السلطات التونسية تمنع ناشطا حقوقيا جزائريا من دخول أراضيها

 

تونس – (أ ف ب) – منعت السلطات التونسية الاثنين ناشطا حقوقيا جزائريا من دخول أراضيها للمرة الثانية دون ان توضح أسباب اتخاذ القرار.

وقال الناطق الرسمي باسم وزارة الداخلية سفيان الزعق لفرانس برس إن الناشط الحقوقي الجزائري الطاهر بلعباس وصل صباح الاثنين مطار تونس قرطاج و”لم يسمح له بدخول الأراضي التونسية”.

وأكد الزعق انه “سيتم ترحيله الى الجزائر في وقت لاحق”، رافضا الكشف عن أسباب القرار.

قبل أسبوع، منعت السلطات التونسية الطاهر بلعباس من دخول تونس عبر الحدود البرية في ولاية توزر (جنوب)، وبين بلعباس في تصريح لفرانس برس آنذاك ان “الامن الحدودي التونسي أبلغني بأنني مدرج في قائمة الأشخاص الممنوعين من دخول تونس ولا أستطيع الدخول دون تصريح من وزارة الداخلية”.

ونددت سبع منظمات تونسية بما فيها “النقابة الوطنية للصحافيين التونسيين” و”الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الانسان” بقرار المنع مطالبة السلطات “بتوضيح الأسباب التي دفعتها لاتخاذ مثل هذا القرار الضارب عرض الحائط بمبادئ حقوق الإنسان التي أقرتها المعاهدات الدولية ومبادئ الثورة التونسية، ويمثل محاولة للعودة الى الممارسات البائدة التي خِلنا انها اندثرت مع النظام السابق”.

كما وصفت المنظمات القرار “بالاجراء التعسفي والغريب” في حق القيادي في حركة العاطلين عن العمل بالجزائر والناشط المدني.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here