“الشاباك” يصدر تحذيرا رسميا ضد التحاق “عرب 48” الجهاد العالمي

qaeda in 4822

الناصرة ـ “اي اليوم” ـ وائل عواد:

كتبت “يديعوت أحرونوت” ـ وهي الصحيفة الأكثر شعبية ورواجًا في اسرائيل – أن الشاباك يحذر مما أسماه “ظاهرة مقلقة” تتمثل في أن “عربا مواطنين في إسرائيل، ممن ينضمون إلى قوات المعارضة السورية، ينضمون إلى تنظيم القاعدة” والإشارة إلى تنظيم “جبهة النصرة”، وهذا ما أكدته أيضًا الناطق باسم الشرطة الاسرائيلية لبى السمري التي قالت في تصريح لها ان الشرطة تنظر إلى هذا الموضوع بقلق وتتوقع أن هُنالك عشرات الشُبان من (عرب 48) يُقاتلون إلى جانب صفوف المعارضة في سوريا ولم تُبلغ عائلاتهم عنهم بعد أو أنهُم قالوا أنهم ذاهبون للعمل خارج بلداتهم أو في رحلات استجمام بينما هُم في الحقيقية في صفوف المعارضة المسلحة في سوريا.

وفي التفاصيل كتبت الصحيفة أن جهاز الشاباك الإسرائيلي قدم هذا التحذير إلى النيابة العامة وإلى المحكمة العليا، وتضمن أن هناك إمكانية واقعية في أن يتحول التدريب الذي يحصل عليه الشبان العرب في سورية سوف يوجه في نهاية المطاف ضد إسرائيل، من خلال نشر الأيديولوجية واستخدام المعلومات والقدرات العسكرية التي يتعلمونها هناك، خصوصًا أن هُنالك شُبان عرب ينهون فترة قتال في سوريا ثُم يعودن إلى إسرائيل دون أن يعرف أحد أنهُم كانوا في سوريا يُقاتلون ويستفيدون من تجربتهم في سوريا ضد اسرائيل أو أنهم يبقون على علاقة مع قيادات من “جبهة النصرة” حتى عند عودتهم إلى إسرائيل، مما تراه اسرائيل تهديدًا أمنيًا شديدًا على أمنها.

كما جاء في التحذير الذي أصدره الشاباك أن: “مخاطر أخرى تتمثل في أن عناصر إسلامية جهادية ستحاول جمع معلومات قيمة منهم عن إسرائيل”.

يذكر أن هذا التحذير جاء ضمن وجهة النظر القضائية التي قدمتها النيابة العامة ردا على استئناف لإطلاق سراح شاب بشروط مقيدة من مدينة الطيبة وبعد مقتل شاب في بلدة “المشيرفة” في المثلث الجنوبي وبعد الحديث عن شباب من كفركنا وأم الفحم وغيرها من البلدات العربية في الداخل !

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here