“الشرق الأوسط”: إيران أغلقت مصانعها العسكرية في لبنان

كشفت معلومات استخباراتية إسرائيلية أن إيران أغلقت مصانعها العسكرية المتخصصة بإنتاج صواريخ قصيرة ومتوسطة المدى في لبنان.

وذكرت صحيفة “الشرق الأوسط”، اليوم الثلاثاء، نقلا عن المتحدث الرسمي باسم الجيش الإسرائيلي، رونين منليس، أنه لم تعد لإيران مصانع لتصنيع الأسلحة الدقيقة في لبنان.

وقال منليس: “المصانع التي تطرّق إليها رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، في خطابه أمام الجمعيّة العامّة للأمم المتحدة، في الشهر الماضي، قد أُغلقت، بعد الإجراءات والتحذيرات الإسرائيلية الصارمة”.

وتابع قائلا: “إسرائيل تعمل ضد “حزب الله” اللبناني على 3 جبهات، أولاها العمل على منع الحزب من الحصول على صواريخ دقيقة، ثانيا تموضع الحزب في الجولان ومحاولة فتحه جبهة جديدة، وأخيرا منع تحويل وسائل قتالية إيرانيّة إلى “حزب الله” اللبناني.

ورفض منليس تقديم تفاصيل أو تفسيرات إضافية بشأن كيفية اتخاذ قرار إغلاق المصانع الإيرانية في لبنان، وهل تم بوساطة من طرف ثالث أم كان قرارا إيرانيا منفصلا بعد تهديدات إسرائيل.

Print Friendly, PDF & Email

6 تعليقات

  1. ويا ما راح تشوفوا انتصارات لأبو يا ئير نتنياهو قبل الانتخابات

  2. الكيان الصهيوني يصور لنا و كان ايران برجل معه حقيبه و يدور في العالم و كلما اراد ان يستريح في ركن و يأسس له مكان ليستقر به اتى الكيان الصهيوني و هدده و توعده و طرده من المكان…. بالله عليك اي سخافه و كذب هذا… النتيجه واضحه للعيان… حزب الله ازداد قوه و تسليحا ايران موجوده في سوريا و بطلب رسمي من الدوله السوريه و كان تتويج هذا الطلب قبل فتره بتوقيع اتفاقيه دفاعيه و عسكريه مشتركه بين الجمهوريه الاسلاميه و الدوله العربيه السوريه و ايران موجوده في العراق و بطلب رسمي من الدوله العراقيه ، ايران تدعم فلسطين و المقاومه الاسلاميه تعلن هذا جهارا و في كل خطاب تشكر الجمهوريه الاسلاميه ثم ياتي الصهاينه و تحدثون عن انجازات ضد ايران الحقيقه هي انه قبل ان يكون نتنياهوا رئيس حكومه دوله الاحتلال كانت ايران متقوقعه داخل حدودها و بعد 14 عاما من حكم نتنياهو لدوله الاحتلال اصبحت ايران وموجوده في العاراق و آليمن و سوريا و فلاطين و لبنان و علنا فاي انجازات يتحدث عنها العدو و انا متفاءل ايضا انه اذا بقي نتنياهوا في الحكم دوره اخرى فان الرايه التي سوف ترفع قريبا فوق المسجد الاقصى هي رايه الجمهوريا الاسلاميه انشاء الله…. يا ايها الشعب الايراني الاصيل لا يغرنكم التضليل الاعلامي ضدكم في الوطن العربي فان ثورتكم قد وصلت و سكنت قلوب الملايين من العرب و ان في الوطن العربي و في فلسطين الكثيرين الكثيرين من يحبونكم و سوف يستقبلونكم في الورود يوم النصر الكبير انشاء الله فعاشت الجمهوريه الاسلاميه في ايران و عاش قاءدها العظيم السيد الخامنئي و حمى الله جيش و شعب ايران و لن انسى طبعا الجيش العربي السوري البطل و كل من وقف الى جانبه و المقاومه العربيه الاسلاميه في لبنان و قاءدها حفظه الله و حماه و المقاومه الفلسطينيه . و الخزي و العار للصهاينه العرب

  3. لو كانت سوريا تستعمل المجال الجوي اللبناني لمهاجمه الكيان لذهب الحريري الى مجلس الأمن مشتكيا اما ان يهاجم الصهاينه سوريا من لبنان فهذا لا يتطلب مجرد الشكوى لمجلس الأمن.

  4. من الواضح جدا أن رئيس الوزراء فى ورطة داخلية أمام الشعب اليهودى حيث أقيمت المصانع واغلقت فى شهور فقط ؟؟؟ هو يريد أرضاء الشعب اليهودى بأى وسيلة حتى الكذب الممنهج على العالم !! فى الحقيقة أن إيران أغلقت فعلا مصانعها العسكرية المتخصصة بإنتاج صواريخ قصيرة ومتوسطة المدى في لبنان وسلمت الى حزب الله بعد تدريب كوادر الحزب التى تعد بالمئات على تصنيع الصواريخ داخل كهوف الجبال فى لبنان مهمة أيران أنتهت باقامة المصانع وتدريب الكوادر اللبنانية على تصنيع الصواريخ والمطلوب الان الدعم المالى لاستمرار عمل مصانع الصواريخ.

  5. نكته جميله: رئيس الوزراء يخلق المصانع بتصريح في الأمم المتحدة والمتحدث الرسمي باسم الجيش يعلن إغلاقها بعد شهر!

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here