السيسي في كلمة مثيرة للشباب: لسنا قططا سمانا وليس في فمي ملعقة ذهب واصبروا عليّ شوية ولازم نتعذب.. وتعيّرنا دولة عدد سكانها 350 ألف نسمة

القاهرة – “رأي اليوم” – محمود القيعي:

قال الرئيس عبد الفتاح السيسي إن الإجراءت الاقتصادية التي اتخذتها الدولة كانت حتمية، مشيرا الى أن البطل في تلك الإجراءات ليس هو متخذها ، ولكن من تحملها وهم المصريون التعبانين حسب وصفه.

وأردف السيسي في كلمته في مؤتمر الشباب مساء اليوم الأربعاء مخاطبا الشعب: “اوعوا تفتكروا إننا قطط سمان يعنى، اوعى حد يتصور إن الرئيس فى فمه معلقة دهب، أنا من تحت خالص، وعشت مع كل الناس وعارف الغُلب”، متابعا: “لكن الغلب عمرك ما هتطلع منه غير بالشقا والصبر”.

وأضاف السيسي أن بعض أبناء مصر ليس لديهم تقدير واحترام للظروف والواقع، مشيرا الى أن مصر تصرف تريليون جنيه فى السنة، لكن إحنا يا دوب دخلنا بالسلف تريليون جنيه.

وأردف: “وهذا الرقم يا مصريين متواضع جدا، عاوزين تعرفوا مشاكلنا؟ شوفوا المدارس والمستشفيات والريف والترع والمصارف عاملة إزاى؟”.

وتساءل السيسي مخاطبا الشعب: “عايزين البلد تقوم وتكون ذات شأن ولا لأ؟ البلد اللي ذات شأن لازم نضحي ونتعذب مش الهدف التعذيب لكن لازم نتعذب .. ليه؟ لأن هو دا التحدي بلد ظروفها الاقتصادية على مدار سنين طويلة ، لا عشرين ولا تلاتين ولا أربعين أنا بتكلم في خمسين سنة.

وقال السيسي “إن الإصلاحات حافظت على الاقتصاد واستمرار فرص العمل، وتساءل:  «لو لم نقم بهذه الإجراءات كان شكل مصر بقى إزاي؟ يا ترى حجم الاحتياطي بالبنك المركزي كان قد إيه؟ ونتائجه على الاقتصاد؟ وفاتورة الاستيراد والطلب المستمر على الدولار؟ وسوق العملة الحرة كان هيودينا فين؟ المصانع اللي شغالة ومش لاقية مستلزمات إنتاج، هل هتحافظ على العمالة ولا هتخفضها أو تقفل مصانعها ».

وشدد السيسي على أهمية إجراء الإصلاح الاقتصادي في هذا الوقت، في ظل التحديات التي تواجهها الدولة، مشيرا الى أننا نعاني من آثار الخطوة ولكن البلد ما راحتش، نحن نعاني والكل يستحمل، ولكن لو لم نتخذ هذا الإجراء بقت العمالة موجودة في الشارع.

وطالب الرئيس المصريين بالصبر معه شوية، مؤكدا أن الإنتاج سيزيد بنسبة كبيرة.

وأضاف السيسي: “حين حصلت أحداث 2011 (ثورة يناير)، قلت إن سببها عدم إدراك الناس للواقع المصري”.

وأضاف: “توجد دولة عدد سكانها 350 ألف نسمة، (وهنا لا أسخر من أحد)، وموازنتها 50 مليار دولار، ما يقارب 850 مليار جنيه، نحن أضعافهم 50 مرة، ولكي نماثلهم أحتاج إلى 40 تريليون جنيه.. يأتون إلينا ويصورون بيوتنا “الغلبانة” (البسيطة)، ويقولون انظروا يا مصريين وتعيّروننا! والله حتى متنا من الجوع، فلابد من كسر الفقر الذي نعيشه، وغدا ترون”!

Print Friendly, PDF & Email
مشاركة

20 تعليقات

  1. I do not know where did he get a country that has 350,000 people.
    Iceland has less than that but again, who can blame …….!!!!!!!

  2. هههههه
    صدقت الاخت سعاد الليبية الابية

  3. سعاد – طرابلس

    ظنينا في البداية انه عبد الناصر الجديد…اتضح انه اسواء من السادات

  4. إلى يمني غساني: و سيسك ألم يقتل المآت و بدم بارد؟ و تقل لي أمريكا ، و هل في نظرك أنت أثناء الإنقلاب كانت السيدة أمريكا غير حاضرة ؟ كن على يقين أن أمريكا و بني صهيون هم الذين خططوا و دعموا بأموال الخليج هذا الإنقلاب على إرادة الشعب المصري الغلبان .

