السعودية تنفي حديثًا إعلاميًا يتضمن تأييدها احتجاجات السودان

الرياض/ الأناضول: نفت السعودية، مساء الأربعاء، حديثًا إعلاميًا لسفيرها في القاهرة أسامة نقلي، يشير إلى تأييدها الاحتجاجات في السودان.

ووفق وكالة الأنباء الرسمية بالسعودية (واس)، الأربعاء، “أوضح السفير أسامة نقلي، أنه لم يدل بأية تصريحات إعلامية بشأن الأحداث الأخيرة في السودان”.

وقال نقلي، وفق بيان، أن “التصريح الذي زعمت الوكالة الفلسطينية المستقلة للأنباء (سوا) بأنه صرح به؛ هو تصريح مفبرك ولا صحة له جملة وتفصيلًا”.

والإثنين الماضي، نقلت “سوا” عن نقلي، قوله إن عاهل السعودية الملك سلمان بن عبد العزيز، “يولي اهتمامًا كبيرًا لتطلعات الشعب السوداني، ويثني على صبره، على الفترات العصيبة التي يعيشها”.

وتابع نقلي، وفق المصدر ذاته، أنه “على السلطات السودانية أن تمتنع عن استخدام القوة المفرطة ضد المتظاهرين، وتحترم رغبات الشعب، وتضمن حرية الرأي والتعبير”.

ولم تعلن السعودية عن موقفها حيال الأوضاع في السودان منذ تطورها قبل 20 يومًا وحتى الآن.

ومنذ 19 ديسمبر/ كانون أول الماضي، تشهد السودان احتجاجات واسعة على تدهور أوضاع معيشية عمت عدة مدن بينها الخرطوم، وشهد بعضها أعمال عنف.‎

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here