السيسي في مقابلة مع “سي بي اي” طلب عدم بثها: الجيش المصري يتعاون مع إسرائيل لمواجهة الإرهاب في سيناء .. ولا يوجد سجناء سياسيون في مصر لكن عندما تكون هناك أقلية تحاول فرض عقيدتها المتطرفة علينا أن نتدخل بغض النظر عن أعداد

إسطنبول / الأناضول: قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، إن جيش بلاده يتعاون مع إسرائيل لمواجهة الإرهاب في سيناء شمال شرقي البلاد.

جاء ذلك خلال مقابلة مع فضائية “CBS” نيوز الأمريكية التي قالت إن السفير المصري بواشنطن (ياسر رضا) طلب منها عدم إذاعة المقابلة إلا أنها أكدت بثها كاملة الأحد المقبل، مكتفية ببث مقتطفات منها على موقعها الإلكتروني مساء الخميس.

وردا على سؤال حول ما إذا كان هذا التعاون مع إسرائيل هو الأقرب بين عدوين كانا في حالة حرب في وقت من الأوقات، أجاب السيسي: “هذا صحيح.. لدينا نطاق واسع من التعاون مع الإسرائيليين”.

ووفق الموقع الإلكتروني للقناة، فإن “مصر تقاتل نحو 1000 إرهابي تابع لتنظيم داعش في سيناء، وتسمح للإسرائيليين بالهجوم جوا”.

ومنذ 4 أعوام، يخوض الجيش المصري عمليات عسكرية في سيناء لمحاربة جماعات إرهابية أبرزها “ولاية سيناء”، التي أعلنت مبايعتها لتنظيم “داعش” الإرهابي، أواخر 2014.

وحول مقتل نحو 1000 شخص في فض رابعة، قال السيسي: “كان هناك الآلاف من المسلحين في الاعتصام لأكثر من 40 يوما. لقد حاولنا بكل الوسائل السلمية صرفهم”.

وفي 14 أغسطس / آب 2013، فضت قوات من الجيش والشرطة بالقوة، اعتصامين لأنصار محمد مرسي أول رئيس مدني منتخب بمصر بميداني النهضة (غرب القاهرة) ورابعة (شرق العاصمة).

وأسفر الفض عن سقوط 632 قتيلا منهم 8 رجال شرطة، حسب “المجلس القومي لحقوق الإنسان” في مصر (حكومي)، في الوقت الذي قالت منظمات حقوقية محلية ودولية (غير رسمية) إن أعداد الضحايا تجاوزت ألف قتيل.

وبسؤاله عن تقارير حقوقية باحتجاز 60 ألف سجين سياسي، أضاف السيسي: “لا أعرف من أين حصلوا على هذا الرقم. قلت إنه لا يوجد سجناء سياسيون في مصر. فعندما تكون هناك أقلية تحاول فرض عقيدتها المتطرفة، علينا أن نتدخل بغض النظر عن أعدادهم”.

Print Friendly, PDF & Email

6 تعليقات

  1. بطلوا افلام وحكايات هاتوا المقابله وبعدين ابقوا علقوا يا عالم يا ظالمه اللى بيقول ان السيسى نهايته هتكون مثل القذافى القذافى قتل بطلا وهو يدافع عن وطنه

  2. لكرسي الحكم العسكري في مصر وغيرها شروط صهيونية وجب التمسك بها على حساب حقوق و مقدرات الشعوب.

  3. احد النظم الدكتاتورية في العالم … ومتعاون مع الاحتلال الصهيوني وباعترافه

  4. و الله إن السيسي هذا ستكون نهايته عبرة لكل ظالم مثلما حدث مع القذافي و علي عبدالله صالح، لقد وصلت به الوقاحة لأن يتفاخر بقتل المسلمين دفاعاً عن اليهود الغاصبين! لا أدري إلى مدى سينحدر هذا الأبله في عمالته للصهاينة و إلى متى سيتحمل العالم الإسلامي مثل هؤلاء الخونة الذين يحكمون الدول الإسلامية لإخضاع شعوبها لإرادة الكيان الصهيوني و للأجندة الأمريكية للبقاء على عروشهم. و الله مهما طال بك الزمن في حكم مصر لابد أن يحين وقت الحساب و سيكون في الدنيا قبل الآخرة و تعلم ممن سبقك و انظر اين هم الآن و أقرأوا قوله تعالى”وَسَكَنتُمْ فِي مَسَاكِنِ الَّذِينَ ظَلَمُوا أَنفُسَهُمْ وَتَبَيَّنَ لَكُمْ كَيْفَ فَعَلْنَا بِهِمْ وَضَرَبْنَا لَكُمُ الْأَمْثَالَ”، و الأيام بيننا!

  5. الف مسلح في سيناء اربع سنوات وهو يحاربهم بمشاركة الطيران الاسرائيلي ولم يستطع الانتصار عليهم والالاف من المسلحين في رابعة قضى عليهم في سويعات معدودة …هراء

  6. This crap is proud of cooperating with Israel! Terrorism was invented by Israel ! If until now you trust the Israelis then you should not be a president of Egypt. If there was no Israel there would not be any terrorists. But it’s shameful that all Arab and Moslem leaders ( including Erdogan and Emran Khan ) still trust Israel and zionism. That shows they are even worse than Israel and zionists.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here