  5. كيف لمن جعل لسيارته بساط أحمر أن يتحدث عن محاربة الفقر

  6. الى العلقمي : اذا انت مصري احمد ربك لا تزال مصر كما هي الآن. ولست مشردا كشعب سورية والعراق وليبيا.
    بالنسبة للفساد والمفسدين فهم موجودون في كل البلاد والقضاء عليه يتطلب فترة من الزمن. الفاسدون يكتشفون باستمرار بمصر ويحاسبون بموجب القانون.
    ساندوا السيسي لانه مصري اصيل ولا تحاربوه لان أعداء مصر كثيرون وهو يحاربهم في كل الاتجاهات والصبر مفتاح الفرج.

  7. كل عام والاخوة المسلمين بخير بمناسبة شهر رمضان الكريم
    كان يجب سؤال الرئيس السيسى سؤال واحد فقط من الشباب الجالسين مع الرئيس فى تلك المسرحية الهزلية ؟؟
    وهو من أوصل مصر والشعب المصرى الى تلك المرحلة المميتة فى عمر مصر والشعب المصرى من هم أصحاب القرارات المصيرية من العام 1952 ؟؟؟ وحتى الان ومن أوصل مصر الى هذا الفقر المدقع ؟؟؟ بالطبع الحكم العسكرى الديكتاتورى المقيت وحكم الفرد الواحد “الفرعون” تلك الاوقات الصعبة بمصر نتاج قرارات أخذت من مجموعة من الجهلة على مدار سبعون عاما أوصلت مصر والشعب المصرى الان الى الحضيض ويطالب الشعب المصرى بالصبر خمسون عاما أخرى !!!!!!؟؟؟؟ ” لكن لازم نتعذب .. ليه ؟ لأن هو دا التحدي بلد ظروفها الاقتصادية على مدار سنين طويلة لا عشرين ولا تلاتين ولا أربعين أنا بتكلم في خمسين سنة” !!!!!
    نحن نسمع تلك الاسطوانات بعبور مصر “عنق الزجاجة” من العام 1960 وحتى الان والصعوبات كثيرة ولكن من تحملها وهم المصريون التعبانين حسب وصفه والاخ غازي الردادى على حق يقول انا من تحت خالص وفِي تصريح (الثلاجه الفارغه) قال انا من أسره ثريه !!! هل هو من أسرة فقيرة أم أسرة ثرية ؟؟؟ أم حسب الموقف يتم الادعاء أن كان يخاطب رجال أعمال وملوك فهو من أسرة ثرية وأن كان يخاطب فقراء وشباب فهو من تحت خالص ؟؟
    ويطالب الشعب المصرى لازم نتعذب .. ليه ؟ لأن هو دا التحدي بلد ظروفها الاقتصادية صعبة على مدار سنين طويلة لا عشرين ولا تلاتين ولا أربعين أنا بتكلم في خمسين سنة !!!!!

  8. الى يمني غساني ……. هل تتحدث عن مصر وهل تتحدث عن سيسي مصر ؟؟؟؟؟؟ بجد هل تتكلم بجد هل هذا كلامك ام هي شعارات في مقرات الحرس الوطني ؟؟؟؟ السييسي لم يحارب الفساد ويطلب من المصريين الصبر نعم نصبر ولكن بعد ان نرى جدية في محاربة الفساد والقاء القبض على اللصوص الذين نراهم اصبحو طلقاء بل ويمارسون انشطتهم وعدم تقديم اموال الخزينة للضباط والقضاة بحجة محاربة الارهاب

  9. يذكرني بملك احدى الدول العربية عندما يمنع شعبه من أضحية العيد ويقولوا لهم سأضحى بدل عنكم اصبروا فقط ..ستجدون في الدار الاخرة أنهارا ةمن العسل واللبن وما لا عين رأت ولا أذن سمعت ولا خطر على قلب بشر ،، هذه هي سياسة الطغاة ينعمون في الخيرات ويمنعون شعوبهم من أدنى حقوق العيش الكريم ..الملك المذكور ما زال شعبه صابرا لحد الان ولاكثر من نصف قرن ولم يتغير شيئا فهل سيتحمل المصريون العذاب لعشرات السنين القادمة إكراما لعيون السيسي ،،، قوة الدول لا تتحدد بعدد السكان بل بما توفره من عدالة وديمقراطية وعمل وصحة وتعليم

