الشرطة الايرانية: سنتصدى بشكل أكبر للمحتجات على قانون الحجاب بخلع غطاء رأسهن

طهران ـ (د ب أ)- قال رئيس الشرطة الايرانية، حسين رحيمي، لوسائل الاعلام المحلية، اليوم الثلاثاء، إن الشرطة ستتصدى بشكل أكبر للنساء المحتجات على قانون الحجاب في البلاد، عن طريق خلع غطاء رأسهن أمام العامة.

وقال رحيمي في حديث لموقع “خبروان” الاخباري، إن “ارتداء الحجاب إلزامي بالنسبة للنساء في إيران، وأنه من الآن فصاعدا سيتم التعامل مع من يخالف ذلك”، مضيفا أن السلطات القضائية أيضا تؤيد ذلك.

وأضاف أنه لن يكون من الجيد إذا “تمكنت النساء من الشروع في القيام بأي شيء رغبن فيه”.

وتدعوا أعداد متزايدة من الايرانيات، منذ كانون أول/ديسمبر الماضي، إلى إلغاء القانون، وهو ما تسبب في تسليط الضوء على قضيتهن التي تتعلق بخلع أغطية الرأس أمام العامة.

وقامت الشرطة حتى الان باعتقال واحتجاز 30 سيدة على الاقل.

وكانت شابة لا ترتدي غطاء للرأس، أصيبت الاسبوع الماضي وسط تجدد المظاهرات في طهران، وذلك عندما سحبتها الشرطة من فوق صندوق خاص بكابلات التليفون، يرتفع مترين عن الارض، بعد أن رفضت النزول من فوقه.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here