إسرائيل جزء من الشرق الأوسط، فهذا ليس بالأمر الجديد، مُضيفًا في الوقت عينه إننّا بحاجةٍ إلى مواصلة جهودنا للوصول إلى الشعب الإسرائيليّ، ومُختتمًا حديثه: إنّهم يريدون أيضًا أنْ يرتاح بالهم على حياتهم وأجيال المستقبل، كما أكّد وزير الخارجيّة البحريني الشيخ خالد بن أحمد.

وأعلن وزير الخارجية الإسرائيليّ أمس الخميس أنّه التقى بشكلٍ علنيٍّ نظيره البحريني في واشنطن، في خطوةٍ هي الأولى من نوعها بين البلدين، اللذين لا تربطهما علاقاتٍ دبلوماسيّةٍ رسميّةٍ. وكتب الوزير يسرائيل كاتس على تويتر: بالأمس، التقيت علنًا وزير خارجية البحرين الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة، مُضيفًا في الوقت ذاته: سأواصل العمل مع رئيس الوزراء الإسرائيليّ بنيامين نتنياهو لدفع العلاقات بين إسرائيل ودول الخليج قدمًا، على حدّ قول الوزير الإسرائيليّ كاتس.

كما نشر مُراسِل الشؤون السياسيّة في القناة الـ13 في التلفزيون العبريّ، باراك رافيد، في النشرة المركزيّة، مساء أمس الخميس، صورةً تجمع الوزيرين، الإسرائيليّ والبحرينيّ، لافتًا في سياق تقريره إلى أنّ اللقاء تمّ بوساطة الممثل الأمريكيّ الخاص لشؤون إيران في الخارجية الأمريكيّة، براين هوك، والتقط وزير الخارجية البحرينيّ، صورةً جمعته بنظيره الإسرائيليّ، يتوسطها هوك.

وأضاف رافيد، نقلاً عن مصادره السياسيّة في تل أبيب أنّه على الرغم من أنّ اللقاء كان قصيرًا، فإنّه كان مُهّمًا للغاية وبشكلّ خاصٍّ لأنّ وزير الخارجيّة البحرينيّ وافق على التقاط صورةٍ مع نظيره الإسرائيليّ، ووافق أيضًا على نشرها، لافتًا في الوقت عينه إلى أنّه في السنوات الأخيرة عُقِدَا لقاءات كثيرة بين مسؤولين إسرائيليين وخليجيين، إلّا أنّها بقيت طيّ الكتمان، وما نُشِر عنها كان مصدره التسريب، ليس إلّا، على حدّ قول المصادر.

وأرفقت صفحة “إسرائيل تتكلم بالعربية” التابعة لوزارة الخارجية الإسرائيليّة في تويتر، صورةً للقاء الذي على عُقد على هامش مؤتمر حريات الأديان في واشنطن.

وناقش الطرفان، الشيخ بن أحمد والإسرائيليّ كاتس، الملّف الإيرانيّ والتهديدات الإقليميّة والتعاون بين البلدين، واتفقا على البقاء على اتصال. وقال الوزير كاتس، كما نقلت عنه الخارجيّة الإسرائيليّة: هذا مؤشر آخر على تعزيز العلاقات الدبلوماسية بيننا. سنواصل تطوير العلاقات بين إسرائيل ودول الخليج، على حدّ قوله. كما لفتت الصفحة “إسرائيل تتكلّم العربيّة” إلى أنّ الوزر كاتس ناقش تعزيز العلاقات بين إسرائيل ودول الخليج خلال لقائه أعضاء لجنة العلاقات الخارجيّة بمجلس الشيوخ الأمريكيّ، كما جاء في بيان الخارجيّة الإسرائيليّة على موقع التواصل الاجتماعيّ (تويتر).

وقالت وسائل الإعلام العبريّة إنّ الوزير البحرينيّ معروف بكثرة تصريحاته المؤيدة لإسرائيل، وفي مقابلة مع القناة 13 في التلفزيون الإسرائيليّ على هامش مؤتمر المنامة اعتبر إسرائيل جزءًا من تراث هذه المنطقة تاريخيًا، على حدّ قوله. كما صرّح قبل ذلك في مقابلة أجراها مع صحيفة “تايمز أوف إسرائيل” إنّ الدولة العبريّة وُجِدت لتبقى، وأكّد على أنّ بلاده ودولاً عربيّةً أخرى تُريد التطبيع معها، على حدّ قوله.