  10. هذا الرجل الوطني والذي يسعى لازدهار مصر أنقذ مصر من مصير دموي ولولاه لاصبحت مصر كما أصبحت ليبيا والعراق وسورية واليمن والكل يعرف ما حل بهذه الدول بتخطيط من امريكا والناتو وجامعة الدول العربية.
    على المصريين بالدرجة الاولى وعلى العرب بالدرجة الثانية ان يدركوا ان مصر لا يزال الخطر وارد عليها من اعدائها وعلى رأسهم امريكا لان امريكا تنفذ مخطط صهيوني وضعه المستشرق اليهودي برنارد لويس لتفتيت وتمزيق العالم العربي اجمع من المحيط الى الخليج.
    انظروا الى ما يخطط لها : يحاربونها اقتصاديا ومائيا وعسكريا.
    السياحة اقتصاديا والمياه سد النهضة وغيرها من السدود على النيل لحرمانها من المياه الكافية. وعسكريا في سيناء وجهات عدة تمول الارهابيين لمحاربة الجيش النصري.
    لا تنسوا يا مصريين ما حل بالجيوش العربية — العراقية ، السورية ، الليبية ، اليمنية — لم يبق جيوش لها. لا تنسوا الدمار الذي حل بها وخراب بيوت اَهلها.
    السيسي انقدكم من ويلات كانت ستحل بكم. ساندوه ولا تخذلوه فهو المنقذ لكم.

  11. بالله هذا منطق رئيس؟ اصبرو ولازم نتحمل وليه ولسه وانت رئيس الك 4 سنين وديونك والايدي العاطله عن العمل بازدياد .
    بالله الي ما يعرف من السياسة والاقتصاد الا الاستجداء للخلايجة والجلوس بانتضار معونات امريكا وقروض صندوق النقد الدولي بالله المستقبل اي لون وردي سيكون؟ يعني تضحك على نفسك لو تضحك على شعبك؟ كلللللل الحكام العرب من المحيط الى الخليج بلا استثناء كللللهم فسدة جهلة لا يعرفون من الحكم الا جمع الاموال والتبعية للاجنبي لمن يدفع .
    فلا خطط اقتصادية ولا خطط خمسية ولو تشوفو كم دوله بيها عمارات عالية وشوارع نظيفة ترى شغل اجانب لا تنغروا ترى العرب صفر لا يكشو ولا ينشو على قوله اهل الطاولي هببياض

  12. معاه حق: يحب على الشعب أن يصبر شوية …. يعني عشر أو خمس أو عشر سنوات بالكتير, خلالها الشعب المصري رح يبيع حالة .

  13. يقول انا من تحت خالص ، وفِي تصريح (التلاجه الفارغه) ، قال انا من أسره ثريه ،،

  14. يعني يقول للمصريين شدّوا الحزام .
    مصر لم تكن كذلك قبل اربعين او خمسين ايها الرئيس !
    الاحتياطي النقدي في البنك المركزي الذي اشار اليه الرئيس والبالغ 37 مليار دولار اكثر من 70% منه قروض بفوائد .
    الهدر في الميزانيه المصريه نتج عن برامج خاطئه وانجازات لم تحقق اي فائدة او مردود للخزانه المصريه منها على سبيل المثال انشاء فرعي لقناة السويس التي لم تحقق اي مردود .
    مكافحة الفساد المالي من قسم كبير من رجال الاعمال في مصر ما يزال غير فعال .
    والملاحظه الاخيره مع الاعتذار للشعب المصري ان بعضا منهم وهم كثر يميلون الى المشاكسة ولا يأخذون الامور بجديه .
    الخلاصة ان الرئيس السيسي لن يستطيع ان يحقق الكثير في مجتمع يزداد عدد سكانه باضطراد بينما الناتج المحلي لا يغطي تلك الزيادات في المواليد ، بالاضافه الى التزام الحكومه المصريه بدفع فوائد القروض للدول الدائنة والتي لا تقل عن ملياري دولار سنويا .

  15. ههههههههه
    هذا الشخص غبي ولا بيستغبى

  16. وما يعدهم الشيطان الا غرورا

  17. السيسي الدموي للشعب المصري: “لازم نتهذب حتى الموت”!

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here