السادات يدعو السيسي إلى محاورة الأحزاب لكسر حالة الحصار والجمود السياسي التي تمر بها مصر

 

القاهرة -“رأي اليوم “-محمود القيعي:

دعا محمد أنور السادات رئيس حزب الإصلاح والتنمية القيادة السياسية المصرية للجلوس والحوارمع الأحزاب السياسية والتكتلات المدنية المصرية لفك حالة الارتباك فى المشهد السياسى بشكل عام ومحاولة علاج حالة الجمود السياسى الذى نعيشه .

وحذر السادات- في تصريحات صحفية- من أن الاستمرار بهذا المنهج يزيد حاله اليأس والإحباط ويؤثر سلبا على المجتمع ككل .

وقال إن الجميع مقدر تماما للجهود التى تبذل لإعادة بناء الدولة المصرية ومدركون لحجم التحديات والمخاطر التى تتعرض لها مصر داخليا وخارجيا ،مشيرا إلى انه ليس معنى ذلك أن يتم إدارة المشهد السياسى بعيدا عن مشاركة المصريين في السياسات والقرارات المتعلقة بآمالهم ومستقبلهم. فضلا عن الشعور المتنامى بالتهميش والظروف الاقتصادية الصعبة التى يعيشها المواطن المصرى .

وأوضح السادات أن الدعوة لها عدة أهداف يأتي على رأسها إعادة ترتيب المشهد السياسى الحالى وفك حالة الحصار والجمود الذى تمر به الحياه السياسية والحزبية خصوصا ونحن مقبلون في الفترة القادمة على إعداد قوانين تخص مباشرة الحقوق السياسية والدوائر الانتخابية والنظام الانتخابى لمجلس النواب والشيوخ والمحليات وهى من صميم عمل الأحزاب.

Print Friendly, PDF & Email

2 تعليقات

  1. لن تستطيعوا تغيير شيئا إن لم تقضوا على ما في النفوس والعقول من غريزة حب الذات والطموحات الفردية والرغبة في تحقيق المنفعة الخصوصية المتأصلة في عقلية غالبية تلك الفئة المهيمنة على مراكز النفوذ وصنع القرار بكلمات أخرى ستفشلون في كل مسعى إن لم تزرعوا في نفس كل مواطن الإنية الاجتماعية وتلغون من عقليته الإنية الأنانية انشروا العقلية الجماعية فهي شرط كل نجاح

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here