السودان.. إطلاق سراح 235 أسيرا من حركة متمردة

الخرطوم / بهرام عبد المنعم / الأناضول – أطلقت السلطات السودانية، الخميس، سراح 235 أسيرا من حركة تحرير السودان المتمردة، التي تقاتل في دارفور غربي البلاد.
وأفاد بيان بثه التلفزيون الرسمي أن مراسم الإفراج أقيمت في ساحة سجن الهدى بمدنية أمدرمان غربي العاصمة، وسط مشاركة رئيس اللجنة الأمنية بالمجلس العسكري السوداني جمال عمر.
وتأتي هذه الخطوة غداة إصدار رئيس المجلس العسكري عبد الفتاح البرهان، قرارا جمهوريا بإطلاق سراح متمردي الحركة.
وخلال مراسم الإفراج، تقدم رئيس حركة تحرير السودان مني أركو مناوي بالشكر للرئيس التشادي إدريس دبي، ودولة جنوب السودان، والولايات المتحدة، لـ متابعتهم الحالة الإنسانية للأسرى.
يشار إلى أن نائب رئيس المجلس العسكري، محمد حمدان دقلو حميدتي، التقى الخميس الماضي،مناوي، بالعاصمة التشادية أنجمينا، واتفق معه على إطلاق سراح متمردي الحركة.
ولم يتبين للأناضول إن كانت عملية الإفراج شملت كافة الأسرى المحتجزين لدى السلطات السودانية، أم اقتصرت على جزء منهم.
و حركة تحرير السودان ، هي إحدى ثلاث حركات تقاتل القوات الحكومية في إقليم دارفور.
أما الحركتان الأخريان فهما العدل والمساواة بزعامة جبريل إبراهيم، و تحرير السودان جناح عبد الواحد نور.
ومنذ 2003، يشهد إقليم دارفور نزاعا مسلحا بين القوات الحكومية وحركات متمردة، أودى بحياة حوالي 300 ألف شخص، وشرد نحو 2.5 مليون آخرين، وفق الأمم المتحدة.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here