السيسي: 15.5 مليار دولار تكلفة تنمية سيناء

القاهرة/ فيولا فهمي/ الأناضول – أعلن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، اليوم الجمعة، أن بلاده تضع نصب أعينها الاستمرار في تنمية سيناء والتي تقدر تكلفتها بـ 275 مليار جنيه (حوالي 15.5 مليار دولار أمريكي).
جاء ذلك في تصريحات للسيسي، خلال زيارته لإحدى القواعد الجوية بسيناء (شمال شرق) اليوم، وفق بيان للمتحدث باسم الجيش المصري، العقيد تامر الرفاعي.
وتعد هذه المرة الثانية للسيسي التي يزور فيها سيناء خلال نحو شهر مرتدياً الزي العسكري، ففي 25 فبراير/شباط الماضي، افتتح السيسي مقرًا لقيادة قوات شرق القناة لمكافحة الإرهاب (شمال شرق)، بعد أسابيع من انطلاق العملية العسكرية الشاملة في البلاد.
وبحسب بيان الجيش، قال السيسي إن  عملية التنمية في سيناء ستتحقق بمشيئة الله، والدولة تضع نصب أعينها الاستمرار في تنميتها، والتي تقدر تكلفتها بـ 275 مليار جنيه، (15.5 مليار دولار) .
وفي هذا الصدد، أضاف السيسي أنه  تم الانتهاء من إنشاء مطار مدني بسيناء كأحد دعائم التنمية خلال الفترة المقبلة ، دون تفاصيل أكثر.
والتقى السيسي عناصر من الجيش والشرطة المتمركزة بسيناء بمرافقة وزيري الدفاع والداخلية صدقي صبحي ومجدى عبد الغفار، ورئيس أركان الجيش المصري محمد فريد، حسب البيان ذاته.
وفي 9 فبراير/شباط الجاري، أعلن الجيش المصري انطلاق خطة  المجابهة الشاملة  بعنوان  سيناء 2018 ، بتكليف رئاسي، تستهدف مواجهة  عناصر مسلحة بسيناء وعدة مناطق أخرى البلاد.
وجاءت العملية العسكرية قبل 3 أسابيع من انتخابات رئاسة البلاد، المقرر إجراؤها أيام 26 و27 و28 مارس/آذار الجاري، وفي ظل حالة الطوارئ التي بدأت في أبريل/نيسان 2017 وتم تجديدها للمرة الثالثة 13 يناير/كانون ثان الماضي لمدة 3 شهور.
وتخلى السيسي، الذي كان وزيراً للدفاع (12 أغسطس/آب 2012 – 26 مارس/آذار 2014) عن الزي العسكري عقب تولي الرئاسة في 2014، إلا أنه يرتديه في بعض الأحيان، لا سيما عندما يتعلق الأمر بأمور عسكرية.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here