ويُشار في هذا السياق إلى أنّ وزارة الخارجيّة الإسرائيليّة أعلنت مؤخرًا، أنّ الوزير يسرائيل كاتس زار أبو ظبي في إطار مشاركته في مؤتمر الأمم المتحدة حول البيئة والمناخ، لافتةً في الوقت عينه إلى أنّ هذه الزيارة تُعتبر الأولى لمسؤولٍ إسرائيليٍّ كبيرٍ إلى دولةٍ عربيّةٍ بعد ورشة البحرين الاقتصادية. وأوضحت مصادر سياسيّة، وُصِفت بأنّها رفيعة المُستوى في تل أبيب، أوضحت أنّ الوزير كاتس تنفق مع رئيس الوزراء الإسرائيليّ بنيامين نتنياهو، على تحديد هدف واضح للسياسة الخارجيّة الإسرائيليّة، وهي تعزيز التطبيع والسعي لإبرام اتفاقات سلامٍ مع دول الخليج، كما أكّدت المصادر واسعة الاطلاع في كيان الاحتلال الإسرائيليّ.

وبحسب المصادر نفسها، ستقود وزارة الخارجية هذه السياسة بدعمٍ من نتنياهو شخصيًا، وبالتعاون مع جميع الجهات الإسرائيليّة الأخرى التي تتعامل مع هذه القضية، وتجدر الإشارة إلى أنّ الأمريكيين يُشارِكون أيضًا في المحادثات ويُساعِدون فيها، كما أكّدت المصادر السياسيّة الرفيعة في تل أبيب.

Print Friendly, PDF & Email

21 تعليقات

  1. يافا مدينتي.وستبقى ولن يستطيع العالم كله نفي هذه الحقيقة.حتى لو أجبر أبي وجدي على اللجؤ وتركها مرغما، لكنها مدينتي انا.أي مؤتمر هذا الذي يستطيع نقل ملكية بيتي لغيري وملكة وطني لأخر؟ ؟

  2. بينما تحتفل امريكا بمرور ٥٠ سنة من الهبوط على القمر، يحتفل هذا الجاسوس بالتقاط صورة مع ولي أمره.

  3. العلاقة بين هذا المخلوق وبين الكيان الصهيوني لا تمثل الشحب اابحريني الحر المناضل الغيور هلى القضايا العربية زالاسلامية. هؤلاء لاقيمة ولا وجود لهم عند الشعب البحريني.الشعب البحريني على يقين ان هؤلاء فانون وذاهبون الى الزوال وان ايامهم معدودة بينما الشعوب باقية وهي التي تحدد وتقرر، لقد قالت كلمتها منذ زمان لاعلاقة ولا اعتراف بالاستعمار الصهيوني فوق ارض العرب والمسلمين. من يتجرأ على ربط علاقة ويعترف بالكيان الصهيوني فهو يعرف مصيره مسبقا،ان لم يعرف فعليه قراءة التاريخ ليتعلم كيف كانت نهاية ابطال كامب ديفيد.

  4. ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا لَا تَتَّخِذُوا الْيَهُودَ وَالنَّصَارَى أَوْلِيَاءَ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ وَمَنْ يَتَوَلَّهُمْ مِنْكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ إِنَّ اللهَ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِـمِينَ * فَتَرَى الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ مَرَضٌ يُسَارِعُونَ فِيهِمْ يَقُولُونَ نَخْشَى أَنْ تُصِيبَنَا دَائِرَةٌ فَعَسَى اللهُ أَنْ يَأْتِيَ بِالْفَتْحِ أَوْ أَمْرٍ مِنْ عِنْدِهِ فَيُصْبِحُوا عَلَى مَا أَسَرُّوا فِي أَنْفُسِهِمْ نَادِمِينَ )
    من سورة المائدة- آية (51) و(52)

    هذا هو عذر المنافقين (نخشى ان تصيبنا دائرة) .. وبلغة اليوم (نخاف من ايران) (نتحالف مع اليهود والنصارى – اي اسرائيل وامريكا – من اجل مواجهة ايران) .

