السعودية تتولى السيطرة الإدارية على مجموعة بن لادن للتشييد

 

majmouey bin ladin

الرياض ـ دبي ـ متابعات:  قالت مصادر لـ”رويترز” إن السعودية تتولى السيطرة الإدارية على مجموعة بن لادن وتناقش انتقالا محتملا لبعض أصول مجموعة التشييد العملاقة إلى الدولة، بينما رئيس مجلس إدارتها وأعضاء أخرون من العائلة قيد الاحتجاز.

وقالت مصادر بالقطاعين المصرفي والصناعي، طلبت عدم الكشف عن هويتها بسبب الحساسية السياسية والتجارية للموضوع، إنه يبدو أن تحرك الرياض للسيطرة يهدف إلى ضمان أن تتمكن المجموعة من أن تواصل خدمة خطط السعودية للتنمية.

واحتجزت السلطات عشرات من كبار المسؤولين ورجال الأعمال في أكتوبر تشرين الأول في إطار حملة واسعة على الفساد. وقالت المصادر إن بكر بن لادن رئيس مجلس إدارة مجموعة بن لادن وبضعة أعضاء في العائلة بين المحتجزين.

ويحاول مسؤولون سعوديون التفاوض على تسويات مع المحتجزين، قائلين إنهم يهدفون الى استعادة حوالي 100 مليار دولار من أموال مستحقة للدولة. وقالت المصادر إن المحادثات بشأن مستقبل مجموعة بن لادن جزء من هذا المسعى.

ومنذ احتجاز أعضاء من عائلة بن لادن، شكلت وزارة المالية لجنة من خمسة أعضاء من بينهم ثلاثة ممثلين للحكومة للاشراف على أنشطة المجموعة ومعالجة العلاقات مع الموردين والمقاولين.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

5 تعليقات

  1. هذه التصرفات سينتج عنها كوارث .
    الاولى هروب روؤس الاموال من السعوديه الى الخارج .
    الثانيه احجام المستثمرين من القدوم للسعوديه لغرض الاستثمار

  2. انه عهد سلمان الحزم وابنه محبوب الشباب الامير محمد بن سلمان حفظهم الله تعالى ،
    الجميع محاسب وبالقانون ، لا فرق بين كبير وصغير ، ومن أراد معرفة السرقه و البلطجه
    فهي موجوده لدى الملالي التي تنهب اموال الشعب بمسمى الخمس وغيرها ،

  3. بداء نظام الحكم الشيوعي في الرياض بتاميم ممتلكات المواطنين كما هو الحال في كوريا الشمالية

  4. هو عم بعطي أميركا بالمليارات مشان ادارة ترامب تساعدة يصير ملك ، وبرجع بتسلبط وبسرقها من الناس بالقوة والجبروت والانتهازية والسادية .
    أنه يتصرف في بلاد العرب والمسلمين ومقدساتهم وكأنها مزرعة تابعة له ، يعطي ويهب ويأخذ ويعذب الناس ويلفق لهم التهم جزافا دون رادع او خوف ومن أجل مآربه الخاصة وبدخه ليكون الساعد الأيمن للإدارة الأميركية في بلاد العربان .
    الم يحن الوقت بعد أن تستيقظ الشعوب على مثل هذة المصائب من هذا المتهور والمغرور واشكاله وتقف في وجهه حتى لا يعم الطوفان كافة الأمة ولعدة أجيال قادمة.

  5. سرقة و بلطجة علنية بإسم الدولة، أما آن لهذا الجنون أن ينتهي؟ ألا يوجد من يوقف ولي العهد السعودي عند حده قبل أن يقوم يتدمير المنطقة بأسرها بمخططاته المجنونة لتولي عرش السعودية؟ كل هذا يحدث و هو ولي العهد فقط فماذا سيحدث إن أصبح بالفعل ملكاً للسعودية؟ و هل يجب على العالم أن ينتظر ليرى ما سيفعل أم أن يبادر بالتحرك مسبقاُ لتجنيب العالم كوارث يمكن أن يتسبب بها أكثر مما فعل و هو لياً للعهد؟ ارجوا ان يقرر العقلاء في العالم الإسلامي أنه لا يجب على هذا الشخص أن يتولى ملك السعودية لما يمكن ان يتسبب فيه من الدمار في المنطقة و ضد مقدسات المسلمين كالحرمين و الأقصى. اللهم قد بلغت اللهم فاشهد

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here