السلطات الكويتية تفرج عن رجل الأعمال السوري “مازن ترزي”

بيروت ـ “راي اليوم” ـ كمالل خلف:

ذكرت مصادر إعلامية كويتية وحسابات على توتير  أن السلطات الأمنية أفرجت عن رجل الأعمال السوري مازن الترزي الذي وصف انه مقرب من الرئيس السوري بشار الاسد.  

وحول قربه من الرئيس السوري قال مصدر دبلوماسي سوري رفيع” لراي اليوم ” أن هذا الأمر ليس دقيقا ، وأن الترزي كونه رجل أعمال فقد قام ببعض الأعمال الخيرية في سوريا خلال الحرب ، ولكن مسألة قربه الشخصي من الرئيس الأسد فهي ليست  دقيقة . 

 

وذكر الإعلامي الكويتي أحمد الجار الله رئيس تحرير جريدة السياسة الكويتية وشريك مازن الترزي على حسابه في تويتر ، أن السلطات أفرجت عن رجل الأعمال السوري بعد أربعة أيام من توقيفه دون توجيه اتهامات. وقال: تم الإفراج عن زميلنا مازن ترزي دون قضية هو ومن معه من مساعديه بعد تحقيق دام أربعة أيام. واضاف الجار الله أن الترزي تم توقيفه بـاشتباه لتصرفات لم تثبت.

واتهم الجار الله مغردين بتضخيم موضوع رجل الأعمال السوري، متوعدًا بمقاضاتهم، مقدمًا شكرًا لوزير الداخلية على ”الوقوف مع الحق“.

 

وكان محامي رجل الأعمال السوري أفاد الثلاثاء الماضي بأن الترزي الذي يقيم في الكويت منذ سنوات اعتقل من مكتبه في مجلة «الهدف» وهو شريك فيها، مؤكداً أنه يجهل حتى الآن سبب اعتقال موكّله.

وألقي القبض على مازن الترزي و5 من معاونيه، وهم لبنانيون بينهم سكرتيرته، خلال اقتحام مقر مجلة ”الهدف“، يوم الإثنين، بتهمة غسل أموال، إضافة إلى قضية تخابر، مع ”حزب الله“.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here