    الآيات الكريمة ليست مجرد حبر على ورق ولكنها حقائق ثابته وموجودة ومشاهدة وما وزير الخارجية البحريني الا نموذجا واحدا للذين في قلوبهم مرض

  5. نحن نعلم ان الحكومات العربيه لا الشعوب العربيه بمؤتمر قمه اتفقت على خيار السلام بينها وبين ما تسمي نفسها دولة اسرائيل بشروط معلنه للعالم الا ان اسرائيل لم تقبل هذه المبادره ولا تزال . ونحن نتسائل اليوم هل جرى على هذا الطرح موافقه من اسرائيل اليوم حتى يقبل وزير خارجية البحرين التطبيع مع الكيان الصهيوني .وهل تم هذا بمنأى عن دولة البحرين ام بارادتها وبالتأكيد بارادتها . طيب ولماذا هذا العمل هل قامت بهذا العمل كي تحميها اسرائيل من الخطر الايراني ام قامت بهذا العمل لاسترجاع القدس التي تعلن اسرائيل كل يوم انها ارض اسرائيليه واتبعتها ارض الجولان وستتبع كل الاراضي الواقعه من النيل الى الفرات بحسب دستور اسرائيل. ؟ اقول للشعب البحرين لا بل اذكرهم بالمثل القائل اكلت يوم اكل الثور الابيض .فاسرائيل ستطالب العالم بأي ارض مرت بها ونحن نعرف ان الشعب البحريني المحب لوطننه والذي يفديه بدمه ان تمر عليه هذه الاجندات . ولسؤال لماذا هذا التقارب؟ فالذي سرق فلسطين وضم القدس ويطمح بالجولان ومن النيل الى الفرات ومثله مثل المستجير من الرمضاء بالنار فالشعوب العربيه لم ولن تقبل ببيع متر واحد من وطننا العربي

  6. ألأعراب أشد كفرا ونفاقا …. صدق الله العظيم
    خرج الصهاينة العربان من جحورهم وجاهروا دون خجل بخيانتهم لأمتهم وتبعيتهم للعدو ….
    ياللعار!!!

  7. كان رائعا و مهما و متميزاً ما كشفه برنامج ما خفي أعظم الذي بثته قناة الجزيرة أول أمس. كان برنامجاً لا يقدر بثمن. لقد عرفت باطمئنان ان سنّة البحرين مع اخوانهم الشيعة هناك عروبيون و ضد الصهيونية و ضد ال خليفة و تطبيعهم مع الصهاينة. ان دعوى النظام انه يمثل اهل السنة دعوى كاذبة كشف عنها البرنامج بوضوح تام. تحية لأهل البحرين الاعزاء المناضلين في تيار العروبة و المقاومة ضد الصهيونية النتنة و عبيدها الخونة .

  8. .
    — هل عرفتم الفارق بين قياده عربيه وأخرى ،،، هذا الدور الذي كان مطلوبا من الملك عبد الله ومن الدوله الاردنيه ومن الشعب الاردني لموقع الاردن الجغرافي والسياسي والديموغرافي المثالي للتطبيع الاقتصادي السعودي الاسرايلي ،،، لكن الاردن بملكه وشعبه رفض بآباء هذا الدور وتحمل الضغوط الصخمه ، وعندما عجز اصحاب المؤامره اتجهوا الى البحرين للعب الدور الذي فشل بالاردن زعم بعد البحرين الجغرافي وعدم وجود اي تاثير ديموغرافي لكن لم يكن امام المتآمرين خيار اخر .
    .
    — هل اتضحت أهداف وعد الاردن بعشره مليارات استثمارات سعوديه لم تصل و تم استبدالها بالضغط على باقي دول الخليج لقطع مساعداتها عن الاردن ،،، هل اتضح الهدف من اقامه مدينه نيوم الوهميه لتصل اسرائيل بالسعوديه جغرافيا عن طريق الاردن ،،، هل اتصح لماذا كان عوضالله يدعي ان مؤتمرات دافوس البحر الميت كانت لجلب الاستثمار للاردن بينما غرضها كان بدء التطبيع الاقتصادي بين الاسرائليين والسعوديه والخليج .
    .
    — لن يتوقع المخططون ان يصمد الملك الاردني ولا الشعب امام تهديد الملك بإسقاطه والشعب الاردني بتجويعه فصمد الطرفان .
    .
    .
    .

