السجن 16 عامًا بحق رجل أعمال جزائري ارتبط اسمه بنظام بوتفليقة

الجزائر -(د ب أ) – قضت محكمة جزائرية اليوم الأربعاء بالسجن 16 سنة نافذة بحق رجل أعمال  ارتبط اسمه بنظام الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة.

وقررت محكمة سيدي أمحمد بالجزائر العاصمة اليوم  مصادرة جميع أملاك عائلة رجل الأعمال محي الدين طحكوت، الذي يتابع بعدة تهم ذات صلة بالفساد.

وفرضت المحكمة غرامة مالية على رجل الاعمال تقدر بـ8 ملايين دينار جزائري إلى جانب مصادرة كل الحسابات البنكية للعائلة .

وعاقبت المحكمة  شقيقيه حميد ورشيد وابنه بلال بـ 7 سنوات حبسا نافذا و8 ملايين دينار غرامة، بينما أدانت شقيقه ناصر بـ 3 سنوات حبسا نافذا و8 ملايين دينار غرامة.

وأدانت المحكمة أيضا كل من شركات النقل والفلاحة لطحكوت بغرامة قدرت بمليون دينار غرامة نافذة، مع إقصائهم من إبرام الصفقات لمدة 5 سنوات.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

2 تعليقات

  1. تحقيق العدل والمساواة أمر واجب من يريد الذهاب بعيدا بشعبه إلى العالم المتحضر،أم اللعب على الأوتار مصيره إلى المجهول.

  2. العدالة لم تكتمل؟ على السلطات القضائية أن تعطيهم أقصى العقوبات، أو تغير القوانين مكافحة الفساد وتعاود محاكمت من أوغلوا في الفساد، إن كانت صادقة…

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here