السجن عاما ونصفا لفلسطينية اتهمت ب”الترويج” لتنظيم الدولة الاسلامية في الاردن

666655

عمان – (أ ف ب) – حكمت محكمة أمن الدولة الاردنية الاربعاء على فلسطينية بالسجن عاما ونصف عام بعد ادانتها ب”الترويج” لتنظيم الدولة الاسلامية على مواقع التواصل الاجتماعي، بحسب ما افادت مراسلة وكالة فرانس برس داخل قاعة المحكمة.

وحكمت المحكمة على السيدة التي تبلغ من العمر 31 عاما وهي أم لطفل في السادسة وتحمل الجنسية الفلسطينية وتتحدر من قطاع غزة بالسجن عاما ونصف عام بعد ادانتها بتهمة “الترويج لافكار جماعة ارهابية” في اشارة الى تنظيم الدولة الاسلامية على تطبيق تلغرام وموقع فيسبوك.

ومثلت المتهمة امام المحكمة منقبة الوجه ومرتدية ملابس السجن الزرقاء وبدأت بالبكاء فور اعلان الحكم.

وبحسب لائحة الاتهام، فقد القت دائرة المخابرات العامة القبض على المتهمة في 14 شباط/فبراير الماضي بعد قيامها بنشر اصدارات التنظيم على صفحتيها على تلغرام وفيسبوك.

وهو اول حكم تصدره هذه المحكمة على امرأة متهمة بالترويج لهذا التنظيم المتطرف.

وفي الاجمال يبلغ عدد الاردنيات اللواتي يحاكمن في قضايا تتعلق بالترويج لتنظيم الدولة الاسلامية اربعا.

وتنظر محكمة أمن الدولة اسبوعيا في قضايا تتصل بالارهاب. واغلب المتهمين من مؤيدي تنظيمي الدولة الاسلامية وجبهة النصرة او المنضمين اليهما.

وشدد الاردن اعتبارا من مطلع العام الحالي العقوبات التي يفرضها على المروجين لافكار تنظيم الدولة الاسلامية او الذين يحاولون الالتحاق بالتنظيم وبات يترصد كل متعاطف معه حتى عبر الانترنت.

كما شدد الأردن منذ اندلاع الازمة السورية في آذار/مارس 2011، إجراءاته على حدوده مع سوريا واعتقل وسجن عشرات الجهاديين لمحاولتهم التسلل إلى البلد المجاور للقتال هناك.

 

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here