  9. كلما زادت الضغوطات الداخلية على البحرين كلما زادت إرتماءاً في أحضان الصهاينة ظناً منها أنها و أمريكا ستحميهم من شعبها. و ما هذه الصورة التطبيعية و الموافقة على نشرها إلا بعد بث برنامج ما خفي أعظم و الذي فضح ممارسات النظام البحريني ضد شعبه و تشجيعه للفتنة الطائفية بين أفراد الشعب البحريني. فكان إستنجاد البحرين بالصهاينة و أمريكا تحسباً لأي ردة فعل من الشعب أو من رئيس الوزراء خليفة بن سلمان (المختفي أو المخفي عن الساحة!) على ما حمله البرنامج من فضائح ترقي لجرائم ضد الشعب البحريني. و لعمري لو كانت أمريكا أو الكيان الصهيوني لديهم القدرة على إنقاذ البحرين لأنقذوا أنفسهم بدلاً من إستجداء المفاوضات مع إيران الذي اصبحنا نراه من أمريكا رداً على إسقاط طائرة مسيرة أمريكية، المتغطي بأمريكا و الصهاينة عريان يا بحرين و إسألوا الإمارات!!!

  10. إن السعي الحثيث والجهود الجبارة التي تبذلها بعض محميات امريكا الخلويجية لاظهار وبشكل سافر تطبيع علاقاتها – المُطبّعة أصلا – مع الكيان الاستيطاني الاسرائيلي . هو أحطُّ انواع العهر السياسي الذي ينخر هذه الكيانات القبلية التي تستمد بقاءها وديمومتها من الاعتماد على حماية امريكا المتصهية لعروشها ، واذكاء نار الفتن الطائفية والمذهبية التي ستحرقها يوما ما .. ظهور وزير خارجية البحرين في صورة مع مجرم من مجرمي تل أبيب ، لا يزيده الا مقتا وبغضا من قبل شرفاء هذه الامة التي إبٓتُليت بمثل هذه النماذج القذرة التي شوهت كل جميل في عالمنا العرب والاسلامي .. ليعلم هؤلاء في البحرين وغيرها أن انغماسهم في الانبطاح للصهيونية ، وسعبهم ارضاءها بأي ثمن لن يثني الشرفاء في امتنا عن الاستمرار بأقصى جهودهم لافشال كل مخطط ومؤامرة تستهدف تصفية قضية فلسطين ..الاسر الاستبدادية في الخليج لا تعي أبدا المتغيرات التي تجري بين عينيها وأمام مسمعها ، فهي كالأعمى الأصم الذي يسير على هاوية سحيقة وهو لا يعلم بماهيتها وخطرها حتى إذا هوى في قعرها السحيق أدرك هلاكه المحقق ، حينها لا ينفعه عدم انتباهه ولا يجديه ندم ولا يخفف عنه وطأتها عويله ولا بكاؤه .. هكذا هو دأب انظمة المذلة التي تستمرؤ الاستعباد والاستضعاف الصهيو-امريكي ، فهي تقف في جبهة معادية لأهم قضية في الامة” فلسطين” دفع من أجلها الكثير من خُـلِّص ابنائها ارواحهم الطاهرة من أجل الا تموت ، وتبقى حية الى أن ينجلي ليل الاستيطان البغيض من على وجهها المشرق الناضر الجميل ..

  11. يجب أن لا يغتر وزير خارجية البحرين الذي كان يلبس العباءة الخليجية خلال ورشة البحرين برئاسة كوسنر وفي الصورة خلال زيارتة لواشنطن تلبسه البدلة ولكن في الحالتين فان الابتسامة واحدة , على كل حال يجب عليه أن لا يغتر بالاهتمام الصهيوني به فعند انتهاء مهمته الانبطاحية في خدمة أسياده من الكيان الصهيوني سيتم الاستغناء عنه بطريقة تناسب حجمه الضخم !!!! يعني سيتم رميه الى مزبلة التاريخ من بابها الواسع الكبير .

  12. البحرين اصبحت مستعمرة اسوائيلية تديرها إسرائيل من قلبها.

  13. انهم يقمعون شعوبهم و يبددون ثرواتها، فهل نتوقع ان يهتموا يوما بقضية فلسطين او اليمن او ليبيا او سوريا او السودان او غيرها.
    السعودية والامارات والبحرين هي مشيخات القهر و الخوف و الاستبداد، و هذا الحال مناسب جدا للكيان الاحتلالي و صقوره.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here