السلطات الاردنية تبحث عن “رجل غامض “أطلق الرصاص في الرمثا

عمان- رأي اليوم

 تبرأ أهالي مدينة الرمثا الاردنية من “شخص ملثم اطلق الرصاص” اثناء إحتجاج في مدينتهم ووعدوا السلطات في بيان لهم بالتحري عنه والابلاغ في حال كشف هويته.

 وظهر الملثم مع سلاح اوتوماتيكي حسب السلطات الامنية التي قالت انها تبحث عن الرجل الذي ظهر بين حشود اهالي المدينة واطلق الرصاص بطريقة مؤذية بالهواء ولا على التعيين معتبرة انه دخيل ويريد المساس بالامن.

وقالت السلطات ان صور فيديو تظهر هذه الحادثة.

 لكن الاهالي تنكروا ورفضوا اقرار المسألة وقالوا ان مطلق الرصاص ليس من اولاد المدينة وسيحاولون الكشف عن هويته .

وذكرت مصادر امنية لراي اليوم بان السلطات شكلت فريقا للبحث عن مطلق الرصاص في الرمثا والكشف عن هويته خشية وجود مندسين يحاولون المساس بالامن الداخلي فيما تحدثت تقارير نقلا عن مصادر امنية عن عملية تحريض عبر المنصات الإجتماعية لأهالي مدينة الرمثا.

Print Friendly, PDF & Email

10 تعليقات

  1. للاسف الشديد لم تكن احتجاجات اهلنا في الرمثا موفقة بغض النظر عن احقيقة المطالب
    هل يعقل شباب الرمثا يقوموا بحرق سيارة امن اردنية وهم عارفين ممكن يكون واحد من اخوانهم فيها كنت اتمن على شباب الرمثا اهل الفزعة ان يقوموا بالمساعدة بطفاء السيارة لو سيارة عدو غير تفزعوا
    حراك دوار الرابع كان مفخرة امام العالم اجمع بس للاسف الا شفتوا في الرمثا محزن ومقرف

  2. انا شفت فيديو مطلق النار وبصراحة استغربت من التكبير وفرحة المحيطين بمطلق النار، والأمر الآخر عندما فرغت الذخيرة من مطلق النار لماذا لم يقبض عليه الاهالي وقد كان بتناول ايديهم؟؟؟؟ على الأقل كان سجلوها نقطة لصالحهم على الحكومة!!!

  3. .
    — كل الاحترام لنشامى الرمثا لوعيهم وحرصهم على بلدهم ، فسواء كان فيديو إطلاق النار حقيقي أو مرتب لم يغامروا بأمن البلد وضبطوا أنفسهم،،،
    .
    .
    .

  4. يلي حصل انو الأمن ضبط الرجل. ولأن الرجل اصلا من الأجهزة الأمنية وأرسل لشيطنة الحراك سوف تقول الأجهزة أنه ليس الرجل المطلوب والأجهزة لا زالت تبحث عن المشتبه لإخراج المقبوض عليه من الورطة

    مسرحية قديمة وقديمة جدا

  5. ليس من اهل المدينةن وسكانها ؟؟؟ يعني الذي رجم آلية الأمن بالمولوتوف ايضا ليس من سكان المدينة والذين احرقوا الإطارات ورموا الحجارة ايضا ليسوا من سكان المدينة ؟ كل شخص يعبر عن غضبه بطريقته وحسب تفكيره ، فلماذا نقول انه يوجد مندسون والمسؤولية كلها تقع على عاتق الحكو مة فيما آل اليه الوضع المعيشي للمواطنين في كل الأردن .طبعا المواطن الاردني لا يقبل اطلاق النار على الأمن او التعامل بالعنف ، لكن يجب على الحكومة ان تحافظ على حق المواطن في الحياة الكريمة في إطار تطبيق القوانين على الجميع ، وليس تطبيقها فقط على المواطن العادي وترك السياسين الفاسدين وغيرهم من سرقة لقمة عيش المواطن .

  6. ما كان على حكومة الرزاز السير بهذا الطريق الوعر لإجبار اهالي الرمثا على تحدي حكومته ولو كان لدى الحكومة اي بعد نظر بخروج بعض الأشخاص بافتعال الفتنة بين الأمن واهالي الرمثا ولو أن الأمور لا سمح الله ذهبت الى منحى آخر عندها ستبداء الحكومة بالإتجاه الى الوسطات لتهدئة الأوضاع لماذا تضع الحكومة نفسها في مأزق وتبداء بالبحث عن مطلق النار بالهواء انها رسالة الحكومة أنه لا تسلم الجره دائما فعلى الحكومة أن لا تسمع لكلام التجار وأصحاب النفوذ الكل يريد أن يعيش وان كانت الحكومة تفضل زيد على عبيد ولا تنصف بينهم فعلى الحكومة أن تعلم بأن الحره لا تسلم دائما والغريب أن مجلس النواب لم يصدر منه أي تصريح وكان الأمر لا يهمه

  7. تحاول الدولة شيطنة التحرك الذي قام به اهل الرمثا من اجل مصالح ورزق ابنائهم الذين يعتاشون عليه من امد بعيد ( البحارة ) ..ومنا هنا يمكن التنبؤ بمن ارسل هذا الشخص الملثم ومن صوره وبث المشاهد على مواقع التواصل …والطفل من الاشارة يفهم .. ما عادت هذه الأساليب تنطلي على شعبنا المسحوق ….

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here